الرئيسية | سياسة | الخارجية الأمريكية توجه انتقادا لاذعا للجزائر

الخارجية الأمريكية توجه انتقادا لاذعا للجزائر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الخارجية الأمريكية توجه انتقادا لاذعا للجزائر
 

وجهت وزارة الخارجية الأمريكية انتقادا شديد اللهجة للجزائر بشأن "انتهاكات جسيمة" للحريات الدينية، وأبقتها ضمن قائمة البلدان التي يتعين مراقبتها بسبب ارتكابها أو تسامحها مع هذا النوع من الانتهاكات.

 

وفي بيان صدر في واشنطن، أبقى وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، الجزائر ضمن "لائحة المراقبة الخاصة لارتكابها أو تسامحها مع انتهاكات جسيمة للحرية الدينية".

 

وذكر رئيس الدبلوماسية الأمريكية بأن "النهوض بحرية الدين أو المعتقد يعد أحد الأهداف الرئيسية للسياسة الخارجية للولايات المتحدة منذ أن اعتمد الكونغرس قانون الحرية الدينية الدولية وصادق عليه في سنة 1998".

 

وأشار السيد بلينكن إلى أن "التحديات التي تواجه الحرية الدينية في جميع أنحاء العالم تعد تحديات هيكلية ومنهجية ومتجذرة"، مبرزا أنه من خلال "الانخراط الرصين والمستمر لأولئك الذين لا يريدون قبول الكراهية والتعصب والاضطهاد بصفته وضعا قائما، سنشهد يوما ما عالما حيث يعيش الجميع بكرامة ومساواة".

مجموع المشاهدات: 17822 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | مراقب
بلاد العسكر
لم يقول الا الحقيقة ونفس الوضع يطبق على حقوق الانسان وحرية الصحافة والتعبير إنها الجزائر الجديدة التي لاتقبل من ينتقدها
مقبول مرفوض
2
2024/01/07 - 09:21
2 | مغربي حتى النخاع
انكشفت اللعبة
لقد عرت الحرب الدائرة في غزة العزة أكاذيب الامريكان و الغرب ككل و لم تعد تنطلي هذه الخرجات على احد لا حقوق انسان و لا حرية تدين تبقى فقط هرطقات.حرب غزة عرت سوءة الغرب و تشدقه بمبادئ الحرية و حقوق الاسان.سقط القناع.
مقبول مرفوض
12
2024/01/07 - 09:41
3 | وجدى
حسبي الله ونعم الوكيل
اسلام هو دين وحيد لى مسلمين اما غير مسلمين فلهم اختيار
مقبول مرفوض
2
2024/01/07 - 10:10
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة