الرئيسية | سياسة | الأحرار يستنكر أحداث السمارة ويدعو لتوحيد الجبهة الداخلية في مواجهة أعداء المغرب

الأحرار يستنكر أحداث السمارة ويدعو لتوحيد الجبهة الداخلية في مواجهة أعداء المغرب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأحرار يستنكر أحداث السمارة ويدعو لتوحيد الجبهة الداخلية في مواجهة أعداء المغرب
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط
استنكر حزب التجمع الوطني الأحرار، الأحداث الأخيرة التي عرفتها مدينة السمارة، ودعا لتوحيد الجبهة الداخلية والتعبئة واليقظة في مواجهة أعداء الوحدة الترابية للمملكة.
وعبر الحزب في بلاغ له اليوم الثلاثاء عن "استنكاره لهذه الواقعة الخطيرة، التي أدت لمقتل مواطن مغربي، وجرح ثلاثة آخرين"، معتبرا أن الواقعة "خرق صارخ لاتفاق وقف إطلاق النار"، داعيا إلى "ضرورة توحيد الجبهة الداخلية، والتعبئة واليقظة في مواجهة أعداء الوحدة الترابية للمملكة".
وبمناسبة تخليد الشعب المغربي للذكرى الـ 48 للمسيرة الخضراء المظفرة، تقدم حزب التجمع الوطني للأحرار ب"أحر التهاني وأصدق التبريكات لجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، وللأسرة العلوية الشريفة، ولعموم الشعب المغربي، المقرونة بأصدق مشاعر الوفاء والتشبث المتين بأهداب العرش العلوي المجيد".
وقال حزب الأحرار في ذات البلاغ أنه "إذ يحتفي بهذه المناسبة، باعتبارها ملحمة وطنية في مسلسل استكمال الوحدة الترابية للمملكة، والتي تجسد أبهى صور التلاحم بين العرش والشعب، فإنه يستحضر بكل فخر واعتزاز، مضامين الخطاب الملكي، وتأكيد جلالته على حسن استثمار المؤهلات التي تزخر بها بلادنا، وخاصة الصحراء المغربية، وحرصه، حفظه الله، على تأهيل المجال الساحلي وطنيا، بما فيه الواجهة الأطلسية للصحراء المغربية، باعتبارها "بوابة المغرب نحو إفريقيا، ونافذة انفتاحه على الفضاء الأمريكي". وكذا هيكلة هذا الفضاء الجيو – سياسي على المستوى الإفريقي، بهدف "تحويل الواجهة الأطلسية، إلى فضاء للتواصل الإنساني، والتكامل الاقتصادي، والإشعاع القاري والدولي".
كما أشاد الحزب ب"الدينامية التنموية التي جعلت من الأقاليم الجنوبية للمملكة ورشا مفتوحا، تحت القيادة المتبصرة لجلالة الملك، بعدما أضحت الأقاليم الجنوبية للمملكة تحقق أعلى نسب نمو للناتج الداخلي الخام، وأفضل المؤشرات في الخدمات الصحية والسكن والبنيات التحتية، خاصة في ظل التنزيل الأمثل للنموذج التنموي للأقاليم الجنوبية للمملكة، الذي عزز مكانتها كقطب اقتصادي ذو جاذبية".
وفي هذا الإطار، أكد الحزب أنه "يثمن عاليا حرص جلالته على استكمال المشاريع الكبرى، التي تشهدها أقاليمنا الجنوبية، ودعوته إلى "التفكير في تكوين أسطول بحري تجاري وطني، قوي وتنافسي"، إضافة لدعوة جلالته إلى "العمل على إقامة اقتصاد بحري، يساهم في تنمية المنطقة، ويكون في خدمة ساكنتها"، وبناء "اقتصاد متكامل قوامه، تطوير التنقيب عن الموارد الطبيعية في عرض البحر، ومواصلة الاستثمار في مجالات الصيد البحري، وتحلية مياه البحر، لتشجيع الأنشطة الفلاحية، والنهوض بالاقتصاد الأزرق، ودعم الطاقات المتجددة"، وتأكيده، نصره الله، على ضرورة "اعتماد استراتيجية خاصة بالسياحة الأطلسية، تقوم على استثمار المؤهلات الكثيرة للمنطقة، قصد تحويلها إلى وجهة حقيقية للسياحة الشاطئية والصحراوية"".
وعلاقة بنزاع الصحراء المفتعل، أشاد الحزب ب"تعبئة الدبلوماسية الوطنية، بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، التي مكنت من تقوية موقف المغرب، وتزايد الدعم الدولي لوحدته الترابية، والتصدي لمناورات الخصوم، المكشوفين والخفيين".
وفي هذا الإطار، عبر الحزب "عن ارتياحه لمضمون القرار الأخير لمجلس الأمن رقم 2703 حول الصحراء المغربية، الذي يعزز الرؤية والخيار الاستراتيجيين لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، لفائدة التفاوض والتسوية السلمية للنزاعات ونهج سياسة اليد الممدودة. كما يكرس وجاهة مقترح الحكم الذاتي، كخيار سياسي استراتيجي وحيد لحل هذا النزاع المفتعل، إضافة إلى تحديده بدقة ووضوح لأطراف العملية السياسية، الذين يجب أن يتحملوا مسؤولياتهم السياسية والقانونية والأخلاقية في البحث عن حل نهائي لقضية الصحراء المغربية".
وختم البلاغ بالإشارة إلى إن "التجمع الوطني للأحرار الذي جاء تأسيسه في إطار دينامية المسيرة الخضراء، يؤكد أنه سيبقى وفيا لروح المسيرة الخضراء في مواصلة البناء والتشييد، من مختلف مواقعه، سواء الحكومية منها أو على مستوى تدبير الشأن المحلي، أو على المستوى الحزبي، وسيواصل انخراطه في تنزيل التوجهات والاختيارات السياسية والتنموية التي تستجيب لتطلعات سائر فئات أبناء وطننا في الصحراء المغربية، الرامية إلى تحقيق الأمن والاستقرار ورغد العيش والتقدم الاقتصادي والرفاه الاجتماعي".





مجموع المشاهدات: 4044 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 تعليق)

1 | بلادي موطني
زوينة هادي
ياودي نتوما عاد تدويوا على انتهاك وقف اطلاق النار وهوما من أحداث الكركارات قالوا مابقا وقف اطلاق الزمر .السيد توفى خاص ردة فعل مؤلمة لهاذ الحشرات وخاص ضروري تأديب حيونات الداخل بالعصا لمن يعصى طلقوا عليهوم البلطجية
مقبول مرفوض
0
2023/11/07 - 10:16
2 | Hicham ben taieb
باراكا
وماذا عن شلل المدارس العمومية منذ اكثر من ثلاث اسابيع ألا يستنكره أحد!!!!!
مقبول مرفوض
1
2023/11/07 - 10:30
3 | عبد الله محمد
حرب استنزاف
الجزائر تريد جر المغرب الى حرب استنزاف جديدة لانها تعرف بان المغرب يعيش أزمة اقتصادية من جراء تداعيات كورونا والحرب الروسية الأوكرانية . لكنها لم تدرك بأنها قدمت هية ثمينة للمغرب اذا عرف كيف يستغلها . الا وهي ان يسارع المغرب ويساعد الصحراويون المغاربة الوحدويون ويرفعوا دعوى قضائية ضد الجزائر والبوليساريو ذاخل محاكم الاتحاد الاروبي والافريقي وفي الأمم المتحدة ويعلنون للمجتمع الدولي بأنهم مغاربة ومع الحكم الداتي ولا يريدون الانفصال عن المغرب .هذه فرصة لا يجب ان تهدر
مقبول مرفوض
0
2023/11/08 - 12:43
4 | Rabah
توحيد الجبهة
توحيد الجبهة يتطلب أولا تطهير الداخل الين يراودهم الشك متل بعض اليوتوبيين والتواصل الاجتماعي.
مقبول مرفوض
0
2023/11/08 - 06:24
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة