الرئيسية | سياسة | إلى متى ستستمر الجزائر في نفي مسؤولياتها المباشرة عن النزاع المفتعل في الصحراء المغربية؟

إلى متى ستستمر الجزائر في نفي مسؤولياتها المباشرة عن النزاع المفتعل في الصحراء المغربية؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
إلى متى ستستمر الجزائر في نفي مسؤولياتها المباشرة عن النزاع المفتعل في الصحراء المغربية؟
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

استمرت الجزائر لعقود من الزمن في نفي مسؤولياتها المباشرة عن النزاع المفتعل في الصحراء المغربية، وظلت تردد أن هذا النزاع يهم المغرب والبوليساريو.

وأشارت صحيفة "بيان اليوم" في عددها الصادر غدا، إلى أنه بعد أن كشف المنتظم الدولي زيف الشعارات التي كان قصر المرادية يختبئ ورائها، من قبيل دعم ما يسمى بـ” الشعب الصحراوي”، وتكرار أسطوانة حق تقرير المصير المشروخة، لم تجد الجارة الشرقية أي مبرر للتملص من مسؤوليتها المباشرة في هذا النزاع المفتعل، خاصة بعد أن كرس قرار الامم المتحدة موقع الجزائر كطرف رئيسي في المسلسل الرامي للتوصل إلى حل سياسي واقعي وبرغماتي ودائم وقائم على التوافق لقضية الصحراء المغربية.

 وأدلى مسؤول جزائري سام بحوار لجريدة “الشروق” الجزائرية يؤكد فيه بما لا يدع مجالا للشك أو التأويل أن الجزائر هي المسؤول المباشر والرئيسي عن هذا النزاع الذي افتعلته وتعمل على إطالة أمده لأسباب جيو-سياسية ورثتها عن الحرب الباردة، وهو ما يؤشر صراحة على أن ما يسمى بـ”جبهة البوليساريو” هي مجرد أداة تستخدمها الجزائر من أجل حماية ما تعتبره أمنها القومي.

وشدد هذا المسؤول السامي الجزائري في الحوار ذاته الذي لم يكشف هويته، على استحالة “الوصول الى أي حل للنزاع، وتحت أي صورة دون مشاركة مباشرة للجزائر كطرف رئيسي معني في المنطقة بالصراع وأثاره، مضيفا أن بلاده لن تقبل أية مبادرة مستقبلا، تتعامل معها بصفة مراقب وهو ما يستوجب في نظره حضور الجزائر الفعلي على طاولة التفاوض بين البوليساريو والمغرب.

بل ذهب المسؤول الجزائري أبعد من ذلك وأقر بما كان يردده المغرب منذ بداية هذا النزاع المفتعل، من أن الجزائر هي الطرف الرئيسي في هذا الصراع المفتعل، وأن جبهة البوليساريو غير مستقلة في قرارتها، ولا تملك زمام المبادرة في هذه القضية، وأن مقولة حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، هي مجرد شعار ديماغوجي تردده الجزائر للتستر على حقيقة الصراع.

 

مجموع المشاهدات: 8572 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (10 تعليق)

1 | الصنهاجي
الحلم انتهى
تستمر اولا تستمر، المهم الباب الموءدي للمحيط الاطلسي قد اغلق، والان تبحث عن مكان اخر
مقبول مرفوض
0
2020/11/23 - 11:20
2 | نبيل
تعليق
ان ما تفعله الجزائر ضد المغرب من دعم للعصابه الانفصالية لم تفعله اية دولة في العالم مع جارتها و لم يحصل في التاريخ البشري. الجزائر تقوم باستغباء العالم واستحماره بالقول إنها محايدة....ان ما فعله جنرالات الجزائر من دعم لقطاع الطرق و الصعاليك المنحرفين في الكركرات لا يفعله حتى الشياطين....
مقبول مرفوض
1
2020/11/23 - 11:56
3 | حميد
حجر عثرة
الجزائر تنفي دعمها للبوليزاريو وتتهم المغرب بالعداء وتدعي أن فتح الحدود في صالح المغرب مع أن العكس صحيح. الجزائر يوجه وجهه دائما نحو المغرب ويدير ظهره للدول الأهرى شرقه، إنها العقدة الأبدية التي ورثوها عن الهواري بومدين الذي غير مسار الجزائر نحو الأسوأ.
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 01:04
4 | عبدو
حان الوقت
حان الوقت للمعاملة بالمثل.يجب الاعتراف بجمهورية القبائل ورئيسها فرحات مهني
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 02:22
5 | Simo
فرنسا هي المشكل
الذي يحرك جنرالات الجزاءر هي فرنسا، فرنسا تستعمل ورقة الصحراء للضغط على المغرب حتى يمتثل لكل قراراتها ويظل تحت الهيمنة والابتزاز الفرنسي هذه هي السياسة كلها مصالح و انانية واستغلال. اما جنرالات الجزاءر فهم كالدمى لا حول لهم ولا راي. مجرد خونة و عبيد لفرنسا مقابل بعض المال بالتغاضي على ما يسرقونه.
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 04:58
6 | Nawal
Khaliha daba tedwiiii
Le jour au notre cher Maroc va netoyer toute la zone extension de lgargarate vers Est et nous frontières directement sur l ennemi l alkheri à ce moment là va savoir vraiment qu on s en fou vraimenr de son point de vue et que le Sahara est Marocaine et le retera pour toujours.
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 06:06
7 | جواد
القنيطرة
المغرب من المصلحة ديالو ميتصالحش مع الجزاير كن مكنتش الجزاير مغيكونوش هاد الاصلاحات الي دار المغرب حيت ديما المغرب خايف تكون الجزاير حسن منو كنوظ اصلاح وهادشي الي كيقلق الجزاير كيدير ليها المشكيل مع الشعب كيتور وداكشي علاش مكيناش الحرب حيت اصلا حتي واحد مدار شي عيب
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 07:26
8 | طارق
كشفوا عورتهم
ان أبناء دوغول ومند المقبور بوخربوبه يطبقون وصية الاستعمار في تفريق الشعوب وخراب المنطقة بالحرف .لان دورهم اصبح واضحا .وبعدما اصبحوا منبودين من المجتمع الدولي والتفوق المغربي ,من كثرة خوفهم اكتشفوا خبثهم ودناستهم من حيث لا يدرون.45 عاما وهم يختبىون خلف معانات المحتجزون .فهل الصحرا ويون فهموا اللعبة ام لا
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 08:30
9 | صحراوي مغربي حر
صحراوي مغربي حر
سينقلب السحر على الساحر عاجلا ام اجلا . سيتمرد البوليزاريو على الجزائر والزمن بيننا . الجزائر في وضع لايحسد عليه فهي بلاد لدولتين الجزائر في شمال تيندوف والبوليزاريو بتندوف . اي حرب في المنطقة ستكون مناسبة لتدخل القوى العظمى لتثبيت اقدامها فوق التراب المغاربي.روسيا وامريكا ينتظرون هذه الفرصة بأحر من الجمر كما حدث بسوريا والعراق وليبيا.حتى فرنسا التي خرجت من الباب ستدخل المنطقة من النافذة وكل هذا بسبب مساندة 100الف انفصالي على حساب وحدة ونماء وتقدم 100مليون مغاربي... إنها فعلا قمة السفاهة والغباء السياسي
مقبول مرفوض
0
2020/11/24 - 08:31
10 | Najmi mohammed
الرجوع لله
.......وأخيرا الحقيقة حاضرة من جديد عساهم يتعقلوا ويستغلوا اليد المدودة من طرف المغرب لإجراء مفاوضات اقتصادية وأمنية التي لاحياد عنها قبل فوات الأوان
مقبول مرفوض
1
2020/11/24 - 10:05
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة