الرئيسية | حوادث وقضايا | ارتفاع ضحايا حادثة انقلاب حافلة تازة وهذه اخر حصيلة...

ارتفاع ضحايا حادثة انقلاب حافلة تازة وهذه اخر حصيلة...

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ارتفاع ضحايا حادثة انقلاب حافلة تازة وهذه اخر حصيلة...
 

 

ارتفع ضحايا حادثة انقلاب حافلة لنقل الركاب مساء أمس الأحد بالقرب من باب مرزوقة بإقليم تازة الى 17 قتيلا و35 جريحا.

وأوضح مدير المركز الاستشفائي ابن باجة بتازة خالد الفيلالي 24 جريحا مازالوا يخضعون للعلاج في مستشفى ابن باجة بتازة بينما تم نقل أربع حالات الى المستشفى الجامعي بفاس وحالتين الى المستشفى العسكري بمكناس.

وأضاف أن حالتين تم إحالتهما على مصلحة الإنعاش فيما غادر ثلاثة جرحى المستشفى بعد تحسن حالتهم.

وبحسب مدير مستشفى ابن باجة فإن حادثة السير تلك الجارية التحقيقات بشأنها تتعلق بانقلاب حافلة للركاب كانت تقل 49 شخصا وأيضا سيارة خفيفة كان على متنها 3 أشخاص.

وأوضح من جهة أخرى أنه فور وقوع الحادث تقاطر العديد من المواطنين على المستشفى للتبرع بالدم حيث بلغ عدد المتبرعين الى غاية صباح اليوم الإثنين 422 متبرعا.

وقد تم فتح بحث من طرف السلطات الأمنية تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد ظروف وملابسات الحادثة.

مجموع المشاهدات: 14981 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (2 تعليق)

1 | MUSTAPHA
حسبي الله ونعم الوكيل
لا تقلقو فالدولة ستتكفل بدفنكم هدا أقصى ما يحصل عليه المواطن الدفن ولاكن حقه من الثروة عند الله لا يضيع حق أحد
مقبول مرفوض
0
2019/12/02 - 04:34
2 | عبد العزيز
التاهيل واجب وطني
يجب تاهيل سائقي الحافلات مهنيا ونفسيا وخلقيا من اجل إيقاف هذا النزيف الحاد الذي تتعرض له ارواح المسافرين زيادة على المعطوبين والمشوهين وقد يتطرق الحديث عن أن اغلبهم لا يحترمون قانون السير مع استعمال الهاتف المحمول اثناء السياقة والسرعة المفرطة وفي بعض الحلات تناول المخدرات او المهلوسات التي تسبب عدم التركيز.. كما أن اصحاب الناقلات يبحثون عن ارخص السائقين ضاربين بعرض الحائط مصالح الآخرين. ارجو من السلطات ان تتخذ موقفاً صارما ضد المخالفات ويكون تدخلها رادعا ومانعا لحدوث هذه الكوارث
مقبول مرفوض
0
2019/12/03 - 06:12
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع