الرئيسية | حوادث وقضايا | مأساة..اصطدام عنيف بين دراجتين يودي بحياة شاب طالب هندسة كان في طريقه للمقبرة لزيارة والديه المتوفيين!

مأساة..اصطدام عنيف بين دراجتين يودي بحياة شاب طالب هندسة كان في طريقه للمقبرة لزيارة والديه المتوفيين!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أرشيف أرشيف
 

أخبارنا المغربية ـ جمال مايس

ذكرت مصادر مطلعة ل"أخبارنا" أن حادثة سير خطيرة وقعت بضواحي قصبة تادلة اقليم بني ملال، حيث أدى اصطدام عنيف بين دراجتين ناريتين إلى إصابة شاب كان رفقة جدته، بجروح خطيرة تسببت له في نزيف بالرأس نقل على إثره إلى مستعجلات المستشفى الجهوي ببني ملال، وأدخل إلى قسم الإنعاش، فلفظ به أنفاسه الأخيرة صباح اليوم السبت، كما أصيب مسن كان يقود الدراجة الثانية .

وفتحت مصالح الأمن التحقيق لمعرفة ظروف وملابسات وقوع هذه الحادثة المميتة، ومن أجل تحديد المسؤوليات، حيث نقلت جثة الشاب الى مستودع الأموات.

وخلفت وفاة الشاب صدمة كبيرة بين جيرانه وأسرته، لاسيما وأنه كان من بين الأدمغة في مجال الهندسة، وعاش يتيم الأبوين، حيث كان في طريقه لزيارتهما بالمقبرة فكان على موعد مع قدره.

مجموع المشاهدات: 13326 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | نوري
الى طالب هندسة
بسم الله الرحمن الرحيم. اللهم ارحمه رحمة واسعة وجميع المسلمين.
مقبول مرفوض
1
2019/09/14 - 05:33
2 | اسماء
1
إنا لله وإنا إليه راجعون الله يرحمك ووسع لك ضائقة القبور ويجعل مثواك الجنة.
مقبول مرفوض
1
2019/09/14 - 06:07
3 | احمد الصروخ
و في طنجة
في طنجة أصحاب الدراجات النارية بصفة عامة لا يحترمون قانون السير و ربما يعتقدون أنه قانون لا يشملهم. السرعة المفرطة و لا احترام لعلامة قف و التجاوزات الخطيرة سمةكل السائقين.
مقبول مرفوض
0
2019/09/14 - 07:33
4 | ayman
أن لله وإن إليه راجعون
الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله الصبر والسلوان وان لله وان اليه راجعون
مقبول مرفوض
1
2019/09/14 - 08:55
5 | نورة
الله يرحمو
الله يرحكو مسكين ولد البام ف تادلة ان لله وان اليه راجعون
مقبول مرفوض
0
2019/09/14 - 11:45
6 | سكون عارف
ن
اللهم ارحمه.وارحمنا
مقبول مرفوض
0
2019/09/15 - 08:27
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع