الرئيسية | ركن المرأة | هل تصلح الكستناء "القسطال" للمرأة الحامل

هل تصلح الكستناء "القسطال" للمرأة الحامل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هل تصلح الكستناء "القسطال" للمرأة الحامل
 

اجمع المختصون على القيمة الغذائية الكبيرة التي يحويها «الكستناء» باختلاف أنواعها؛ حيث تزرع في الصين واليابان وأوروبا وأميركا الشمالية؛ حيث تحتوي على سعرات حرارية عالية، والكثير من الفيتامينات والألياف الغذائية... ولكنهم حذروا –أيضاً- من خطورتها على الحامل والرضيع منها.

يفضل عدم تناول الكستناء خلال فترة الحمل الحساسة؛ خوفاً على صحة الحامل وجنينها، وإذا تم تناولها مشوية أو مسلوقة فلا بد أن يتم مضغها جيداً؛ حتى لا تتعارض مع العصارات المعوية... وعدم مضغها بشكل جيد يسبب عسر الهضم وبعض الغازات.

الكستناء لا تفيد الحامل بقدر ما تثير من الشكوك؛ إذ لم يثبت بعد صحة تناولها علمياً للحامل...كما يفضل عدم تناولها من قبل المصابين بالاضطرابات وبأمراض عسر الهضم والمغص ومشاكل الكبد والسكري والسمنة.

مجموع المشاهدات: 524 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة

image

كرنفال التشهير

image

من هو المُثَقَّف؟