الرئيسية | حوادث وقضايا | بنكيران ورَدُّه على انتقاد قطع الطرقات بسبب التراويح

بنكيران ورَدُّه على انتقاد قطع الطرقات بسبب التراويح

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بنكيران ورَدُّه على انتقاد قطع الطرقات بسبب التراويح
 

أخبارنا المغربية ـ هدى جميعي

قال عبد الإله بنكيران في بث مباشر على صفحته الفايسبوكية، مساء أمس الاثنين أن عقوبة الإفطار العلني في شهر رمضان، عقوبة قانونية قررتها الدولة ولم يأت بها الدين.

وتابع رئيس الحكومة السابق الذي كان يتحدث لمجموعة من شباب "البيجيدي" في منزله "من ناحية الدين لي بغا يفطر شغلو هداك ..لكن من ناحية القانون هناك منع قررته الدولة"، معتبرا أن منطق الدولة في المنع يقوم على تجنب كل ما قد يثير المشاكل.

وحول الجدل الذي أعقب مقال "صلاة التراويح.. هي فوضى" للصحفية نورة الفواري، والذي انتقدت من خلاله قطع المصلين للطرقات أثناء التراويح، قال بنكيران "ﻣﻔﻬﻤﺘﺶ شنو بغات تقول وشنو بغات دير هذه الصحفية"، مبرزا أنه من العيب قول مثل هذا الكلام في أمة يقبل الناس فيها على الصلاة بالملايين.

واعتبر بنكيران المقال بمثابة استفاز للأمة الإسلامية، مؤكدا أنه لا ضرر في قطع المصلين لبعض الطرقات لأن أغلبها تقل فيه حركة المرور بسبب انشغال الناس بالتراويح.

مجموع المشاهدات: 9074 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (12 تعليق)

1 | الدمناتي ح س
حين يتطفل الجهلاء المنافقون والإنتهازيون والوصوليون على الإفتاء....لو لهذا المنافق ذرة من إيمان لتوارى عن الأنظار لما يكنه المغاربة له من كره وأصبح ممقوتا بسب ماقترفه في حقهم من جرم ....لعنة الله على المنافقين تجار الدين....نرجو من هذا المنبر الإعلامي عدم نشر خزعبلات هذا الجاهل الغبي الذي لم يعرف المغرب مسؤول أغبى منه في التاريخ ..
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 02:45
2 | سعيد
ولو ان كلامك هده المرة صحيح الا انني اقول لك واذكرك انه تم رميك وطردك كالكلب الاحرى بك ان تعض في العضمة التى رموها لك واخرس فمك وتابع مشاريعك الخاصة
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 02:47
3 | محمد
سوء الفهم مستمر
لا القانون الجناءي يعاقب على عرقلة المرور ولا تملك المعرفة القانونية الضرورية لقول خلاف ذلك كما لا يجب عليك ان تتوهم انه بمقدورك الافتاء في امور القانون انه بعيد عنك وعرقلة المرور جنحة معاقب عنها بمقتضى القانون الجناءي بعقوبة سالبة للحرية يعني الحبس ماشي غير لي تاياكل بل حتى لي تيصلي في الطريق او على سلامتك
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 02:49
4 | صفاء
سير فحالك
اوف واش مغتمشيشي فحالك صدعتنا بصوتك كرهناك
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 03:11
5 |
علاش هاد الصحافية معلقاتش على هادوك اللي كايبنيو لخزاين دالاعراس وسط الطريق فايام الإفطار واش بغات تبان على السي رمضان
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 03:26
6 | Hamid
هناك المؤمن المتدين المقيم لصﻻته في المسجد أو في بيته.وهناك المتظاهر بالتدين والذي يصلي ليراه الناس وينافق الخالق. وهذا المنافق يلبس لباسا للصﻻة وقلبه خال من اﻹيمان. فهو يقدم المواعض للناس. وهو أحوج بالنصيحة و اﻹستقامة..الدين لله يا معشر المنافقين. فﻻ تقطعوا الطرقات لنراكم تصلون وﻻتغطوا رؤوس نسائكم بأثواب وطرابيش مضحكة. وﻻتلبسوا ألبسة أفغانية وأحدية رياضية أمريكية. فاﻹيمان في القلب وليس في اﻷلبسة أو إخفاء الشعر لدى النساء وإطﻻق اللحية لدى الرجال. ( إنا المنافقين في الدرك اﻷسفل من النار )
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 03:49
7 | أدونيس
الله أكبر
نعم نحن مع القانون السي بن كيران ونحن مع معاقبة المفطرين جهرا في رمضان ولكن القانون يمنع قطع الطرقات كذلك
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 05:12
8 | Elhaj
وما رأيك في سيارة تذهب بمريض
للمستعجلات. وشخص مسافر. سينتظرون أكثر من ساعة .
هذا غوغاء والمصلون الذين يقطعون الطريق ارتكبوا اثما
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 05:33
9 | لا يهم
ما هذا
اتق الله أ سي بنكيران..إن صح ما جاء في المقال، فإن الجهر بالمعصية عامة وسط المجتمع المسلم يحرمه ديننا الحنيف قبل أن تمنعه الدولة .. إذا سمحنا ل"وكال رمضان" وللشاذ جنسيا وللسكير وللعاهرة وللسارق بأن يمارسوا رذيلتهم في الشارع ويجهروا بها لأنه "هو حر" كما تقول، انحل المجتمع وفسد ولم يبق من الإسلام إلا اسمه..اتق الله أ سي بنكيران إني أراك بفتواك هاته قد انحرفت انحرافا خطيرا مهلكا..إنا لله وانا اليه راجعون
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 06:37
10 | Hassan
القانون
الافطار العلني يعاقب عليه القانون واستشهد به اما قطع الطرقات فلم تستشهد بالقانون قمة التناقض والازدواجية في التحليل لعنة الله على المنافقين وتجار الدين
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 06:51
11 | Hamid
هناك المؤمن المتدين المقيم لصﻻته في المسجد أو في بيته.وهناك المتظاهر بالتدين والذي يصلي ليراه الناس وينافق الخالق. وهذا المنافق يلبس لباسا للصﻻة وقلبه خال من اﻹيمان. فهو يقدم المواعض للناس. وهو أحوج بالنصيحة و اﻹستقامة..الدين لله يا معشر المنافقين. فﻻ تقطعوا الطرقات لنراكم تصلون وﻻتغطوا رؤوس نسائكم بأثواب وطرابيش مضحكة. وﻻتلبسوا ألبسة أفغانية وأحدية رياضية أمريكية. فاﻹيمان في القلب وليس في اﻷلبسة أو إخفاء الشعر لدى النساء وإطﻻق اللحية لدى الرجال. ( إنا المنافقين في الدرك اﻷسفل من النار )
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 08:50
12 | Hamid
هناك المؤمن المتدين المقيم لصﻻته في المسجد أو في بيته.وهناك المتظاهر بالتدين والذي يصلي ليراه الناس وينافق الخالق. وهذا المنافق يلبس لباسا للصﻻة وقلبه خال من اﻹيمان. فهو يقدم المواعض للناس. وهو أحوج بالنصيحة و اﻹستقامة..الدين لله يا معشر المنافقين. فﻻ تقطعوا الطرقات لنراكم تصلون وﻻتغطوا رؤوس نسائكم بأثواب وطرابيش مضحكة. وﻻتلبسوا ألبسة أفغانية وأحدية رياضية أمريكية. فاﻹيمان في القلب وليس في اﻷلبسة أو إخفاء الشعر لدى النساء وإطﻻق اللحية لدى الرجال. ( إنا المنافقين في الدرك اﻷسفل من النار )
مقبول مرفوض
0
2019/05/21 - 08:52
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع