بنموسى يكشف عن تجربة جديدة تعتمد الإنجليزية لغة للتدريس

مستجدات التعليم

05/03/2024 21:23:00

أخبارنا المغربية

بنموسى يكشف عن تجربة جديدة تعتمد الإنجليزية لغة للتدريس

أخبارنا المغربية  -  محمد اسليم 

في عرض ألقاه شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة الأسبوع الماضي في جلسة مغلقة بمناسبة افتتاح الدورة الرابعة من الولاية الثانية للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، كشف المسؤول الحكومي عن استراتيجية الوزارة لتعزيز تعلم اللغة العربية وتعميم اللغة الأمازيغية ودعم تدريس اللغات الأجنبية، عبر معالجة التعثرات وإعادة هيكلة أساليب التدريس، ومعلنا عن مسارات متنوعة تجمع بين التعليم المدرسي والتكوين المهني متاحة ابتداء من السلك الثانوي الإعدادي من خلال تجدید نظام التوجيه المدرسي.

بنموسى شدد على إطلاق تعميم تدريس اللغة الإنجليزية ابتداء من السنة أولى إعدادي، وعلى الإطلاق التدريجي لمنصات مجانية لتعلم اللغات الأجنبية. كما أعلن عن تجربة جديدة مرتبطة بالثانويات النموذجية التي تعتمد الإنجليزية كلغة للتدريس وتتيح إمكانية الحصول على شهادة البكالوريا الدولية خيار إنجليزية. أما بخصوص الفرنسية فأعلن بنموسى عن إطلاق عملية واسعة لمعالجة التعثرات في السلكين الابتدائي والإعدادي، مع تجديد طرق التدريس في السلكين، وتوسيع التجربة النموذجية للأنشطة الاعتيادية المتعلقة بالقراءة في السلك الابتدائي.

وبخصوص اللغات الوطنية أعلن السيد الوزير عن إطلاق عملية واسعة النطاق لمعالجة التعثرات لفائدة تلاميذ السلك الابتدائي، مت خلال توسيع تجربة الأنشطة الاعتيادية المتعلقة بالقراءة باللغة العربية. وبالنسبة للغة الأمازيغية، فأكد على توسيع تعليم اللغة الأمازيغية في المرحلة الابتدائية بهدف تعميمها سنة 2030 بجميع المؤسسات التعليمية.

مجموع المشاهدات: 32787 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (8 تعليق)

1 - غالي
حقيقة
اللغة الانجليزية لغة العالم هي اللغة التي يجب أن يتلقاها التلميد من الابتداءي .
مقبول مرفوض
8
2024/03/05 - 09:40
2 - عبد الله
استمرار التخبط
مشكل التعليم ليس في اللغات او المقترحات وانما هو بنيوي اولا من خلال توفير الحجرات المؤسسات التعليمية ثم الزيادة في عدد الاداريين والأساتذة بعد تكوينهم التكوين الحقيقي وبعد ذلك التركيز على البرامج الدراسية من خلال التخفيف في البرامج ومحاربة الاكتضاض ثم إعادة النظر في طريقة تقويم الامتحانات. كفى من المحاولات العقيمة وترك مواجهة المشاكل الحقيقية التي تعوق الرفع من التحصيل الدراسي.
مقبول مرفوض
12
2024/03/05 - 09:44
3 - متقاعد
المواد العلمية بالفرنسية
يجب تدريس جميع المواد العلمية والرياضيات والعلوم الطبيعية والفيزياء والكيمياء باللغة الفرنسية كما تم تدريسها في الماضي في الابتداءي والاعدادي والثانوي حتى يساير التلميذ ويواصل دراسته الجامعية لان معظم التلاميذ الذين يحصلون على شهادة الباكالوريا ( علوم ) في المدارس العمومية يتوقفون عن الدراسة الجامعية او يتوجهون إلى شعب ( والقانون وغيرها ) وهي ليست من اختصاصهم علميين فيفشلون في دراستهم ويتوقفون عن الدراسة...انا اتحدث هنا من منطلق أستاذ متقاعد ذو خبرة
مقبول مرفوض
-10
2024/03/06 - 01:19
4 - ابو علي
لغة ميتة
اصبحت اللغة الفرنسية منبوذة من طرف التلاميذ ،لانها شاخت ولم تعد دا قيمة ،اللغة المتداولة والحية الان هي الانجليزية والواجب على الدولة أن تدرس بها المواد العلمية
مقبول مرفوض
6
2024/03/06 - 03:54
5 - مواطن حر
بدون تعليق
المشكل يكمن في الهيءة التعليمية الإدارة والاستاذ لم تعد القدوة الكل ينتظر أن يرن الجرس او التقاعد لا ينتج لا أنشطة ومن يتحدى هذه القرود الشامبانزية يلعبون في ملفات حياته ويلفقون له اي تهمة المهم اذا كنت شابا ستموت من الكتابة واذا كنت كهلا اصبحت ابن او ى في السماسرة
مقبول مرفوض
1
2024/03/06 - 04:14
6 - لحسن
التلميذ المغربي
التلميذ و الطالب المغربي ،ما زال مادة للمعالجة و الدراسة داخل مختبرات تجريب الطرق و الوسائل التعليمية. و لم يرتق بعد في نظر الحكومات المتوالية إلى رتبةالتشريف و التمكين من وسائل و الجد و المثابرة.
مقبول مرفوض
0
2024/03/06 - 05:16
7 - مواطن مغربي
إستمرار الحرب على اللغة العربية... إلى متى؟
يتم دعم جميع اللغات إلا اللغة العربية
مقبول مرفوض
1
2024/03/06 - 07:22
8 - مواطن مغربي
استمرار الحرب على اللغة العربي ... إلى متى؟
يتم دعم جميع اللغات إلا اللغة العربية و الٱن بعدما أصبحوا مقتنعين ليست فقط أن اللغة الإنجليزية أصبحت اللغة الدولية رقم واحد و إقتنعوا أن اللغة الفرنسية ليس فقط لم تعد لها أهمية بل هي الأخرى أصبحت عالة على المغرب تحتاج هي الأخرى دعما حكومية لبقائها
مقبول مرفوض
1
2024/03/06 - 07:23
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟