الرئيسية | سياسة | وزراء في حكومة "أخنوش" يقدمون حصيلة منجزات نصف الولاية الحكومية

وزراء في حكومة "أخنوش" يقدمون حصيلة منجزات نصف الولاية الحكومية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وزراء في حكومة "أخنوش" يقدمون حصيلة منجزات نصف الولاية الحكومية
 

أخبارنا المغربية - الرباط

"نكملو جميع" شعار اتخذته حكومة عزيز أخنوش، كخلفية لكبسولاتها التواصلية المبتكرة لإبراز منجزاتها خلال نصف الولاية الحكومية، والتي بلغ عددها 12 كبسولة يطل من خلالها الوزراء المشكلين للحكومة على المغاربة ويعرف كل منهم بالمنجزات التي حققتها وزارته.

الكبسولات التي تتراوح مدتها بين دقيقة ونصف وأربع دقائق، والتي حصد بعضها أكثر من مليون مشاهدة، لاقت تفاعلا كبيرا من طرف رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، المتطلعين لمعرفة تفاصيل أوفر عن الأوراش التي اشتغل عليها كل وزير، والتعهدات المتعلقة بالمشاريع الأخرى التي سيتم العمل عليها في الفترة القادمة.

وظهر عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، في شريط فيديو لا تتجاوز مدته دقيقة ونصف، سرد من خلاله إنجازات وزارته التي عملت على إعادة النظر في قانون المسطرة المدنية والجنائية والقانون الجنائي لضمان المحاكمة العادلة والعقوبات البديلة، بالإضافة إلى رقمنة الإدارة لتسهيل العلاقة مع المواطنين، وإعادة النظر في المحاكم لتكون في مستوى العدالة، وفي مستوى الخدمات والولوج إليها.

أما عبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، فقال في شريط إنجازاته إنه تم التركيز على التمكين للطلبة باعتبارهم ركيزة ورأسمال بشري قادر على التجاوب مع التحديات الاقتصادية التي يعرفها العالم للرفع من الجاذبية وتحسين قابلية التشغيل، وإعطاء الأهمية لتعزيز القدرات في مجال اللغات، وتمكين الطالبات والطلبة من الكفاءات الرقمية، كما تم فتح مراكز جديدة لدعم القدرات في الرقميات لتحسين قابلية التشغيل، كما تم العمل على النهوض بالجامعة كفضاء متكامل من خلال الأنشطة الموازية.

وفي شريط تجاوز أربعة دقائق، ذكر خالد آيت الطالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، أن وزارته اشتغلت على إصلاح المنظومة الصحية والحماية الاجتماعية باعتبارها ورشا ملكيا كبيرا، كما سهرت على إخراج النصوص القانونية لتغطية جميع الشرائح الاجتماعية، وإخراج المجموعة الصحية الترابية في إطار الحكامة الصحية، التي تشتغل في إطار استقلالية مالية لخلق جو التنافسية على مستوى الجهات، ثم تأهيل المنشآت الصحية من خلال المؤسسات الموجودة، وكذا تأهيل المستشفيات الحالية.

وإلى جانب الوزراء المذكورين، عمل كل من محمد عبد الجليل، وزير النقل، ومصطفى بايتاس، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، وفاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وعواطف حيار، وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، على تقديم إنجازاتهم ومشاريعهم المستقبلية انسجاما مع البرنامج الحكومي الخاص بالنصف الثاني من للولاية.

مجموع المشاهدات: 4098 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة