الرئيسية | سياسة | بلاغ مشترك للفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية والفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية

بلاغ مشترك للفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية والفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بلاغ مشترك للفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية والفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

احتضن المقر المركزي للحزب يوم السبت 11 نونبر 2023، اللقاء التكويني المنظم بشراكة بين الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية والفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية حول موضوع مضامين برنامج الدعم الاجتماعي المباشر والتطرق لمستجدات مشروع قانون المالية لسنة 2024، اطره ثلة من الأساتذة وأعضاء الحزب.

وفي كلمة افتتاحية، عبر  لحسن السعدي رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية عن اعتزازه بهذا اللقاء الذي يندرج ضمن الرؤية التواصلية التي ينهجها الحزب مع القواعد على مستوى الجهات في القضايا الاستراتيجية التي يقودها عزيز اخنوش، وفي نفس الوقت أشاد بالإصلاحات الجوهرية التي تقوم بها الحكومة تكريسا للدولة الاجتماعية بما يحقق الكرامة وتكافؤ الفرص بين جميع المغاربة.

واعتبر لحسن السعدي أن مشروع القانون المالي لسنة 2024 يشكل امتدادا للالتزامات التي تعهدت بها الحكومة منذ تنصيبها في تبني تدعيم أسس الدولة الاجتماعية وتحفيز الاستثمار والحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين.

كما عبر عن افتخار الشبيبة التجمعية بالثورة الاجتماعية التي يقودها الأخ عزيز اخنوش رئيس الحكومة، كان اخرها العلان عن الشروع في تقديم الدعم الاجتماعي المباشر نهاية شهر دجنبر من هذه السنة.

وفي نفس الوقت وجه الدعوة لكل مكونات الشبيبة التجمعية والمرأة التجمعية الى ضرورة الانخراط في هذه الدينامية الإيجابية والتعريف بالحصيلة المتميزة التي تعيشها المملكة تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

من جهتها اعتبرت أمينة بنخضرا رئيسة الفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية أن مثل هذه الدورات التكوينية ستساهم لامحالة في تجسير العلاقة بين المنظمات الموازية للحزب، بما يخدم مسار التنمية كشعار مركزي للمرحلة الراهنة التي يقودها عزيز أخنوش.

بدورها أشادت بالعمل والحصيلة الإيجابية للحكومة وكل مكونات الأغلبية على جميع المستويات الاجتماعية والاقتصادية الشيء الذي سيمكن من تجاوز الظرفية الصعبة التي عاشتها بلادنا جراء التقلبات الاقتصادية الدولية، وفي نفس الوقت تنزيل مختلف التعهدات التي التزمنا بها مع المواطنات والمواطنين بما يخدم المصلحة العامة.

وقد تميز هذا اللقاء بمداخلة تأطيرية قيمة أدلى بها مصطفى بايتاس الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة الناطق الرسمي باسم الحكومة والذي استعرض بشكل دقيق كافة التدخلات الحكومية الرامية إلى إرساء دعائم الدولة الاجتماعية، معتبرا أن حصيلة الحكومة إلى حدود اليوم هي حصيلة إيجابية جدا رغم كافة الإكراهات، كما تطرق  الوزير إلى مضامين برنامج الدعم الاجتماعي المباشر الذي يشكل ثورة حقيقية تجسد إرادة جلالة الملك وتؤكد على النفس الاجتماعي للحكومة.

وقد اتفق المكتبان على مواصلة الجهود المشتركة للتعريف والتواصل حول الحصيلة الحكومية وتقاسم مخرجاتها مع المناضلات والمناضلين وعموم المواطنين على المستويين الجهوي والإقليمي

مجموع المشاهدات: 2009 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة