الرئيسية | قضايا المجتمع | الحكومة تصعد من لهجتها تجاه طلبة الطب المضربين و"ميراوي" يهدد بإجراءات قد تكون لها "خسائر فادحة"

الحكومة تصعد من لهجتها تجاه طلبة الطب المضربين و"ميراوي" يهدد بإجراءات قد تكون لها "خسائر فادحة"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الحكومة تصعد من لهجتها تجاه طلبة الطب المضربين و"ميراوي" يهدد بإجراءات قد تكون لها "خسائر فادحة"
 

أخبارنا المغربية- إلهام آيت الحاج

استغل وزير التعليم العالي، عبد اللطيف ميرواي، فرصة حضوره لجلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، للتطرق للبلوكاج الذي تعيش على وقعه كليات الطب بالمغرب، بسبب الإضراب المفتوح الذي يخوضه طلبتها منذ أشهر.

ففي جوابه على أسئلة المستشارين، اعترف الوزير بأن الوضع الحالي بكليات الطب لا "يُبشر بالخير"، بسبب "تعنت" الطلبة، والذي لا يساعد، بحسبه، على الحوار وإيجاد الحلول.

وهدد ميراوي باضطرار الحكومة إلى اتخاذ إحراءات قد تتسبب في خسائر فادحة، إذا ما استمر الطلبة في إضرابهم.

ونفى الوزير بشكل قاطع وجود أي إمكانية لبرمجة دورة استثنائية لامتحانات طلبة الطب هذه السنة، مؤكدا أن الحكومة مجمعة على هذا القرار، خاصة بعد أن تمت الاستجابة ل 45 طلبا من أصل 50 تقدم بها الطلبة المحتجون، معتبرا أن المطالب الخمسة المتبقية، لم يتم قبولها كونها غير منطقية، من قبيل المشاركة في عملية انتقاء طلبة الطب الجدد للسنة المقبلة، ورفض السكن الداخلي، ورفض التداريب الميدانية.

 

 

مجموع المشاهدات: 14592 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | أب طالب طب
سنرى من الخاسر الأكبر
كلها ادعاءات كاذبة السي الوزير المطلب الذي قسم ظهر البعير هو تقليص مدة التكوين من سبع الى ست سنوات اما النقط الخلافية الأربع الأخرى فيمكن تجاوزها و تفادي سنة بيضاء. و مادام السي الوزير متمسك بتقليص مدة التكوين فالكارثة آتية لا شك فيها و ابسنة البيضاء لا مفر منها و ساعتها سنرى ما يمكن أن تفعله الحكومة مع 25 الف طالب. لا ضير إن ضاعت سنة من أجل مستقبل مشرق(خطوة الى الوراء من أجل خطوتين الى الأمام).
مقبول مرفوض
5
2024/05/14 - 12:00
2 | هشامةالمغربي
الله سبحانه هو من يعلم محنة ابنتي.
اقسم بالله العلي العظيم انني دخلت البارحة في الليل فوجدت ابنتي تبكي وتشهق لوحدها في البيت فسءلتها بسرعة عما جرى لها فاجابتني بانها تدمرت حياتها بسبب هذا الاضراب الذي خاضوها الطلبة وهي الان في سنتها التانية كلية الطب تقول بانها ترى السنة بيضاء وذهب مجهودها مع الرياح.وفي الحقيقة لم اجد الكلمات التي اجيبها بها لان الخساءر فادحة ثمن الكراء 2000 درهم شهريا بالاضافة الى مصاريفها الاخرى.محنة ما بعدها محنة
مقبول مرفوض
7
2024/05/14 - 12:12
3 | سعد
جوهر المشكل الحقيقي و بدون مراوغات
لا ثم لا و مليون لا لتقليص عدد سنوات التكوين من سبعة إلى ستة و هذا هو جوهر المشكل!!! يا سعادة الوزير
مقبول مرفوض
1
2024/05/14 - 04:22
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة