الرئيسية | حوادث وقضايا | عاجل...حالات الإصابة الجديدة بكورونا تواصل تجاوزها عتبة 300 والفيروس يحصد ضحية جديدة

عاجل...حالات الإصابة الجديدة بكورونا تواصل تجاوزها عتبة 300 والفيروس يحصد ضحية جديدة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عاجل...حالات الإصابة الجديدة بكورونا تواصل تجاوزها عتبة 300 والفيروس يحصد ضحية جديدة
 

أخبارنا المغربية : الرباط

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، عن تسجيل 319 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، و70 حالة شفاء بالمملكة، ووفاة واحدة إضافية، خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضحت رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية بمديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بالوزارة، السيدة هند الزين، في تصريح صحافي، أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 13 ألفا و288 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات الشفاء التام إلى 9160 حالة بنسبة تعاف تبلغ 70 في المائة، والوفيات إلى 230 بمعدل إماتة بلغ 1,7 في المائة.

وبخصوص التوزيع الجغرافي حسب الجهات، تم تسجيل 116 إصابة جديدة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (93 حالة بطنجة، و15 حالة بالعرائش وثمان حالات بتطوان)، و72 حالة بجهة مراكش-آسفي (56 حالة بآسفي و14 حالة بمراكش وحالتان بقلعة السراغنة)، و70 حالة بجهة فاس-مكناس (67 حالة بفاس، وحالتان بمكناس وحالة واحدة بإفران)، و42 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات (33 بالدار البيضاء، وست حالات ببن سليمان، وحالتان ببرشيد، وحالة واحدة بسيدي بنور)، و14 حالة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (11 حالة بسلا، وثلاث حالات بتمارة)، وخمس حالات بجهة العيون-الساقية الحمراء (كلها بالعيون)، فيما لم تسجل باقي الجهات أي حالة إصابة جديدة.

وبلغ مجموع عدد الحالات المستبعدة بعد إجراء التحليلات المخبرية اللازمة 719 ألفا و206 حالة، فيما مكنت عملية تتبع المخالطين من تتبع ما مجموعه 68 ألفا و334 شخصا، مازال منهم 12 ألفا و73 تحت المراقبة الصحية. وقد تم اكتشاف 96 في المائة من مجموع الحالات الجديدة عن طريق عملية تتبع المخالطين سواء بالوسط العائلي أو المهني.

أما بخصوص مجموع الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج، فسجلت السيدة الزين أنه يبلغ 3898 حالة، من ضمنها 19 حالة صعبة وحرجة كلها سجلت لدى أشخاص ذات عوامل اختطار.

وشددت على أن وزارة الصحة تؤكد على ضرورة الالتزام بالوسائل الوقاية من تباعد جسدي واستعمال سليم للأقنعة الواقية، مع الحرص على النظافة العامة خاصة نظافة اليدين، واستعمال تطبيق "وقايتنا" مع تشغيل مستمر لتقنية "البلوتوث" من أجل تعزيز وتسهيل عملية رصد وتتبع المخالطين.

مجموع المشاهدات: 10737 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (1 تعليق)

1 |
الدولة الفاسدة تحصد ما زرعت بسبب تفقيرها و تجهيلها للشعب حصلت على شعب امي و فقير يجري وراء حفنة دقيق و بعض البطاطا و الطماطم و شاي و سكر لسد رمقه فرضت عليه حجرا من المستحيل ان يطبقه بحكم محدودية تفكيره و كدا شبح الجوع الدي يطارده و عندما امرت فرنسا برفع الحجر انفضح الامر و ستركضون وراء حالة طبيعية ما قبل كورونا و المستحيل الان سيترك الشعب يواجه مصيره لان الكافيا الحاكمة ضمنت السفر الى اوربا في حالة كا ادا اصيبت بمكروه .
مقبول مرفوض
0
2020/07/03 - 08:42
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع