الرئيسية | سياسة | نائب بريطاني يتهم سفير بلاده في الرباط بمعارضة الاعتراف بمغربية الصحراء

نائب بريطاني يتهم سفير بلاده في الرباط بمعارضة الاعتراف بمغربية الصحراء

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نائب بريطاني يتهم سفير بلاده في الرباط بمعارضة الاعتراف بمغربية الصحراء
 

أخبارنا المغربية - عبد المومن حاج علي 

فجر النائب البريطاني "دانييل كاوتشينسكي" خلال مشاركته في جلسة نقاش ببرلمان البلاد، مفاجأة غير مفهومة بخصوص موقف السفير البريطاني بالرباط حيال الإعتراف بمغربية الصحراء.

وقال كاوتشينسكي، إن سفير البلاد في الرباط يعارض اعتراف بريطانيا بمغربية ‎الصحراء، لاعتقاده بأن الإعتراف سيضعف موقف بلاده بخصوص جزر الفوكلاند، الواقعة على الحدود بين الإقليم المحيطي وإقليم التندرا، وهي بؤرة للصراع بين الأرجنتين وبريطانيا.

وأضاف المتحدث؛ "خلال زيارتنا للمغرب، أجرينا محادثة هاتفية غير مرضية للغاية مع السفير البريطاني، وكما هو الحال في العديد من المناسبات الأخرى، حاول السفير البريطاني الإشارة إلى أننا لا نستطيع الاعتراف بمغربية الصحراء لأن ذلك سيؤثر بطريقة أو بأخرى على علاقتنا مع أقاليمنا فيما وراء البحار، وخاصة جزر فوكلاند".

ورغم محاولته لمعرفة الطريقة التي يمكن أن يؤثر بها اعتراف بريطانيا بمغربية الصحراء على بلاده قال النائب البريطاني: "ومع ذلك، عندما ضغطت على السفير البريطاني ليشرح لماذا وكيف يمكن أن يكون الأمر كذلك، لم أتلق أي رد مرضٍ".

وفي السياق ذاته، أشار النائب المحافظ، "دانييل كاوتشينسكي"، والذي بادر لمناقشة موضوع الصحراء المغربية، إلى أن العديد من حلفاء المملكة المتحدة، من قبيل إسبانيا وفرنسا وهولندا وألمانيا، يقرون بأن مخطط الحكم الذاتي المغربي هو “الخيار الأفضل لضمان مستقبل مزدهر للمنطقة”. وأكد أن المغرب “شريك استراتيجي موثوق، يتمتع بكل مقومات الديمقراطية الحديثة، ويمكننا، بل ويجب علينا أن نقيم معه علاقات تجارية وسياسية وأمنية قوية”.

وبعد أن أبرز التقدم “الملحوظ” الذي أحرزه المغرب فيما يتعلق بحقوق المرأة والحقوق الدينية، أشاد النائب بقائد البلاد الملك محمد السادس “لقيادته ورؤيته، وكذلك للطريقة التي ينتهجها في الحوار بين الأديان في جميع أنحاء وطنه”.

وأشار كاوتشينسكي إلى أن المغرب هو “ديمقراطية مزدهرة حقيقية”، ويتجلى ذلك في “ترسيخ سيادة القانون، مما يسمح بحرية التعبير دون أي قيود أو خوف من الملاحقة”، واصفا المغرب بأنه “ثاني أقدم حليف للمملكة المتحدة” و”شريك موثوق به”.

مجموع المشاهدات: 16869 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 تعليق)

1 | تاج
..
الشيء الإيجابي لدى المحافظين واليمين المتطرف في أمريكا والغرب وعلى رأسهم دونالد ترامب أنهم لا يتدخلون في شؤون دول العالم الثالث بل يعملون على حل مشاكلهم ودعم وحدتهم الترابية..على عكس الماسونيين وعلى رأسهم بايدن الذين يعملون على إبقاء النزاع وتغذيته من أجل ابتزاز الدول واستنزافها واستغلال ثرواتها..
مقبول مرفوض
8
2024/05/21 - 04:20
2 | عادل
جبل طارق و سبتة المحتلة و الصحراء المغربية
السبب الحقيقي هو التخوف من إضعاف موقف بريطانيا في جبل طارق. و هذا سيؤدي إلى إضعاف موقف إسبانيا في سبتة المحتلة. مما قد يؤدي إلى تغييرات في منطقة حساسة و مهمة و هي مضيق جبل طارق الاستراتيجي. يعني أن ملف الصحراء المغربية أصبح يتحكم في ملفات كثيرة و اكبرها ملف الصحراء الشرقية. المرتبط زمنيا و سياسيا بملف الشطر الغربي من الصحراء المغربية الكبرى الممتدة من المحيط الأطلسي إلى عين صالح.
مقبول مرفوض
12
2024/05/21 - 04:31
3 | Aziz
عجب
ان كان هدا صحيح!!!فالعدو بين ضهرانينا ووسطنا يكرهنا وهو معنا ولم يفطن له احد عجيب امر هده الدنيا ..صحيح هو حر لكن ان يختار او يقبل تمتيل بلده لدينا يعيس بيننا ليعاكس مصالحنا لسبب واه انه انفصام في الشخصية مرض لا يليق بمن يمثل بريطانيا العضمى
مقبول مرفوض
6
2024/05/21 - 08:03
4 | محمود
......
عليه بالرحيل عاجلا لا آجلا لأنه يعاكس مصالح بلادنا السيادية.
مقبول مرفوض
1
2024/05/22 - 10:37
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة