الرئيسية | سياسة | الأمم المتحدة لم ترضخ لابتزاز "البوليساريو" واعتراضاتها بشأن بعثة المينورسو

الأمم المتحدة لم ترضخ لابتزاز "البوليساريو" واعتراضاتها بشأن بعثة المينورسو

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأمم المتحدة لم ترضخ لابتزاز "البوليساريو" واعتراضاتها بشأن بعثة المينورسو
 

 أمر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، مرة أخرى، في تقريره حول الصحراء المغربية الذي قدمه الى مجلس الأمن، +البوليساريو+ بالتقيد بالممارسة الراسخة منذ إنشاء بعثة (المينورسو ) بالاجتماع بممثله الخاص، السيد كولين ستيوارت، وكبار المسؤولين بالبعثة في الرابوني بمخيمات تندوف في الجزائر، وليس شرق منظومة الدفاع بالصحراء المغربية.

 

و أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، في هذا التقرير، عن الأسف لاستمرار رفض +البوليساريو+ عقد اجتماعات مع المسؤولين المدنيين والعسكريين للبعثة في الرابوني بالجزائر، وفقا للممارسة الراسخة منذ سنة 1991.

 

وهكذا، لم يرضخ السيد غوتيريس للابتزاز والمناورات اللامسؤولة وغير المقبولة لـ +البوليساريو+، ووبخها بشدة على سلوكها المعرقل الذي يشوش على أداء البعثة الأممية ويعيق تنفيذ ولايتها.

 

وتجدر الإشارة إلى أن هذا التقرير هو الثالث على التوالي الذي يأمر فيه الأمين العام للأمم المتحدة +البوليساريو+ باستقبال ممثله الخاص رسميا وعقد اجتماعات مع مسؤولي البعثة في مقرها بالرابوني، في الجزائر.

 

وأعرب الأمين العام عن الأسف لكون طلباته المتكررة في هذا الشأن، لم تلب بعد من قبل +البوليساريو+، معتبرا أن "هذا الوضع العام يحول دون التواصل الجيد ويحول دون اضطلاع المينورسو بولايتها".

 

وينسف الموقف الواضح والحازم للأمين العام للأمم المتحدة ،المتعلق بعقد الاجتماعات بين كبار المسؤولين في المينورسو و +البوليساريو+ في الرابوني بالجزائر وليس شرق منظومة الدفاع في الصحراء المغربية، كل المزاعم الزائفة والمضللة ل +البوليساريو+ حول ما يسمى "المناطق المحررة" أو "السيطرة المزعومة شرق منظومة الدفاع"، وهي المزاعم التي تم تقويضها بشكل نهائي من قبل الأمين العام للأمم المتحدة والمجتمع الدولي.

 

إن موقف الأمين العام للأمم المتحدة يتماشى تماما مع موقف المغرب، ويكرس الشرعية الدولية بشأن قضية الصحراء المغربية.

 
مجموع المشاهدات: 6029 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (4 تعليق)

1 | Renard
Toz
Depuis 1973 on a entendu des histoires vides sur cette problématique qui a stoppé le développement du pays et par contre à enrichi les voleurs profiteurs au détriment du peuple marocain qui englouti dans la misère et la souffrance..... Des milliards de dollars ont été gaspillés gratuitement sans issu..... On a marre de ça...
مقبول مرفوض
0
2019/10/10 - 05:52
2 | زكرياء ناصري
حبذا لو تجتمع بعثة الأمم المتحدة مباشرة بمقر قيادة الجيش الجزائري لأنه مركز إصدار القرارات والمناورات التي تقوم بها الپوليساريو
مقبول مرفوض
0
2019/10/10 - 05:57
3 | موح ولد موحا
...
المناطق المحررة موجودة فعليا و محددة و واضحة المعالم في الاتفاق 91 و تم اثر ذلك وقف اطلاق النار ...كثير من المغاربة يضنون ان الجيش الصحراوي موجود داخل التراب الجزائري..هذا خطأ المقاتلون الصحراويين مرابطون في الاراض المحرر ة حيث هي مقسمة الى نواحي و مناطق عسكرية ما عدا المدنيين الشيوخ و النساء و الاطفال هم وحدهم موجدون في المخييمات اذن مقابلات المسؤليين الصحراويين تجري دائما على التراب الصحراوي و هذا ليس بجديد -
مقبول مرفوض
0
2019/10/10 - 10:08
4 | عبد الله
المنورسو
يا اخي الجيش الصحراوى يسيطر علي 40/100من الصحراء والولا الجدار لكان وصل الي الرباط انتم تضللون الراي العام باللاكاذيب ولم يرد في تقرير الامين العام اي شئ من هاذا القبيل وبعثة المنورسو كانت دائما تجتمع مع قادة البولساريو في المناطق التي تسيطر عليها من الصحراء.
مقبول مرفوض
0
2019/10/11 - 07:54
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع