الرئيسية | علوم وتكنولوجيا | "فيسبوك" يحظر مؤقتا الإعلانات التي تروج لملحقات الأسلحة ومعدات الحماية

"فيسبوك" يحظر مؤقتا الإعلانات التي تروج لملحقات الأسلحة ومعدات الحماية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
"فيسبوك" يحظر مؤقتا الإعلانات التي تروج لملحقات الأسلحة ومعدات الحماية
 

 قامت شبكة فيسبوك بعمل حظر مؤقت على الإعلانات التي تروج لملحقات الأسلحة ومعدات الحماية حتى 22 يناير بدافع الحذر الشديد، وقالت الشركة "نحن بالفعل نحظر الإعلانات عن الأسلحة والذخيرة وتحسينات الأسلحة مثل كاتمات الصوت، لكننا سنحظر الآن أيضًا إعلانات الملحقات مثل خزائن الأسلحة والسترات وحافظات البنادق في الولايات المتحدة ".
 
ويأتي الحظر بعد تعرض فيسبوك لانتقادات لسماحه بنشر منشورات عبر منصاته تروج للهجوم الذي وقع في 6 يناير على مبنى الكابيتول، وتم عرض إعلانات المعدات العسكرية مثل الدروع الواقية للبدن وحافظات الأسلحة بجوار منشورات Facebook و Instagram حول التمرد في مبنى الكابيتول والتي تضمنت دعوات للعنف.
 
وكتبت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي رسالة إلى مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك الجمعة الماضية، حثت فيها الشركة على "تطوير وتنفيذ سياسة فيسبوك لتحظر بشكل دائم إعلانات المنتجات المصممة أساسًا للاستخدام في العمليات التكتيكية المميتة والقتال المسلح."
 
وشدد فيسبوك سياساته وسط مخاوف من احتمال حدوث المزيد من العنف في عاصمة البلاد قبل التنصيب في 20 يناير، وتقول الشركة إنها لن تسمح للمستخدمين بإنشاء أحداث تجري "على مقربة" من البيت الأبيض أو مبنى الكابيتول أو مباني عاصمة الولاية خلال يوم التنصيب، قال Facebook أيضًا إنه كان يقوم "بمراجعة ثانوية" لأي أحداث متعلقة بالتنصيب تم إنشاؤها على نظامه الأساسي وسيزيل أي أحداث تنتهك قواعده.

مجموع المشاهدات: 589 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة