الرئيسية | سياسة | زلزال يضرب الأحزاب داخل جهة بني ملال خنيفرة ويهدد بنسف التحالف الحكومي و"العسالي" تقصف حلفائها قبل أعدائها!

زلزال يضرب الأحزاب داخل جهة بني ملال خنيفرة ويهدد بنسف التحالف الحكومي و"العسالي" تقصف حلفائها قبل أعدائها!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
زلزال يضرب الأحزاب داخل جهة بني ملال خنيفرة ويهدد بنسف التحالف الحكومي و"العسالي" تقصف حلفائها قبل أعدائها!
 

أخبارنا المغربية - جمال مايس   

زلزال كما وصفه متتبعون للشأن السياسي ضرب الأحزاب بجهة بني ملال خنيفرة بعد الإعلان عن فوز الدكتور عابد العمراني عن الاتحاد الدستوري بالمقعد البرلماني بمجلس المستشارين عن الهيئة الناخبة بمجلس جهة بني ملال خنيفرة.

فخلال الحملة الانتخابية تحالفت بعض الأحزاب رغم التصدع الذي بدا واضحا في تحالف السنبلة والحصان حين أصرت حليمة العسالي على الترشح لهذا المنصب وقررت عدم الانسحاب، ودشنت حملتها باتفاق مع حزب العدالة والتنمية والإتحاد الإشتراكي ، حيث نسق كل من لحسن الداودي ومحمد مبديع وأحمد شد لتصويت العدالة والتنمية بورقة بيضاء ، كما أعطى أيضا إدريس لشكر تعليماته لتصويت الاتحاديين على مرشحة السنبلة ، ناهيك عن اتفاق المرأة الحديدية مع التراكتور والميزان لدعمها، إلا أنه وخلال انتهاء التصويت تتفاجأ العسالي بحصولها على 18 صوت مقابل 33 صوت لمنافسها ، وهو ما أدخلها في هستيريا غير مسبوقة متحدثة عن الغدر والطعن ، بل أطلقت تصريحات خطيرة لاحدى الجرائد الوطنية وتحدثت عن المال الحرام وشراء الأصوات في هذه الانتخابات الجزئية.وقصفت حلفائها قبل اعدائها منهم أعضاء من حزبها ، وآخرون من أحزاب البام والعدالة والتنمية والاتحاد الاشتراكي والاستقلال.

ووفق ما يشاع في كواليس الحرب والزلزال الذي ضرب الأحزاب بجهة بني ملال ، فالوزير لحسن الدودي عبر عن غضبه من اخوانه بسبب تصويتهم على مرشح الحصان ، ولوح باستقالته من مجلس الجهة ، كما من المنتظر ان تجتمع قيادات حزب الوردة وحزب الحركة للنظر في بعض الأعضاء الذين صوتوا لصالح الاتحاد الدستوري ضدا في قرارات القيادات الحزبية المركزية على رأسهم لشكر ولعنصر.

ووفق محلل للشأن السياسي أكد للجريدة أن النتيجة كانت محسومة وطبيعية ، لاسيما وأن هذه الأحزاب المتنافسة على أبواب الانتخابات المقبلة ، واعتبر أن هذا المقعد بمتابة امتحان ومحطة تجريبية لكل السياسيين الكبار بمجلس جهة بني ملال خنيفرة ، لبسط سيطرتهم ونفوذهم الحزبي وامتحان مدى تأثيرهم في الأعضاء وفي الأحزاب الصديقة و"التابعة"، من أجل الفوز بالمقاعد البرلمانية وبالرئاسة خلال الانتخابات المقبلة.

مجموع المشاهدات: 1032 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | ملالي
جهة منكوبة يتخاطفون عليها من اجل كعكة مثل. اخوان
جل هؤلاء اسماء الدي دكرو في تقرير مدا فعلو الي هادي جهة. جهة منكوبة عامرة شفارة بدليل وبرهان الداودي. يتيم اما سبولة وتركتور كلهم بزناسة. وجل اموالهم في عقار وحيدو جميع زيتون جهة وهؤلاء عصابة وليس سياسين. وكل من زار جهة يتاسف ملك زارها واعطي مشاريع واصبحت مشاريع الوهم وحكومة تاتي من اجل اكل عتروس ديال شلوح لانه ياكل عشوب وسالو عنه داودي وحتي دواوير الدي كبرو فيها قتلوها. ولم يصلحو سوي طريق الي منزل وليديهم فقط انها جهة الدي ربما تصنع كل اسبوع فياج من بطالة شمكارة قتل مخدرات ودولة ترسل لها هي و لوبي سوي من كانو في تلاجة وجلهم فضائح وهادي حقيقة ويتنافسون عليها. لانها فيه رزق بدون حساب. وبحتو في ارشيف وستجدون ان جلهم كانو حازقين وتتكلم علي مال حرام هادي جهة فيها كل مسؤول له بلطجية مثل جوطية محسوبة علي؟؟؟وفراشة محسوبة علي؟ وكاسكروط علي؟؟وتريدون اسماء انكم تعرفونهم مثل اموال كاس اقريقيا
مقبول مرفوض
0
2019/07/13 - 08:28
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع