الرئيسية | حوادث وقضايا | انطلاق محاكمة متزعمي عملية اقتحام سياج مليلية المحتلة ورجال الأمن يقدمون شهادات صادمة

انطلاق محاكمة متزعمي عملية اقتحام سياج مليلية المحتلة ورجال الأمن يقدمون شهادات صادمة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
انطلاق محاكمة متزعمي عملية اقتحام سياج مليلية المحتلة ورجال الأمن يقدمون شهادات صادمة
 

أخبارنا المغربية: محمد الميموني

أفادت مصادر محلية أن القضاء بمدينة الناظور شرع في محاكمة أول مجموعة من المهاجرين الأفارقة المتورطين في اقتحام سياج ثغر مليلية المحتلة، فيما بات يعرف بفاجعة الجمعة السوداء.

ووفقا لذات المصادر، فإن المحكمة الابتدائية بالناظور أجلت النظر في القضية، إلى غاية جلسة 12 من الشهر الجاري، مستجيبة لملتمس تقدم به فريق دفاع المتهمين.

ووجهت للمهاجرين السريين المعتقلين، وعددهم 36 شخصا، تهما تتعلق "بالدخول بطريقة غير شرعية للتراب المغربي" و"العنف ضدّ موظفين عموميين" و"التجمهر المسلّح" و"العصيان".

وكشفت تصريحات عدد من عناصر الأمن المغربي، خطورة الاعتداءات التي تعرضوا لها على يد مجموعة من المرشحين للهجرة غير الشرعية، الذين كانوا مدججين بالهراوات والعصي، حيث قاموا بالاعتداء عليهم بالضرب والركل، وعرضوهم للاختطاف والتعذيب، كما تم تجريدهم من العتاد الذين كان في حوزتهم.

وأشار عدد من أفراد القوات العمومية إلى أنهم وأثناء قيامهم بواجبهم الأمني حاولوا صد هجوم المرشحين للهجرة غير الشرعية بكل ما أوتوا من قوة، لكنهم لم يستطيعوا الصمود طويلا، بسبب الأعداد الكبيرة للمهاجرين، الأمر الذي أدى إلى إصابة عدد من الأفراد بجروح متفاوتة الخطورة.

ومن المنتظر أن تبدأ في 13 من الشهر الجاري محاكمة مجموعة أخرى من 29 مهاجرا، بينهم قاصر، أمام غرفة الجنايات بالتهم ذاتها، إضافة إلى تهمة "الانضمام لعصابة لتنظيم وتسهيل الهجرة السرية إلى الخارج".

 

 

مجموع المشاهدات: 10171 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة