الرئيسية | حوادث وقضايا | التحرش بفتاتين ينتهي بجريمة قتل في الداخلة..التفاصيل

التحرش بفتاتين ينتهي بجريمة قتل في الداخلة..التفاصيل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أرشيف أرشيف
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط

على إثر تعرض قاصر ذو 16 ربيعا للضرب والجرح البليغين بالسلاح الأبيض على مستوى صدره بجوار حديقة النهضة بمدينة الداخلة ، مما عجل بوفاته أثناء نقله إلى مستشفى الحسن الثاني بالمدينة، انتقلت على الفور عناصر المداومة عن الأمن العمومي والشرطة القضائية إلى مسرح الجريمة، لتقوم بتكثيف أبحاثها وتحرياتها شملت جميع أرجاء المدينة، قادتها إلى الوصول إلى المشتبه فيهما وإيقافهما في وقت قياسي، أحدهما قاصر ذو 17 سنة، والآخر ذو 20 سنة، كما أمكن حجز السكين الذي استعمل في اقتراف الجريمة، وكذا الملابس التي كانا يرتديانهما أثناء ارتكاب الفعل.

وقد بينت الأبحاث والتحريات أن سبب الاقدام على هذا الفعل الجرمي، هو خلاف وقع بين الموقوفين والضحية ورفاقه الذين قاموا بالتحرش بفتاتين قاصرتين.

هذا، وقد تم إخضاع الموقوف الراشد لتدابير الحراسة النظرية، واحتفظ بالقاصر  بالجناح المخصص للأحداث لفائدة البحث والتقديم أمام النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف، فيما أحيلت الجثة على مستودع الأموات إلى حين إجراء تشريح طبي عليها لمعرفة أسباب وملابسات الوفاة.

مجموع المشاهدات: 25857 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (7 تعليق)

1 | Meryam Rochdi
راي مستقل
طالما تايقريو لرعاوين في التربية اسلامية انه الرجل افضل من المراة و ان المراة خلقت فقط للنكاح و ان المراة لابد يخرج معاها محرم و لا بد تبلس كذا وو ووو غادي يبقاو رعاوين تيفكرو هاك , غادين يعتابرو التحرش فضيلة و يعتابرو امتلاك المراة بالقسوة و الحيوانية و صحة رجولة و فحولة و قنبولة , راه خاص القانون يتبدل و يقريو رعاوين انه لابد يحتارمو المراة و انها جزء من المجتمع بحال الرجل و تكون قوانين زجرية بحال اوروبا راه الى شدوه 30 او 40 عام اقسم بالله ما بقا حد يقتل او يتحرش راه الى قلتي لشي واحد اجيو نديرو الثورة و لا الارهاب غادي يقولك واش نتوما مسطيين باغين تسيفطوني 20 عام بحال الزفزافي و لكن الى سمع عام او حتى 5 سنين كيف والو عندو
مقبول مرفوض
0
2019/05/26 - 06:00
2 | Simo
الوقاية خير من العلاج
لماذا لم يتم تعين دورية راجلة متكونة من عنصرين للامن الوطني وعنصرين من القوات المساعدة تجوب الحديقة وجوارها؟ وتتدخل ان اقتضى الحال، لأن الحضور الامني مهم في أماكن التجمعات، وكنا سنتفادى ضياع ثلاثة شبان ( وفاة واحد واثنان مصيرها السجن).
مقبول مرفوض
2
2019/05/26 - 09:05
3 | فواز
بيت القصيد
ربيو ولادكم الزنقة راه عطات ما عندها او مزال تشوفو.
لي قاد على لولاد اربيهم
مقبول مرفوض
0
2019/05/26 - 06:00
4 | التواتي زهير
المرأة المحترمة أصبحت نادرة
رحم الله الفقيد ولاحول ولا قوة الا بالله، صراحة في عصر المخنتين والديوتيين عباد المرأة المائلة المميلة والمترجلة. لا غرابة في وقوع مثل هذه الأحداث المؤسفة فالمرأة الكاسية العارية أصبحت أخطر من إبليس ولعنة الله على من يشجعهن ويمولهن...،يخربون البيوت ويزهقن ارواح العباد...،اللهم إن هذا منكر
مقبول مرفوض
0
2019/05/26 - 06:52
5 | موزو
اللهم ان هذا منكر
لقد ضاع رجال كثر بسبب فتنة الأرض الأشد والاضر والأخطر ''المرأة الفاسدة'' .لعنة الله على المسؤولين عن هذا الوضع. وضاعت معهم احلام نساء صالحات في الزواج....
مقبول مرفوض
0
2019/05/26 - 07:02
6 | عبود
انتقلت على الفور عناصر المداومة ططططططط تاتوقع الواقعة عاد يبانوا الرعاون ديالنا زعما رانا هنا راها حديقة عمومية فين هي الدورية نهار يجيهم البراني يشطح ويغني تلقاهم موجودين شلة منافقين فبلاد المسلمين همهم غير الصالير أما المعقول بقا قبلاد الكفار
مقبول مرفوض
0
2019/05/26 - 07:32
7 | زهرة
الداخلة
المرأة أمرها الله عز وجل بستر نفسها والرجل أمره بغض البصر.البعد عن الدين في حد ذاته مأساة ولا حول ولا قوة إلا بالله
مقبول مرفوض
0
2019/05/28 - 11:36
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع