الرئيسية | دولية | مقتل شخص وإصابة 7 آخرين في هجوم استهدف مطار "أبها" جنوب السعودية

مقتل شخص وإصابة 7 آخرين في هجوم استهدف مطار "أبها" جنوب السعودية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مقتل شخص وإصابة 7 آخرين في هجوم استهدف مطار "أبها" جنوب السعودية
 

قتل شخص وأصيب 7 آخرون في هجوم استهدف مساء اليوم الأحد مطار "أبها" جنوب السعودية.

وذكرت قناة "العربية" السعودية أن الهجوم الذي ي عتقد أنه نفذ بواسطة طائرة مسيرة (بدون طيار) استهدف موقفا للسيارات بمطار "أبها".

وكانت جماعة الحوثي استهدفت مطلع يونيو الجاري مطار "أبها" بواسطة قذيفة سقطت في صالة القدوم وخلفت 26 جريحا من جنسيات مختلفة. 

 
مجموع المشاهدات: 872 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (1 تعليق)

1 |
تبيان لمن فاته البيان
يبدو أن كثيرا منا لا يعلم بأن الحوثي الحقير لديه نظرة عنصرية شديدة اتجاه المسلمين السنة ولا يبدي احترامه وتقديره إلا اتجاه الحكومة الخوماينية وشيعتها الذين يزعمون زورا انتسابهم لآل البيت (كيف لفارسي أن ينتسب لنبي عربي !!؟)..هذا الحوثي اللعين يكذب ويدعي بدوره زورا أنه من آل البيت ويزعم الخبيث أنه وقبيلته أعلى شأنا ومقاما من باقي العرب بما فيهم المسلمين السنة الذين يسميهم "زنابيل" احتقارا لهم.. ويرى أنه هو الأجدر بتولي الحكم "لنسبه الشريف" رغم أن نسبتهم بين السكان لا تتجاوز 5 بالمائة.. ويقول هذا الحوثي ابن الفويسقة أن هؤلاء "الزنابيل" يجب أن يكونوا خداما وعبيدا لسلالة آل البيت الذي يدعي كذبا أنه منهم.. ولا يبدو على هذا الحوثي البليد أنه يعلم بأن أبو لهب الذي سيصلى نارا ذات لهب هو عم رسول الله وأنه هو أيضا من آل البيت.. المخزي أنك تجد الجهلة والأغبياء ممن يسميهم الحوثي الزنابيل، يمدحون هذا الحوثي ويدعون له بالنصر ويقفزون فرحا لقصفه إخوانه من المسلمين السنة الذين هم أقرب إلينا (مهما اختلفنا معهم) في بلاد الحرمين وبيت الله الحرام بالصواريخ!!!!.. والله كأنني أرى هذا الحوثي الخبيث وزمرته يضحكون بكل أسنانهم المصفرة من هؤلاء الأغبياء عند قراءته لتعاليقهم.. والله إن الجهل والغباء لمصيبتين عظيمتين وأن مصائب الأمة وشتاتها وضعفها هو بسبب هؤلاء الجهلة الأغبياء الذين يعيشون بين ظهرانينا.
مقبول مرفوض
0
2019/06/24 - 08:57
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع