الرئيسية | دين ودنيا | خرافات متداولة عن مرحلة ما بعد الموت: لا وجود لعذاب القبر و"الثعبان الأقرع" ولا شيء اسمه "عزرائيل"

خرافات متداولة عن مرحلة ما بعد الموت: لا وجود لعذاب القبر و"الثعبان الأقرع" ولا شيء اسمه "عزرائيل"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
خرافات متداولة عن مرحلة ما بعد الموت: لا وجود لعذاب القبر و"الثعبان الأقرع" ولا شيء اسمه "عزرائيل"
 

أخبارنا المغربية : المهدي الوافي

ساهمت صفحات الفايسبوك بشكل كبير في انتشار مجموعة من الخرافات المرتبطة بالمرحلة التي يدخل فيها الإنسان مباشرة بعد موته، حيث يتداول بعض الأفراد والمجموعات معلومات مضحكة وتثير السخرية، والغريب أن الآلاف يتعاملون معها وكأنها ثابتة ويتم إعادة تقاسمها.

ومن أبرز هذه الخرافات المنتشرة هي ما يصطلح عليه عذاب القبر، فقد قطع الشيخ الشعراوي، أحد أهم علماء الإسلام في العصر الحديث، الشك باليقين عندما أكد في برنامج تلفزي عدم وجود عذاب في القبر، حيث استدل أولا بالمنطق الذي يقول أنه لا يمكن للعبد أن يعاقب قبل الحساب، والحساب يكون يوم القيامة بين يدي الله عز وجل، وأتى بالآية الكريمة التي تقول:"النار يعرضون عليها غدوا وعشيا ويوم تقوم الساعة أدخلوا آل فرعون أشد العذاب"، أي أن الإنسان بعد موته يرى ما ينتظره يوم القيامة وكأنه شريط يعرض أمام عينيه، لكنه لن يدخل النار أو الجنة إلى بعد يوم الحساب.

وهكذا فإن كل ما يتم تداوله عن الثعبان الأقرع الشجاع و أسئلة منكر ونكير وعزرائيل وغيرها ما هي إلا خرافات وإسرائيليات تسربت إلى الدين الإسلامي عبر العصور متأثرة بثقافات الشعوب الأخرى، وذلك حسب تأكيد ثلة كبيرة من أهل العلم، عبر دس الأحاديث الموضوعة المنسوبة زورا إلى رسول الله، وخير دليل على ذلك أن قضية الثعبان والسؤال في القبر تم العثور على رسومات تمثلها داخل مجموعة من الأهرامات وقبور الفراعنة الذين عاشوا قبل ظهور الإسلام بآلاف السنين. 

لذا بات من الواجب جدا أن يحتاط رواد مواقع التواصل الاجتماعي قبل نشر أو تقاسم خرافات قد تضر بصورة الإسلام والمسلمين.

 

شاهد أيضا:

 

مجموع المشاهدات: 55087 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (67 تعليق)

1 | ابو محمد
إنا لله و إنا إليه راجعون
عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ: مَرَّ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم عَلَى قَبْرَيْنِ فَقَالَ: "إِنَّهُمَا لَيُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبَانِ مِنْ كَبِيرٍ" ثُمَّ قَالَ: "بَلَى، أَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ يَسْعَى بِالنَّمِيمَةِ، وَأَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ لَا يَسْتَتِرُ مِنْ بَوْلِهِ" قَالَ: ثُمَّ أَخَذَ عُودًا رَطِبًا، فَكَسَرَهُ بِاثْنَتَيْنِ، ثُمَّ غَرَزَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا عَلَى قَبْرٍ، ثُمَّ قَالَ: "لَعَلَّهُ يُخَفَّفُ عَنْهُمَا مَا لَمْ يَيْبَسَا"
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 02:38
2 | متتبعة
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..
مقبول مرفوض
5
2019/11/19 - 02:41
3 | سعيد
عذاب القبر حق اخبر به النبي صلى الله عليه وسلم
عذاب القبر ونعيمه ثابتان بنصوص الكتاب والسنة، ويجب الإيمان بهما، ويلحقان الروح والبدن معاً، وقد نُقل على ذلك اتفاق أهل السنة.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية كما في مجموع الفتاوى( 4/282) بل العذاب والنعيم على النفس والبدن جميعاً باتفاق أهل السنة والجماعة، تنعم النفس وتعذب منفردة عن البدن وتعذب متصلة بالبدن، والبدن متصل بها، فيكون النعيم والعذاب عليهما في هذه الحال مجتمعين، كما يكون للروح مفردة عن البدن. وقال( 4/262 ): وإثبات الثواب والعقاب في البرزخ ما بين الموت إلى يوم القيامة: هذا قول السلف قاطبة وأهل السنة والجماعة، وإنما أنكر ذلك في البرزخ قليل من أهل البدع.
والأدلة على إثبات عذاب القبر ونعيمه كثيرة منها:
1- ما في الصحيحين ومسند أحمد وأبي داود والنسائي من حديث أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إن العبد إذا وضع في قبره وتولى عنه أصحابه حتى إنه يسمع قرع نعالهم أتاه ملكان، فيقعدانه فيقولان له: ما كنت تقول في هذا الرجل؟ -لمحمد- فأما المؤمن فيقول: أشهد أنه عبد الله ورسوله، فيقال: انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك الله به مقعداً من الجنة، فيراهما، ويفسح له في قبره سبعون ذراعاً، ويملأ عليه خضراً إلى يوم يبعثون. وأما الكافر أو المنافق فيقال له: ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول: لا أدري كنت أقول ما يقول الناس، فيقال له: لا دريت ولا تليت، ثم يضرب بمطارق من حديد ضربة بين أذنيه فيصيح صيحة يسمعها من يليه غير الثقلين، ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضلاعه".
فقوله صلى الله عليه وسلم: (يسمع قرع نعالهم - فيقعدانه - ضربة بين أذنيه - فيصيح صيحة - حتى تختلف أضلاعه ) كل ذلك دليل واضح على شمول الأمر للروح والجسد.
2- وروى الترمذي من حديث أبي هريرة بسند حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إذا قبر الميت أتاه ملكان أسودان أزرقان يقال لأحدهما: المنكر، وللآخر: النكير، فيقولان: ما كنت تقول في هذا الرجل، فيقول: ما كان يقول: هو عبد الله ورسوله، أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله، فيقولان: قد كنا نعلم أنك تقول، ثم يفسح له في قبره سبعون ذراعاً في سبعين، ثم ينور له فيه، ثم يقال: نم. فيقول: أرجع إلى أهلي فأخبرهم . فيقولان: نم كنومة العروس الذي لا يوقظه إلا أحب أهله إليه، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك، وإن كان منافقاً قال: سمعت الناس يقولون قولاً فقلت مثله ، لا أدري، فيقولان: قد كنا نعلم أنك تقول ذلك، فيقال للأرض: التئمي عليه، فتلتئم عليه، فتختلف أضلاعه، فلا يزال فيها معذباً، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك".
فقوله: "فتلتئم عليه فتختلف أضلاعه " صريح في ذلك.
3- وعند أحمد من حديث عائشة بسند حسن :" فإذا كان الرجل الصالح أجلس في قبره غير فزع، وإذا كان الرجل السوء أجلس في قبره فزعاً"
4- وفي حديث البراء بن عازب الطويل الذي رواه أحمد وأبو داود وابن خزيمة والحاكم وغيرهم بسند صحيح وأوله: "إن العبد المؤمن إذا كان في انقطاع من الدنيا وإقبال من الآخرة، نزل إليه من السماء ملائكة بيض الوجوه " وفيه: " يحملونها (الروح) في ذلك الكفن وفي ذلك الحنوط… ويصعدون بها... فيقول الله عز وجل: اكتبوا كتاب عبدي في علين، وأعيدوا عبدي إلى الأرض، فإني منها خلقتهم وفيها أعيدهم ومنها أخرجهم تارة أخرى، فتعاد روحه، فيأتيه ملكان فيجلسانه…… وفيه: " فيفسح له في قبره مد بصره " . وفيه عند الحديث عن العبد الكافر وأن الملائكة تصعد بروحه فلا تفتح له أبواب السماء " فيقول الله: اكتبوا كتابه في سجين في الأرض السفلى، فتطرح روحه طرحاً، فتعاد روحه في جسده ويأتيه ملكان فيجلسانه ……" وفيه: " ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضلاعه" ، وهذا صريح في أن الروح مع الجسد يلحقها النعيم أو العذاب. ويمكنك الوقوف على نص هذا الحديث العظيم كاملاً بالبحث عنه في موسوعة الحديث الشريف.
وأما الدليل على أن النعيم قد يلحق الروح منفردة عن البدن فهو في ما سبق من كون الروح تصعد إلى السماء وتفتح لها أبواب السماء ، وأيضاً: روى أحمد والنسائي وابن ماجه من حديث كعب بن مالك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"إنما نسمة المؤمن طائر معلق في شجر الجنة، حتى يبعثه الله إلى جسده يوم يبعثه".
فمجموع النصوص يدل على أن الروح تنعم مع البدن الذي في القبر، أو تعذب، وأنها تنعم في الجنة وحدها.
ومما ينبغي التنبيه عليه أن عذاب القبر هو عذاب البرزخ، فكل من مات وهو مستحق للعذاب ناله نصيبه منه إن لم يتجاوز الله عنه، قبر أم لم يقبر ، فلو أكلته السباع، أو حرق حتى صار رماداً، أو نسف في الهواء، أو أغرق في البحر وصل إلى روحه وبدنه من العذاب ما يصل من المقبور، قاله ابن القيم رحمه الله ونقله عنه السفاريني في لوامع الأنوار.
والله أعلم.
مقبول مرفوض
4
2019/11/19 - 03:03
4 | زكرياء
عذاب القبر ثابت .يكفي أن ترجع إلى الأحاديث الصحيحة المتواترة في الصحيحين .أما أن تزعم ببطلانها وتتهمها بالخرافات والإسرائيليات لهو البهتان العظيم ، نحن في ديننا الحنيف لا نتبع ما قال فلان وعلان بل ما قال الله عز وجل وثبت عن النبي الكريم .أما الآية الكريمة التي استدللت بها في طرحك فإنها لا تنفي عذاب القبر .
مقبول مرفوض
7
2019/11/19 - 03:04
5 | مصطفى اسبانيا
المهم أن العدالة الأهلية موجودة وجنة ونار حق مهما مت ومهما عشت لا بد أن تلقى مصيرك
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 03:04
6 | فلاح سوسي
يا كاتب المقال من اين لك بهدا ؟
هناك دعاء يقال بعد التشهد اي التحيات ونردده عقب كل صلاة ، وهو اللهم اني اعود بك من عداب القبر ، ومن عداب جهنم ،ومن شر فتنة اامحيا والممات ومن شر فتنة المسيح الدجال ، وهناك ايضا دعاء اتناء صلاة الجنازة على الميت ، بالتبات اتناء السؤال ، وكان الصحابة يقول ، ادعو لميتكم فانه الان يسأل . اليوم تنكرون عداب القبر ، وغدا تنكرون عداب جهنم .
مقبول مرفوض
6
2019/11/19 - 03:16
7 | عادل
التخربيق
راك هير تتخربق واش نديرو بالاحاديت الصحيحة لي تتكلم على عداب القبر
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 03:20
8 | عروبية
اتق الله حتى الاية التي استدليت بها تثبت عذاب القبر ولا تخض فيما لاتعلم وخلي عليك هاد الامور للعلماء الاجلاء
مقبول مرفوض
3
2019/11/19 - 03:20
9 |
إلى من يقول ان عداب القبر موجود.... كيف سيعدب من مات في انفجار ؟؟؟ ولم نجد جتته كما نعلم أن العداب فهو جسدي وليس روحي ......؟
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 03:30
10 | الصاعق
أقول لصاحب المقال لست أنا من سيجيبك بصحة عذاب القبر وبصحة نعيمه بحسب عمل العبد في دنياه.. ولكن قبرك هو نفسه من سيجيبك إن شاء الله.. فانتظر الجواب..لأنه آتيك مهما طالت سنوات عمرك..
مقبول مرفوض
2
2019/11/19 - 03:34
11 |
عداب القبر هو لي عايشين فيه يا شعب الزومبي،باغيين بالسيف يكون عذاب القبر.تتحلموا بالجنة وجهنم .وزيدو حلمو
مقبول مرفوض
2
2019/11/19 - 03:34
12 | Mhamed
ويقول الكافر ياليتني كنت ترابا
هذا يعني والله اعلم ان الانسان عندما يكون ترابا يعني قبل البعث لايعذب، وجسم الإنسان كما هو معروف علميا يبدأ في عملية التحول إلى التراب مباشرة بعد الموت.
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 03:37
13 | عبد
اللهم انا نسالك علما نافعا
الحمد لله

روى مسلم ( 588 ) عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : ( إِذَا تَشَهَّدَ أَحَدُكُمْ فَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ أَرْبَعٍ ، يَقُولُ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ جَهَنَّمَ ، وَمِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ ، وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ ) .

وفي رواية عند مسلم ( 590 ) عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ يُعَلِّمُهُمْ هَذَا الدُّعَاءَ كَمَا يُعَلِّمُهُمُ السُّورَةَ مِنَ الْقُرْآنِ يَقُولُ : ( قُولُوا : اللَّهُمَّ إِنَّا نَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ جَهَنَّمَ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ ) .

قَالَ مُسْلِمُ بْنُ الْحَجَّاجِ : بَلَغَنِي أَنَّ طَاوُسًا قَالَ لاِبْنِهِ : أَدَعَوْتَ بِهَا فِي صَلاَتِكَ ؟ فَقَالَ : لاَ ، قَالَ : " أَعِدْ صَلاَتَكَ " ؛ لأَنَّ طَاوُسًا رَوَاهُ عَنْ ثَلاَثَةٍ ، أَوْ أَرْبَعَةٍ ، أَوْ كَمَا قَالَ (.منقول)
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 03:53
14 | يحيى
تعلم تم تكلم
اضن ان الكاتب لم يكلف نفسه عناء البحث عن حقيقة عذاب القبر اللذي يوءكده معضم علماء الدين و اضن انه لا يعلم ان جل من ينكرون عذاب القبر لا يعترفون بالاحاديث النبوية حتى الصحيح منها لذا اقول له قولة مشهورة للشيخ البوطي رحمه الله تعلم تم تكلم
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 04:02
15 | ادم
كلا ستعلمون ثم كلا ستعلمون
القبر اول منازل الآخرة والعذاب وكفى بالعبد عذابا ان يرى منزلته بعد عبوره الدنيا الفانية. الموت مصيبة عظيمة والقير أوحش واقسى منظر تراه العين ويحسه من كان له قلب .
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 04:03
16 | مجموعة من طلبة أصول الدين
رفع دعوى قضائية
سنقوم برفع دعوى قضائية ضد موقع أخبارنا الذي بدأ ينصب نفسه مرجع ديني
مقبول مرفوض
-4
2019/11/19 - 04:05
17 | حسن
وجدة
النار يعرضون عليها غدوا وعشيا في القبر قبل يوم القيامة كما ورد في الآية الكريمة ،أليس هذا عذاب في حد ذاته ? ويوم القيامة يكون عذاب أشد.بالإضافة إالى هذا من أين أتيت بأن الأحاديث حول عذاب القبر هي من الاسرائيليات وهي خرافات .أدرس يا سيدي علم مصطلح الحديث وعلم الرجال في الحديث حتى تفرق بين الصحيح والموضوع وبعد ذلك تكلم في الموضوع الذي هو أكبر من قدراتك
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 04:06
18 | Abderrahim
عذاب القبر حق
إنا لله و إنا إليه راجعون
عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ: مَرَّ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم عَلَى قَبْرَيْنِ فَقَالَ: "إِنَّهُمَا لَيُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبَانِ مِنْ كَبِيرٍ" ثُمَّ قَالَ: "بَلَى، أَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ يَسْعَى بِالنَّمِيمَةِ، وَأَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ لَا يَسْتَتِرُ مِنْ بَوْلِهِ" قَالَ: ثُمَّ أَخَذَ عُودًا رَطِبًا، فَكَسَرَهُ بِاثْنَتَيْنِ، ثُمَّ غَرَزَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا عَلَى قَبْرٍ، ثُمَّ قَالَ: "لَعَلَّهُ يُخَفَّفُ عَنْهُمَا مَا لَمْ يَيْبَسَا
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 04:11
19 | شيبوب المزابي
الموت حق وعذاب القبر حق والبعث حق والجزاء حق إما النار وإما الجنة
عذاب القبر حق ووارد ومن يكذبه سيذوقه يوم موته ويوم يبيت أول ليلة في القبر ، وجاء في الحديث الصحيح اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 04:13
20 | شيبوب المزابي
الموت حق وعذاب القبر حق والبعث حق والجزاء حق إما النار وإما الجنة
أما الحداثيون الذين يبيحون العلاقات اللاشرعية ويكذبون بالدين فلا دين لهم ولا مذهب
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 04:14
21 | صلاح محمد
العذاب بعد الموت
استدل كاتب المقال بتفسير الشيخ الشعراوي لعدم وجود عذاب القبر حسنا
قال لايعتبر الإنسان قبل الحساب لاكن يرى مصيره كأنه شريط....
المسؤولون يكن هذا عذاب إذا كان المذنب يرى مصيره بعد الحساب.
بماذا ستشعر وانت ترى جهنم ونشرها والتي لميثاق أن رأيتها قبل الموت...وانت تعلم مسبقا أن وقودها الناس والحجارة..
اغاتنا الله نجاحا منها وهدايا على العمل الصالح والإيمان الخالص وجميع المومنين والمسلمين
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 04:22
22 | المزيندي
خرافات!
يا من يدعي بأن كل ذلك خرافة .فأنت من يخرف .و ليس مقالا علميا فقد جئت بشريط ربما أخطأ أو تراجع عن كلامه و هو الآن في قبره لا نعلم حاله و نرجو له الرحمة.
جئت بذلك و حكمت على العديد من النصوص المثبتة لعكس كلامك بالنفي
فيا لك من متعالم متحامل مبتدع.
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 04:31
23 |
تحدثة الرويبيضة
صدقت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 04:33
24 | youssef
أودي
طيب طيب صاحب المقال
الشعراوي رحمه الله استدل بالآية
وهي حجة لمن يثبت عذاب القبر وليست العكس
أولا : يعرضون : يكفي أن عرض العذاب أمام عينيك قمة العذاب
ثانيا : وهنا أخطأ الشيخ اشعراوي رحمه الله ، لانه يتكلم عن دخول النار ، فدخول النار لا يكون إلا بعد الحساب يوم القيامة .وهنا اختلط عليه الأمر رحمه الله رغم جلالة قدره وغزارة علمه .
فعذاب القبر ثابت لا غبار عليه وأما دخول النار فيكون بعد الحساب يوم القيامة .
بخلاصة شديدة .
مقبول مرفوض
-2
2019/11/19 - 04:56
25 | مواطن
الجهل المقدس
لا عذاب في القبر . والقران هو الدليل لانه دستور جميع المسلمين. لا حساب الا يوم القيامة . الله تحدث عن اشياء أقل أهمية من عذاب القبر في القران فلماذا لم يخبرنا به؟ انا فيما يخص الدعاء فهو موضوع والدعاء لم يكن الا في عهد بني أمية. للتأكد اعطنا خطبة واحدة للجمعة بلسان رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم. اذا لم تفعل فاعلم ان مادرسته في كلية الشريعة لا يغنيك عن البحث و استعمال العقل شيئا
مقبول مرفوض
4
2019/11/19 - 05:12
26 | ربيع
عذاب القبر ونعيمه تابث شئنا ام ابينا
حقا لقد نطق الرويبضة والله ماازددت إلا يقينا بعذاب القبر لوجود عدد كبير من النصوص الشرعية تؤكد سؤال الملكين وعذاب القبر ولا عبرة بقول الشعراوي أو غيره ما يهمني كمسلم هو وجود النص الشرعي
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 05:20
27 |
عذاب القبر وغيره من الخرافات المدسوسة على المسلمين الاميين ...
الذين لا يستخدمون عقولهم
مجرد وهم وقصص خيالية...
عجبا لمن جعل من اقوال واحاديث واجتهادات بشرية ظنية الثبوت دينا يقينيا يستدل به....
وتركوا كلام الله القطعي الثبوت ..
هل يعقل ان يموت انسان(كافر) قبل عام من البعث فيعذب في قبره عام فقط !!!!
بينما (الكافر) الاخر الذي مات قبل البعث ب 2000 عام يعذب في قبره 2000 عام !!!!
ثم كيف يعذب انسان في قبره كان(مذنب) في حياته ولكنه ترك صدقة جارية وووو وابناء يتصدقون عليه واعمال تزيد حسانته ..!!!!
لاوجود لعذاب ولا نعيم الا بعد البعث والحساب يوم القيامة فالله ليس بظلام للعباد حاشاه.
اعلم ان هذا الكلام لن يعجب القطيع...
وسيلجؤون كالعادة للعنعنات والقلقلات.. واقوال(انبياءهم) شيوخ الضلال وتجار الدين فلان وعلان ..
مقبول مرفوض
3
2019/11/19 - 05:30
28 | تشومسكي
خلاصة
ههههههههههه عذاب القبر هوا هذا لي عايشينو ف هاذ البلاد مع الحناش و الافاعي ديال البرلمان و الحكومة
مقبول مرفوض
3
2019/11/19 - 05:48
29 | محمد أحمد المختار
عذاب القبر
يكون واهما من يساوي بين الناس في الحياة وبعد الممات(فيجعل المسلم الذي سلم الناس من لسانه ويده كالمجرم )وكيفية العذاب غير معروفة لأن عالم البرزخ عالم مجهول؛ غير أن النائم أحيانا تأتيه كوابيس مزعجة تعذبه فإذا استيقظ زال عنه العذاب ؛وهذا اقرب هثل / أما عزرائيل فهو ملك الموت ولا مجال لنفي وجوده؛ (والثابت من الحديث الشريف أن القبور صنفان:حفر من حفر النار وهذا دليل وجود العذاب أو رياض من رياض الجنة وهذا دليل على وجود النعيم(ياليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين )صدق الله العظيم.
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 06:05
30 | أدونيس
بلاغ
في الهند هناك طائفة تقدس الفئران ولهم معبد فيه عشرات الآلاف من الفئران وهم يقدمون لهم القرابين والأكل الفاخر ويعتبرونهم المخلصون والغرابة ليس هنا بل في رواد هذا المعبد فهم من العامة والخاصة وتجد فيهم أطباء ومهندسون وباحثون وأساتذة وغيرهم من المتقفين اللذين ينشدون خلاصهم في الفئران....سبحانك ربي رب العرش العظيم...
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 06:10
31 | احد
و كارثتاه
لقد رايت التعليقات و اريد ان اقول للذين يدافعون عن عذاب القبر..
هل احاديث عذاب القبر احاديث صحيح متواترة ام احاديث احاد.اذا كانت متواثرة فيجب أن نؤمن بها اما اذا كانت احاديث احاد فانني العبد الضعيف اميل الى قول الشيخ عبده و ابي حنيفة و اشيخ ابو زهرة ان احاديث احاديث ظنية لا ترخد منها عقائد و احكام
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 06:17
32 | ابو ياسين
اتقوا الله في انفسكم
في رأيى المتواضع أرى بأن الهدف من المقال هو زعزعة عقيدة المؤمن و دلك بالدخول لعالم الميتافيزيقا و التي لا يعلم حقيقتها إلا الباري جلت قدرته ،وعذاب القبر حق وقد استشهد بعض الإخوة جزاهم الله خيرا بعدة دلائل ....
والخطير أن التشكيك في العذاب قد يقود بعض ضعاف النفوس إلى الإلحاد و العياذ بالله
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 06:22
33 | سراج
تعقيب
انه بنشر هذه المعلومات التي تتخبطون في تفسيرها تحاولون ادخال الشكوك لاذهان الناسواقول لكم اتقوا الله ولا تخوضوا في امور لستم اهلا للخوض فيها بل اتركوها لاهل العلم والتفسير فيها.ان ما تقولونه هو الخرافات بعينها.الله اعلم بعباده واعلم بما سيقع لعباده بعد موته انه عالم ميتافيزيكي.
مقبول مرفوض
-2
2019/11/19 - 06:29
34 | عباس فريد
العذاب
لا أمل في ان يتقدم إنسان هذا البلد لا أمل الناس وصلت بالعلم مرتبة عاليا أسعدت الانسان وجعلت حياته سهلة ورغيدة ووفرت له كل مستلزمات الحياة من تنقل واتصال وعدم ودواء وإنارة وهولاء لا زالوا يخربقًون ويتشبثون بتخاريف أمي الغولة ديال العصور الوسطى أتى بها من هب وذب !!
هل هناك إثبات مادي وما غير ذلك سوى تخاريف فقهاء الجهل والهمجية
لا أمل مع الاسف العالم يستهزء من هولاء
مقبول مرفوض
5
2019/11/19 - 06:32
35 | بوزيد عبد الله
كشك
السلام عليكم إخواني أخواتي
إن عداب القبر موجود أما الآية الكريمة . أدخلو آل فرعون أشد العداب . لاتنفي عذاب القبر . ولعداب الأخرة أشد وأكبر . وسمعت مقطع صوتي للشيخ عبد الحميد كشك يذكر فيه عداب القبر وبأنه موجود ... وذكر الشعراوي أن الله لايعذب حتى تقوم الساعة . والله عذب أقواما فوق الأرض فما بالك بتحت الإرض ويوم العرض عليه
مقبول مرفوض
-2
2019/11/19 - 06:56
36 |
٠هذه المسائلة تحتاج لد راسة معمقة في النصوص الدينية والفقهية من طرف علماء اكفاء تعمقو في مسائل الدين دنيوي وأخروي بناء على مستواهم التحصيل العلمي غفر الله لنا ولهم
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 07:08
37 | مؤمن بعذاب القبر
لاحول ولاقوة إلا بالله
إنه زمن الرويبضة ولا حول ولاقوة إلا بالله كل من هب ودب يخوض في توابث الدين دون رقيب ولا حسيب ويستفز مشاعر المسلمين
مقبول مرفوض
-3
2019/11/19 - 07:37
38 | كمال
القبر مدخل عالم الآخرة
لقبر هو المدخل الذي من خلاله ندخل الى عالم البرزخ و من بعده الى عالم الآخرة، و القبر هو بيتنا الذي سنُنْزَل فيه شئنا أم أبينا ، عمِلنا صالحاً أم طالحا، تزودنا و تحسبنا لنزول هذه الحفرة أم لا .

هذا من جهة، و من جهة أخرى فإن الموت حق لا يسع أي إنسان مهما كانت عقيدته أن ينكره حتى لو كان من أقوى الملوك الجبابرة، و حتى لو تصنَّع الانكار فسوف يستسلم للموت حين وصول أجله، حيث لا يمكن الفرار من الموت أبداً .

قال الله عز و جل: ﴿ أَيْنَمَا تَكُونُوا يُدْرِكْكُمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنْتُمْ فِي بُرُوجٍ مُشَيَّدَةٍ ... ﴾ 1 .
و قال عزَّ مِن قائل : ﴿ قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ ﴾ 2 .
و قال سبحانه و تعالى: ﴿ كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ... ﴾ 3 .
و يقول جلَّ جلاله مخاطباً رسوله الكريم محمد صلى الله عليه و آله: ﴿ إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ ﴾ 4 .
فلاشك في أننا مهما عشنا في عالم الدنيا و طالت أعمارنا فإن مصيرنا الى الموت و القبر .

القرآن و عذاب القبر:
قال الله عز و جل و هو يذكر آل فرعون: ﴿ ... وَحَاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذَابِ * النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ ﴾ 5 .

فالمجرمون يعذبون مرتين مرة في عالم الدنيا بعد مماتهم حيث تصرح الآية بأنهم يعذبون ﴿ ... غُدُوًّا وَعَشِيًّا ... ﴾ 6 و الغدو و العشي أي النهار و الليل يكون في عالم الدنيا لا في عالم الآخرة.

و عندما سأل رَجُلٌ الامام جعفر الصادق عليه السلام قائلاً: مَا تَقُولُ فِي قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ: ﴿ النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا ... ﴾ 6 ؟
فَقَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام: "مَا تَقُولُ النَّاسُ فِيهَا ؟
فَقَالَ يَقُولُونَ: إِنَّهَا فِي نَارِ الْخُلْدِ - وَ هُمْ لَا يُعَذَّبُونَ فِيمَا بَيْنَ ذَلِكَ - .
فَقَالَ عليه السلام: "فَهُمْ مِنَ السُّعَدَاءِ" ؟
فَقِيلَ لَهُ: جُعِلْتُ فِدَاكَ، فَكَيْفَ هَذَا ؟
فَقَالَ: "إِنَّمَا هَذَا فِي الدُّنْيَا، وَ أَمَّا فِي نَارِ الْخُلْدِ فَهُوَ قَوْلُهُ : ﴿ ... وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ ﴾ 6 7 .

فيتبين أن هناك عذاباً يسبق عذاب نار جهنم و هو في عالم الدنيا الذي فيه ليل و نهار و شروق و غروب، و لو عذب المجرمون في عالم الآخرة في الغدو و العشي فقط لكانوا بين ذلك من السعداء.

فعذاب القبر حقيقة مؤلمة و عملية مخيفة تحدثت عنها الاحاديث بصور مختلفة، كما و جاء ذكر عذاب القبر و الاستجارة و الاستعاذة منه في الادعية المختلفة و هو ما يثبت وجود عذاب القبر.

قال الامام الصادق عليه السلام: كَانَ أَبِي عَلَيْهِ السَّلَامُ يَقُولُ‏ إِذَا أَصْبَحَ:" ... اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ ‏ الْقَبْرِ، وَ مِنْ ضَغْطَةِ الْقَبْرِ، وَ مِنْ ضِيقِ الْقَبْرِ ... " 8 .

و ما ورد في أدعية الإصباح و الإمساء قول: ... اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ‏ الْقَبْرِ وَ مِنْ ضَغْطَةِ الْقَبْرِ وَ مِنْ ضِيقِ الْقَبْرِ وَ أَعُوذُ بِكَ مِنْ سَطَوَاتِ اللَّيْلِ وَ النَّهَارِ ..." 9 .
أعاذنا الله جميعاً من عذاب القبر و ضغطته.
مقبول مرفوض
-2
2019/11/19 - 07:53
39 | العجب
العجاب
لا اله الا الله محمد رسول الله
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 08:12
40 | موقع الاخبار
ههمته نشر الاخبار
تأسفت كثيرا و صدمت بقوة عندما قرأت ما تضمنه هذا المقال من خوض في صميم عقيدتنا، من تشكيك و بث للمغالطات التي لا يجدر ان تتطرقوا إليها، لأنه ليس من اختصاصكم، فمن يكن الشعراوي، حتى تحتجوا به،
و تتركوا أئمة الدين و مشايخ الحديث.
و تنكروا الاحاديث الصحيحة و الآثار المتعلقة بهذه القضية. ألا فلتنتبهوا للعب بنار عقيدتنا، فإنها ما تبقى لنا في هذه الدنيا، بعد العبث و تمييع كل شيء.الله يهديكم اهتموا بما يفيد المواطن من أخبار مهمة و مفيدة، و اتركوا ما بقي لأهل الاختصاص.
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 08:33
41 | ياسين
الله غالب
لماذاصاحب المقال يرى أشياء في المنام و لا يراها غيره فكذلك عذاب القبر و نعيمه من أمور الغيب التي يراها الموتى و لا يراها الأحياء و التي أخبر بها القرآن و رسول الله فصاحب المقال ينكر أمر معلوم من الدين بالضرورة
مقبول مرفوض
-3
2019/11/19 - 08:39
42 |
عذاب القبر تابث بالقران والاحاديث الصحيحة عن سيد المرسلين والعلم الشرعي لايستدل به بمثل هذا بل ينبغي الرجوع الى القران والاحاديث الصحيحة نحن نحترم اخبارنا ومن الاحسن عدم في في مثل هذه الامور وشكرا
مقبول مرفوض
-2
2019/11/19 - 08:42
43 | تخرببق وتشيار خاوي
Ffghkkjhfd
ه‍ههههههه مشروع المالية يناقش في اللجنة المالية وهناك قوانين سيتم تمريرها من له مصلحة ادخالنا في هدا جدال عدلي قبر مواطنين يعيشون في عداب اكفس مرحلة خوامجية أما قبر الله يعلم ليس لي إمكانيات أن افتي في موضوع دني علم غيب
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 08:45
44 | النوري عبد اللطيف
الشعراوي يفسر القران على هواه وهو من الظالين لا وزن له في ميزان المفسرين.
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 08:56
45 | ن.ن
عادي القبر والعدالة الأدنى التطهير والعداب الاكبرنار جهنم
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 08:58
46 | amagay
شعب مسطي
يجب إمتلاك الشجاعة الكافية لقول الحقيقة ؛ حقيقة أن الاديان مجرد اساطير الأولين ، وأن نحمي عقول اطفالنا من تخاريفها.
مقبول مرفوض
-1
2019/11/19 - 09:04
47 | فريد
اللهم لا عيش الا عيش الشهداء في جنات النعيم بلا سابقة حساب او عقاب ولاسؤال منكر و نكير بلا عذاب في القبور ولا مرد الى السعير . اللهم لا عيش الا عيش الشهداء في جنات الخلود فاني امنت بالله ربي وامنت بنفسي واحسست بالموجود وتيقنت بقدرة رب جليل خلاق هو المعبود . فالحمد لله الذي اوجدني واعوذ بالله ان اوجد في برزخ في القبور في مقام غير محمود . اللهم ان تقبض روحي فلا يكونن بصري حديد الا عن حور عين وملاءكة مكرمين وشهداء وصديقين وانبياء ومرسلين يا ارحم الراحمين
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 09:06
48 | ابو الليل
الي صاحب المقال
هل تعلم انك بجهلك لدينك قد تسببت في كل ما قرأناه في هذه التعاليق اما فيماريخص عذاب القبر فلن اجاذلك لاني متأكد من وجوده لاني اصدق كل ما قاله رسول الله صلي الله عليه و سلم من احاذث صحيحة
مقبول مرفوض
1
2019/11/19 - 09:31
49 | المغربي
عذاب القبر
السلام عليكم اولا واطيعو الله والرسول فمن كذبا الحديث فقد كذبا الرسول ومن كذبا الرسول فقد كذبا الله والله المستعان على ماتصيفون هذا قول مردو لان الحق كا الشمس لا يحتج لا الجدل وقول الرسول صل الله عليه والسلام انهم لا. يعذبان على يدل على العذب بدن شك ام الذي انفجر فهو اسلك
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 09:33
50 | ابوسهيل
كذب
1440 سنة والعلماء جاوبو على هاذ السؤال سير تقرا قبل ما تنشر لينا خنزك
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 09:56
51 | Aziz
يا أمة قهقهت من جهلها الامم
أنه الغباء بعينه،عندما تجد اناسا يؤمنون بقال عنترة،عن ميسرة،عن فلان،عن علان،انت ملزم بالتصديق،فقل على الفكر السلام
مقبول مرفوض
-2
2019/11/19 - 10:01
52 | غفيري
عذاب القبر
هؤلاء الذين ينكرون عذاب القبر اغلبهم من العلمانين او ضعفاء الإيمان .يسمونهم بالقرأنين هم لا يعترفون بالأحاديث الشريفة التي تبين أمورا لاتوجد بالنصوص القرأنية مثل عذاب القبر
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 10:11
53 | مسلم
جواب على 9
وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ ۖ قَالَ مَن يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ (78) قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ ۖ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ (79)
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 10:17
54 | مسلم
جواب على 9
وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ ۖ قَالَ مَن يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ (78) قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ ۖ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ (79)
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 10:18
55 | عبد الحميد
من بعثنا من مرقدنا هدا يعني كانوا نائمين لو كانو يعدبون لما تأسفوا بل كانوا سيستبشرون بالبعث لنهاية عداب القبر المزعوم من غالبية المعلقين
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 10:25
56 | مهتم
شهادة حق
عذاب القبر ونعيمه ثابتان بالقران والسنة ولاينكرهما كل فاسق افاق مكذب بالقران والسنة النبوية
مقبول مرفوض
0
2019/11/19 - 11:34
57 | نزار
يا أمة ضحكت من جهلها الأمم
أرى أن كاتب المقال هو أول شخص يدعوا إلى الرجعية و التخلف، فهذا الموضوع هو جد مستهلك و أكل الدهر عليه و شرب، و بحديثنا فيه نرجع قرون إلى الوراء، فكيف إذا اختلف فيه أهل العلم أن يتفق عليه من هب و دب، و ما ضرك إن خالفك فيه شخص آخر و اعتقد أن هناك عذابا في القبر. أرجوا من أخبارنا ألا تدع مكانا لمثل هذه المقالات الشاذة، ومن أراد أن يناقش أمور الدين فعليه بالمجالس العلمية للمملكة، فهي من تملك حق الإفتاء في مثل هذه المسائل، أما كاتب المقال فأدعوه إلى أن يوجه قلمه إلى ما فيه منفعة على هذا الوطن. أما هذه المواضيع فهي بعيدة عنه والشيخ الشعراوي بريء منه
مقبول مرفوض
1
2019/11/20 - 12:11
58 | امنت بالله ورسله
نكر العلمانيون والملحدون حتى عزرائيل والله سبحانه يقول ( قل يتوفاكم ملك الموت الذي وكل بكم ثم الى ربكم ترجعون ) من هو ملك الموت ؟
سمه باي اسم شئت فنحن المسلمون نسميه عزرائيل .
العبوا على قدر عقولكم فالغيب نومن به وناخذه من الكتاب والسنة .
وسؤال بسيط هل استطاع احد الاتيان بسورة وقد مرت قرون . هل ادعى احد الالوهية وخلق السماوات والارض غير الله سبحانه ومن يدعيها يبهت بكذبه .
مقبول مرفوض
0
2019/11/20 - 01:39
59 | ادريس
عذاب القبر
اصبح العلم في هذا الزمان يلعب به الجهلاء .ان عذاب القبر ثابت بالكتاب والسنة وذكره الفقهاء بلا ذكر اسمهم .ان الامان بغيب عذاب القبر .كالايمان بالجنة ونار .وابحت جيدا ولا تهرف بدون علم
مقبول مرفوض
0
2019/11/20 - 07:40
60 | عبد ربه
الله المستعان
آلاف العلماء الأجلاء منذ بعثة النبي صلى الله عليه وسلم، لم ينكر أحدهم عذاب القبر ويأتي صحافي في القرن الخامس عشر هجري وينكر عذاب القبر.
إن كنت جاهلا فلم يجبرك أحد عن التكلم في أمور لا قبل لك بها.
أنا لست بعالم حتى أرد عليك رد العلماء، لكني فرد من أمة محمد صلى الله عليه وسلم، وقد أمرنا ربنا بتصديق ما جاء به ونحن نؤمن بنعيم القبر وعذابه كما قال عليه الصلاة والسلام : (القبر روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار)
وإلى الله المشتكى
مقبول مرفوض
0
2019/11/20 - 07:46
61 | Saad
التخاريف
عندما نكون عاجزين عن الخوض في العلوم والطب والتكنولوجيا نعود لاجترار هذه الغيبيات التي طالت لقرون دون الوصول الى نتيجة وحال أمتنا من التخلف والجهل خير دليل
مقبول مرفوض
1
2019/11/20 - 08:26
62 | اعمارة
عذاب القبر
لا حولاولا قوة إلا بالله العضيم
مقبول مرفوض
0
2019/11/20 - 09:30
63 | علي
ابتولينا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سوى الملحدين والقرآنبين من يشكك في عذاب القبر ابتولينا بامثال هولاء
مقبول مرفوض
0
2019/11/20 - 11:37
64 | سعيد السوسي
لا يوجد شيء اسمه عذاب القبر في الاسلام
الى الاخ الدي قال ان عذاب القبر مدكور في القرأن ..لا اخي لايوجد شيء اسمه عذاب القبر في القران . الله عادل فكيف يعذب شخص و هو لم يحاسب بعد . اما الاحاذيث التي تخالف كتاب الله فهي باطلة و لا يؤخد بها
مقبول مرفوض
1
2019/11/20 - 07:11
65 | محمد
هناك عداب القبر
السلام
يقول تعالى -- مِّمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا فَلَمْ يَجِدُوا لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَنصَارًا -- فادخلوا تعني التعقيب المباشر بعد الغرق ففي هده الاية هناك غرق في الدنيا و نار بعد الموت مباشرة
مقبول مرفوض
0
2019/11/21 - 02:40
66 |
إلى صاحب التعليق 64 السوسي عن جزء في تعليقه بالتحدبد وهو
الذي يقول فيه
الله عادل فكيف يعذب شخص و هو لم يحاسب بعد

الرد
فعلا الله سبحانه وتعالى عادل
وهل تظن الحساب يتطلب تصحيح أوراق امتحان بمفهوم الإنسان وجمع النقط وحساب المعدل
أم أنك تظن أنك ذكي جدا وشلاهبي وعبقري زمانه ويمكنك التملص من ذنوبك يوم الحساب بدفاعك الذي تظن أنك ستستميت فيه لتتملص من ذنوبك، والحقيقة أنك لم تستطع حتى الإفلات لتمرير مدسوساتك في تعليقك رغم أنك غلفتها بالحيلة وتدويخة وهي حقييققة أن الله عادل (وهذا صحيح) لتمرر لنا أن الله سبحانه لا يعلم حسابك كله بعدل عند لحظة موتك وقبل يوم الحساب، تيبان أنت تريد استعمال بعض الحقائق والمنطق لتمرير ما هو غير منطقي وغير حقيقي : فهل تظن أنك أقنعت نفسك ؟ لا، إنها لم تقتنع ولذلك قد تستعمل إيصال مثل هذه التدويخات للغير لتوهم نفسك أن الآخرين قبلوها واقتنعوا بها - وهم لم يقبلوها و اقتنعوا بها كون هاني معا راسك - لتقتنع هي أيضا نفسك المشاكسة العننيدة التي تعاكس وساوسك وهوسك

نشير إلى أننا لن نناقش في تعليقنا عذاب القبر ووجوده أو عدم وجوده ولا قولك بعدم وجوده، ولكننا نتكلم عن تعليقك بصفة تعليقنا هو رد عليه فقط من وجهة نظرنا، كما أننا نتحفظ كثيرا خوفا من العذاب من إبداء الرأي في الأمور الدينية، ولكننا لسنا شياطين خرساء، فنحن لا تأخذنا لومة لائم ولا دوخة دائخ ولا جبروت مرتزق في الدفاع عن البين والواضح والمعلوم من الدين الإسلامي المحفوظ من التحريف مهما فعل الاستعمار الفرنسي والغربي ومرتزقته اليهود الذين عينهم علماءَ للمسلمين في الدين الإسلامي اليهودي لتحريف الدين الإسلامي الصحيح بالبدع والخرافات والسحر الأسود والرقص والدرديك والرَّيْضَة (الرَّيْضَة هي رقص الخيل والبغال تأثرا بنغمات الموسيقى والطبول والغيطة والطبل) وعبادة الشيطان والعبادات الشركية والعبادات الدموية والوثنية والأصنام الحجرية والبشرية وتأليه البشر وتسييده وتقديسه، ولي عنق الدين حسب مصالح وبرامج وأهداف الاستعمار الفرنسي والغربي وإصدار الفتاوى الاستعمارية التي يسمونها السلطانية والحقيقة أنها استعمارية وننسبتها للحاكم المرتزق هي كاموفلاج وتغطية على الاستعمار الفرنسي والغربي المتخفي وراء دُماه المتحركة (المُحَرَّكة من طرفه) وكاراكوزاته وعرائسه حكامنا اليهود المرتزقة
كما نشير كما نفعل غالبا أن هدفنا ليس فقط التعليق 64 وما ورد فيه، ولكن نقصد غالبا كل هذا النوع من الأخطاء الغير المقصودة أو المغالطات والتغليطات والتدويخات المدسوسة من طرف مرتزقة الاستعمار الفرنسي والغربي اليهود بأمر منه
سنقول لك
أن قولك فقط :
الله عادل فكيف يعذب شخص و هو لم يحاسب بعد
كافية بعدل لإدخال قائلها إلى الدرك الأسفل من النار بالحساب أو بدون حساب بعد الحساب وقبل الحساب
وسوف ترى
وهذا باستعمال العقل السليم والمنطق الصحيح
والتفاصيل في التعليق لكنها مختصرة جدا لأننا لم نُرِد أن نطيل عليكم كثيرا
مقبول مرفوض
-1
2019/11/21 - 04:29
67 | kimo
لا عذاب في القبر
الى كل من احتج بالبخاري و غيره اتقوا الله و أعلموا أنه لن يسألكم عن البخاري ولا غيره
إنما يسألكم عن كتابه قال الله،يَوْمَ هُم بَارِزُونَ ۖ لَا يَخْفَىٰ عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ ۚ لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ۖ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ (16) الْيَوْمَ تُجْزَىٰ كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ ۚ لَا ظُلْمَ الْيَوْمَ ۚ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ
غريب يقال لهم قال الله و يقولون روى فلان و علان لا يعنيني ما قالوا فليجيبوا ربهم على ماقالوا
قال الله
وَتَرَىٰ كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً ۚ كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَىٰ إِلَىٰ كِتَابِهَا الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (28)
الى كتابك ستدعى يوم القيامة وليس الى ما روى فلان و علان
مقبول مرفوض
0
2019/12/01 - 08:58
المجموع: 67 | عرض: 1 - 67

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة