الرئيسية | حوادث وقضايا | هذا ما قالته وكالة المغرب العربي للأنباء عن تغريدة نجلة ترامب

هذا ما قالته وكالة المغرب العربي للأنباء عن تغريدة نجلة ترامب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هذا ما قالته وكالة المغرب العربي للأنباء عن تغريدة نجلة ترامب
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط

سقطت إيفانكا ترامب، مستشارة وابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في خلط بين الإصلاحات المعتمدة من طرف المغرب لتمكين النساء من حقوقهن في الأراضي السلالية وإصلاح قوانين الإرث.

وقالت إيفانكا في تغريدة على تويتر "نشيد بالحكومة المغربية بخصوص هذه الخطوة الهامة نحو اعتماد تعديلات في قانون الميراث ونتطلع إلى دعم تنفيذها الكامل".

ورغم هذا الخطأ، خرجت وكالة المغرب العربي للأنباء بقصاصة قالت فيها أن إيفانكا ترامب أشادت باعتماد المغرب لإطار تشريعي جديد متعلق بالأراضي السلالية، يكرس المزيد من المساواة والانفتاح على الاستثمارات لفائدة النساء على الخصوص.

وتابعت الوكالة الرسمية أن ابنة الرئيس الأمريكي كتبت بتويتر الاثنين، "نحيي الحكومة المغربية على هذه الخطوة الهامة"، مضيفة "نتطلع إلى دعم تنفيذها الكامل".

وقالت المستشارة الخاصة للرئيس الأمريكي إن "مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة ستواصل دعم الحقوق العقارية للنساء"، في إشارة إلى البرنامج الحكومي الذي أطلقته الحكومة الأمريكية في فبراير الماضي، تضيف "لاماب".

وبخصوص البرنامج الذي تقوده السيدة إيفانكا ترامب ، فإنه يهدف إلى التمكين الاقتصادي لما يصل إلى 50 مليون امرأة بحلول سنة 2025، حيث تخصص الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية نحو 50 مليون دولار كدفعة أولية لهذه لمبادرة.

ويهدف مشروع القانون المتعلق بالوصاية الإدارية على الجماعات السلالية وتدبير أملاكها، إلى تحيين وتوحيد المفاهيم والمصطلحات المتعلقة بالجماعات السلالية وأملاكها، وتقييد اللجوء إلى العادات والتقاليد في تدبير شؤون الجماعات السلالية واستغلال أملاكها، واعتمادها في الحدود التي لا تتعارض مع النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل، فضلا عن تكريس المساواة بين المرأة والرجل أعضاء الجماعة السلالية في الحقوق والواجبات طبقا لأحكام الدستور.

 

 

مجموع المشاهدات: 10171 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (2 تعليق)

1 | الكشامي
تنتظرون دائما التنقيط من الغرب والنصارى
مقبول مرفوض
0
2019/08/20 - 04:37
2 | مغربي
لن ترضى عنكم...
إن غدا لناظره قريب،فالأيام هي من ستبين حقيقة وقصد إيفيكا ترامب،لكن الشيئ المؤكد هو أن السياسة التي تطبق في العالم العربي و خصوصا شمال إفريقيا هي سياسة موحدة،وماطبق في تونس(الإرث ) سيطبق في المغرب،والأيام بيننا
مقبول مرفوض
0
2019/08/20 - 07:22
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع