الرئيسية | دولية | رئيس الوزراء الفلسطيني: غدا يوم أسود في تاريخ الأمة العربية

رئيس الوزراء الفلسطيني: غدا يوم أسود في تاريخ الأمة العربية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
رئيس الوزراء الفلسطيني: غدا يوم أسود في تاريخ الأمة العربية
 

وصف رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية يوم الاثنين مراسم توقيع اتفاقات التطبيع بين إسرائيل والإمارات والبحرين يوم الثلاثاء في واشنطن بأنها "يوم أسود في تاريخ الأمة العربية".

وقال اشتية في بداية الاجتماع الأسبوعي للحكومة في رام الله "نشهد غدا يوما أسود في تاريخ الأمة العربية وهزيمة لمؤسسة الجامعة العربية، التي لم تعد جامعة بل مفرقة، وإسفينا للتضامن العربي".

وأضاف "سوف يضاف هذا اليوم إلى رزنامة الألم الفلسطيني وسجل الانكسارات العربية".

ودعا اشتية الدول العربية إلى عدم المشاركة في مراسم التوقيع على الاتفاق الإماراتي البحريني الإسرائيلي والتي ستُجرى برعاية أمريكية.

وقال "ندعو الدول العربية إلى رفض الخطوة الإماراتية البحرينية وعدم المشاركة بالاحتفالات المقامة غدا".

وأضاف "يدرس مجلس الوزراء التوصية للرئيس بتصويب علاقة فلسطين مع الجامعة العربية التي تقف صامتة أمام الخرق الفاضح لقراراتها والتي لم ينفذ منها شيء أصلا، والتي أصبحت رمزا للعجز العربي".

يأتي هذا بعد فشل مشروع قرار فلسطيني في اجتماع الجامعة العربية الأسبوع الماضي للمطالبة بإدانة الخروج على مبادرة السلام العربية التي نصت على أن يكون التطبيع مع إسرائيل بعد إنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية والعربية منذ عام 1967.

وقال اشتية "التطبيع العربي مع إسرائيل هو مساس بالكرامة العربية التي تُمتهن ولا نقبل بذلك".

ودعا رئيس الوزراء الفلسطيني إلى وحدة الصف وقال "غدا تُقتل مبادرة السلام العربية ويموت التضامن العربي".

مجموع المشاهدات: 12019 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | Amazigh
الامة العربية
يجب عليكم أن تفرقوا بين الأمة العربية من جهة و الأمة الإسلامية من جهة أخرى،اما عن الأمة العربية بما أنني لست عربي رغم أنني أتقنها فهما و كتابة فلا يهمني أمر العرب،و أما عن الأمة الإسلامية،بما أنني مسلم فهذا يهمني،و في الاخير اعلموا يا عرب أنه ليس كل عربي ،مسلم و ليس كل مسلم عربي.
أمازيغي وافتخر
مقبول مرفوض
-1
2020/09/14 - 03:12
2 | محمد البدراوي
ما الفرق
الفرق هم يشتغلون وانتم تتوكلون
مقبول مرفوض
1
2020/09/14 - 03:21
3 | عزوز
السويد
كولكوم ولاد لحرام غير بنتكم والو المفاهمة
مقبول مرفوض
1
2020/09/14 - 04:23
4 | متتبع
الحقيقة
كأستاذ لمادة الاجتماعيات السنة الثالثة إعدادي،لدينا درس في الدورة الثانية تحت عنوان"القضية الفلسطينية والصراع العربي-الإسرائيلي،أدعو زملائي الأساتذة إلى الدفاع عن القضية الفلسطينية وشرحها جيدا للتلاميذ وتوضيح خيانة بعض الدول العربية لهذه القضية بالتطبيع الكامل مع الكيان الصهيوني دون الحصول على أدنى الحقوق الفلسطينية.يجب أن نربي الأجيال الصاعدة على حب فلسطين وعلى فكرة "ماضاع حق وراءه طالب"
مقبول مرفوض
2
2020/09/14 - 05:09
5 | ابو هاجوج الجاهلي
اولا وقبل كل شيء اقول للفلسطيني اليوم الاسود هو مشكلكم الداخلي وهو حماس والحركات الاسلامية ومنظمة فتح الى اخر القائمة. اما الامة العربية توجد فقط في مخيلتك. في الواقع لا وجود لها لان الامة العربية تسمية مستفزة للكثير من الشعوب.
مشاكلكم لاتنتهي وانتم حجرة عثرة في المنطقة لانكم الفتم المساعدات والدولارات والكلام الفارغ. لو اتفقتم مع اسراىيل في 1948 لاتخذتم اكثر من الان لكن تريدون ان تتجرون في القضية هذا هو المشكل.
اما استاذ مادة الاجتماعيات الذي يريد ان يربي الاطفال على القضية الفلسطينية بكل صراحة لو كنت مدير المدرسة التي تشتغل فيها لارسلتك الى المنزل وستعرف هل سيودي الرىيس الفلسطيني اجرتك
مقبول مرفوض
1
2020/09/14 - 07:55
6 | مسلم
إلى صاحب التعليق الأول
روى أبو داود أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "ليس منّا من دعا إلى عصبية، أو من قاتل من أجل عصبية، أو من مات من أجل عصبية" وفي حديث أخر قال صلى الله عليه وسلم محذراً من العصبية " دعوها فإنها منتنة.." رواه البخاري ومسلم. وفي حديث أخر ورد في مشكاة المصابيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال " من دعا إلى عصبية فكأنما عض على هن أبيه." أو كما قال صلى الله عليه وسلم.

الأحاديث المذكورة يدور معناها على ذم التعصب لأحد بالباطل ، كالتعصب للقوم والقبيلة والبلد .
مقبول مرفوض
0
2020/09/14 - 10:28
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع