الرئيسية | قضايا المجتمع | من هو الشاب نائل الذي أشعل مقتله احتجاجات واسعة في فرنسا؟

من هو الشاب نائل الذي أشعل مقتله احتجاجات واسعة في فرنسا؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
من هو الشاب نائل الذي أشعل مقتله احتجاجات واسعة في فرنسا؟
 

 

أثار مقتل المراهق نائل إم، البالغ من العمر 17 ربيعا، موجة من الشغب في عموم فرنسا، لا سيما في منطقة نانتير الواقعة إلى الغرب من العاصمة باريس حيث نشأ.

وبحسب تقرير لشبكة bbc فقد كان نائل طفلاً وحيدا لوالدته، وكان يعمل في توصيل طلبات البيتزا، إلى جانب ممارسة رياضة الرُغبي.

وكان مشواره الدراسي تشوبه الفوضى بعض الشيء؛ وكان اسمه مدرجا ضمن قوائم كُلية في سوريسن غير بعيدة من محل إقامته، حيث كان سيتلقى تدريبا ليصبح فنّي كهرباء.

ويقول الذين عرفوا نائل إنه كان محبوبا في نانتير، حيث عاش مع والدته مونيا، فيما لم يكن يعرف والده على الإطلاق فيما يبدو.

وكان معدّل حضور نائل في الكلية ضعيفا. ولم يكن لديه سِجِل جنائي، لكنه كان معروفا لدى الشرطة، كما كان نائل طفلاً وحيداً لوالدته، فيما لم يكن يعرف والده على الإطلاق في ما يبدو، لكن عائلته تنحدر من أصول جزائرية.

وسبق له العمل في توصيل طلبات البيتزا، إلى جانب ممارسة رياضة الرُغبي. فقد شارك على مدى السنوات الثلاث الماضية، في فريق «ذا بايريتس» لرياضة الرغبي في نادي نانتير.

كما كان ضمن برنامج إدماج مخصص للمراهقين الذين يجدون صعوبات في التعليم، ويستهدف البرنامج، الذي تديره مؤسسة أوفال سيتوايا الخيرية، توجيه المراهقين في المناطق المحرومة لتلقّي تدريبات مهنية صناعية؛ وكان نائل يتعلّم لكي يصبح فني كهرباء.

وقال جيف بييش، رئيس مؤسسة أوفال سيتوايا، إن نائل كان يستخدم رياضة الرغبي كوسيلة لكسب العيش، مضيفاً: «كان من النوع الذي لا تنقصه الرغبة في الاندماج اجتماعياً ومهنياً، ولم يكن من ذلك النوع الذي تستهويه المخدرات أو جرائم الأحداث».

قالت والدة الطفل في فيديو: «صباح الثلاثاء، أعطاني قبلة، وقال لي إنني أحبك، ثم خرج».

وأضافت: «بعد ساعة من خروجه، وصلني خبر أنه قتل على يد الشرطة».

أما مدربه في فريق الرغبي الذي يلعب به نائل، فأكد أنه شخص ناجح اجتماعياً، وكان عازماً على تغيير مسار حياته والخروج من الفقر.

ومنذ عام 2021، حصل نائل على نحو خمس مخالفات تتعلق بالفحص المروري – فيما يعرف باسم رفْض التعاون.

وأفادت تقارير بأن نائل خضع للاحتجاز في الأسبوع السابق لوفاته، بسبب رفضه التعاون مع عناصر الشرطة المرورية، وكان مقرراً أن يظهر في محكمة للقاصرين في سبتمبر أيلول المقبل.

وتوفي نائل عاما أثناء فحص مروري الثلاثاء في ضاحية نانتير بباريس، عندما لم يمتثل لشرطة المرور.

وتسبب مقتله بأزمة في فرنسا، حيث أظهرت مقاطع مصورة من أنحاء مختلفة في البلاد حرائق مشتعلة، فيما أطلق متظاهرون ألعابا نارية على الشرطة وأحرقوا سيارات وممتلكات عامة.

من ناحيته، قدم شرطي فرنسي الاعتذار لعائلة الفتى، بينما دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مجلس الوزراء للانعقاد.

 

مجموع المشاهدات: 23896 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة