الرئيسية | رياضة | كورة عالمية | نائب رئيس دولة يخوض مباراة رسمية بعد تجاوز الـ60 عاما

نائب رئيس دولة يخوض مباراة رسمية بعد تجاوز الـ60 عاما

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نائب رئيس دولة يخوض مباراة رسمية بعد تجاوز الـ60 عاما
 

ضرب نائب رئيس سورينام والزعيم المتمرد السابق روني برونزفايك، رقماً قياسياً عندما ظهر في سن 60 عاماً و198 يوماً، كلاعب محترف مع فريق إنتر موينغوتابو، الذي يمتلكه في مباراة رسمية في اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي "كونكاكاف".

وانتهت المباراة المثيرة بالخسارة القاسية بواقع 0-6 لإنتر موينغوتابو خلال استضافة أوليمبيا الهندوري ضمن منافسات ذهاب دور الـ16 من دوري الـ"كونكاكاف".

وأظهرت وسائل الإعلام في سورينام، وهي دولة في أمريكا الجنوبية يبلغ عدد سكانها نصف مليون نسمة على الحدود مع جويانا وجويانا الفرنسية والبرازيل، برونزفايك خلال المشاركة في المباراة التي أقيمت مساء الثلاثاء، في سن الـ60 بينما كانت حالته البدنية تبدو غير لائقة بين زملائه في وسط الملعب.

وقال المعلق الرياضي الشهير بـ"مستر تشيب" على تويتر: "أصبح روني برونزويك (نائب رئيس سورينام ورئيس إنتر مونغوتابو) أكبر لاعب (60 عاماً و198 يوماً) يخوض مباراة دولية للأندية".

ولعب برونزفايك الذي ارتدى قميصاً عليهاً الرقم 61 وهو تاريخ عام ولادته وحمل شارة القيادة، منذ الدقيقة 54 خلال الخسارة القاسية على أرض فريقه أمام نظيره الهندوري.

وشارك نائب الرئيس، الذي دأب على المشاركة في مباريات فريقه محلياً في خطّ الهجوم إلى جانب اللاعب رقم 10 وهو ابنه داميان.

ولن يشارك رجل الأعمال في مباراة الإياب في هندوارس لأنه مطلوب للإنتربول الدولي بسبب جرائم تتعلق بتهريب مخدرات في الماضي.

وانتخبت الجمعية الوطنية في سورينام زعيم المتمردين السابق ورئيس حزب التحرير والتنمية العام لمنصب نائب الرئيس في يوليو 2020.

مجموع المشاهدات: 1943 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة