الرئيسية | علوم وتكنولوجيا | صدق أو لا تصدق.. أكثر منتجات "فولكس فاغن" مبيعاً هو النقانق وليس السيارات

صدق أو لا تصدق.. أكثر منتجات "فولكس فاغن" مبيعاً هو النقانق وليس السيارات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
صدق أو لا تصدق..  أكثر منتجات "فولكس فاغن" مبيعاً هو النقانق وليس السيارات
 

لطالما كانت سيارات فولكس فاغن غولف من أكثر الموديلات مبيعاً في صناعة السيارات الألمانية، ولكن من المدهش أن هذه السيارات ليست المنتج الأكثر مبيعاً للشركة، إذ تقول التقارير بأن المنتج الأكثر مبيعاً للشركة هو النقانق.

تقوم فولكس فاغكن بإنتاج النقانق في مصنع سياراتها في فولفسبورغ بألمانيا منذ حوالي 50 عاماً، ويعد هذا التقليد جزءاً مهماً من ثقافة الشركة وتاريخها.

بدأ إنتاج السجق في فولكس فاغكن في عام 1973، وتم توفيره في الأصل حصرياً لكافيتريات الشركة لإطعام موظفيها. ومع مرور الوقت، بدأت فولكس فاغن ببيع النقانق في الملاعب والمتاجر الألمانية.

وبما أن إنتاج النقانق بدأ في الأصل لموظفي الشركة، فإن جودته كانت عالية، وفاز بالعديد من الجوائز في المعارض الوطنية للأغذية على مر السنين.

وعلى الرغم من أن 40٪ من النقانق التي يتم إنتاجها بواسطة قسم الأطعمة في شركة فولكس فاغن، يستهلكها موظفوها، فإن الطلب عليها خارج الشركة بات كبيراً للغاية، إذ يتم بيع غالبية النقانق عبر شبكة كبيرة من محلات السوبر ماركت في 11 دولة مختلفة.

في البداية، أنتجت فولكس فاغن النقانق من لحوم الحيوانات التي كانت تحصل عليها من مزرعة مملوكة للشركة، لكن إنتاج المزرعة لم يعد كافياً اليوم بسبب زيادة الطلب عليه، لذا فقد تعاونت الشركة مع العديد من المزارعين الإقليميين للحصول على حاجتها من اللحوم الحيوانية.

وتقول التقارير، إن وصفة النقانق الخاصة بشركة فولكس فاغن، تخضع لحراسة مشددة لإبقائها طي الكتمان، ولكن بحسب بعض المصادر، فإن أحد أسباب نجاحها هو ارتفاع جودة اللحوم وانخفاض نسبة الدهون فيها، حيث يقوم 30 موظفاً في قسم الطعام في الشركة بإنتاج ما بين 18000 و 20000 قطعة نقانق يومياً.

يذكر بأن فولكس فاغن، تنتج أيضاً الكاتشب المتبل، لكنه ليس شائعاً مثل النقانق، حيث يتم بيع حوالي 600000 زجاجة فقط كل عام، وفق ما نقل موقع "أوديتي سنترال" الإلكتروني.

مجموع المشاهدات: 2891 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع