الرئيسية | علوم وتكنولوجيا | اكتشاف بركان صغير في أعماق المحيط الهادئ يكشف خبايا طبيعة الأرض

اكتشاف بركان صغير في أعماق المحيط الهادئ يكشف خبايا طبيعة الأرض

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
اكتشاف بركان صغير في أعماق المحيط الهادئ يكشف خبايا طبيعة الأرض
 

اكتشف فريق من العلماء بجامعة "توهوكو" باليابان، بركانا صغيرا "جديدا" في أقدم قسم من صفيحة المحيط الهادئ.

ووجد الفريق البركان في الجزء الغربي من المحيط الهادئ بالقرب من جزيرة ميناميتوريشيما، وهي منطقة اعتقد العلماء سابقا أنها كانت تتكون فقط من جزر وجبال بحرية نشأت قبل 70 مليون عام على الأقل.

ويحمل البركان اسم "بتي سبوت" (petit-spot) بمعنى "بقعة صغيرة"، نظرا لصغر حجمه، ويبلغ ارتفاعه نحو 1500 قدم ، ويعتقد أنه انفجر آخر مرة منذ أقل من 3 ملايين عام.

واكتشف علماء جامعة توهوكو البركان بعد أن اشتبهوا بوجوده في المنطقة عندما فحصوا بيانات أعماق وأشكال التضاريس الموجودة تحت الماء، التي تم جمعها من قبل خفر السواحل الياباني.

وللتحقق من هذه النظرية، سحب الفريق عينات من الصخور، جمعت بواسطة غاطسة (مركبة صغيرة مصممة للعمل تحت الماء) مأهولة، يمكنها الغوص إلى أكثر من 21 ألف قدم تحت سطح البحر.

وقال البروفيسور ناوتو هيرانو من مركز دراسات شمال شرق آسيا: "إن اكتشاف هذا البركان الجديد يوفر فرصة مثيرة لنا لاستكشاف هذه المنطقة بشكل أكبر، ونأمل أن نعثر على المزيد من البراكين الصغيرة".

وأضاف: "هذا سوف يخبرنا المزيد عن الطبيعة الحقيقية للكرة الأرضية .. البراكين الصخرية الصغيرة تعد ظاهرة جديدة نسبيا على الأرض".

وأوضح الفريق أن البراكين "الشابة" الصغيرة تظهر على طول شقوق في قاعدة الصفائح التكتونية، فعندما تغوص هذه الصفائح في عمق الوشاح العلوي للأرض، تتصدع شقوق في الوقت الذي تبدأ فيه الصفيحة في الانحناء، ما يؤدي بالتالي إلى انفجار البراكين الصغيرة.

واكتشفت البراكين الصغيرة لأول مرة في عام 2006 بالقرب من خندق اليابان، الواقع في الشمال الشرقي من البلاد.

عن روسيا اليوم
مجموع المشاهدات: 1693 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة