الرئيسية | دولية | قمة البشاعة...الجيش الجزائري يعتقل شابين صحراويين ويحرقهما حيين حتى الموت بمخيمات تندوف

قمة البشاعة...الجيش الجزائري يعتقل شابين صحراويين ويحرقهما حيين حتى الموت بمخيمات تندوف

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
قمة البشاعة...الجيش الجزائري يعتقل شابين صحراويين ويحرقهما حيين حتى الموت بمخيمات تندوف
 

أخبارنا المغربية : علاء المصطفاوي

جريمة في غاية البشاعة تلك التي ارتكبها أفراد من الجيش الجزائري أمس الإثنين في حق شابين من المحتجزين في مخيمات تندوف، وذلك بعدما جرى إحراقهما حتى الموت وبدم بارد.

مصادر صحراوية قالت أن دورية تابعة للجيش الجزائري ضبطت الشابين وهما ينقبان بطريقة غير قانونية عن الذهب داخل أحد المناجم جنوب المخيمات، ليتم اعتقالهما على الفور، قبل أن يبدأ مسلسل التعذيب الجسدي الشنيع والذي انتهى بوضعهما حيين داخل إحدى الحفر وصب البنزين عليهما وإضرام النار فيهما إلى أن فارقا الحياة أمام أنظار عناصر الجيش الجزائري.

هذا وقد جرى نقل الجثتين فيما بعد إلى ما يعرف باسم مستشفى ولاية الداخلة، بينما لم يتم اتخاذ أي إجراء في حق العسكريين الجزائريين المسؤولين عن هذه الجريمة.

مجموع المشاهدات: 20141 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (22 تعليق)

1 | متالمة
الطغيان
لا حو ل ولا قوة إلا بالله يمهل ولا يهمل رحمهما الله.
مقبول مرفوض
4
2020/10/20 - 11:21
2 | مغربية
الله اعلم
لا اظن جيش نظامي لدولة يفعل هذه الامور ..مثل هذه الافعال تقوم بها الميلشيات والعصابات ...
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 11:41
3 | صحراوي مغربي حر
صحراوي مغربي حر
الصحراويون الانفصاايون هم من ارتضى لنفسهم الخضوع والخنوع تحت وصاية العسكر الجزائري. فليتحملوا وزر اختيارهم 45سنة أخرى في ذل لحمادة ..
مقبول مرفوض
13
2020/10/20 - 12:36
4 | مواطن حر
عصابة قصر المرادية
جراءم النظام العسكري ومليشياته في حق المحتجزين بتندوف لاتعد ولا تحصى ...التعذيب في سجن الرشيد والرابوني دون مراقبة دولية ...اما ماتعرضه الاسرى المغاربة لمدة تفوق 25 سنة والمطرودين ( 300 الف ) سنة 1975 فهي وصمة عار في حق هذا النظام النازي الفاشيستي لن ينسى في ذاكرة وتاريخ المغاربة الى الابد
مقبول مرفوض
1
2020/10/20 - 12:44
5 | Sandreas
قوم فرعون
اللهم أرنا عجائب قدرتك في المعتدين إنهم لا يعجزونك .هاد العسكر سينتقم الله منهم إن شاء العلي القدير
مقبول مرفوض
6
2020/10/20 - 01:03
6 | متتبع
خراءر
ماذا تنتظر من العساكر المهزومة برءاسة الكابران شريحة
مقبول مرفوض
2
2020/10/20 - 01:42
7 | هشام
سلام
باش يعرفوا الصحراويين في المخيمات معامن كيتعاملو عصابة لا تعرف الرحمة ولا تفرط في شبر من ارضها و يريدون من المغرب أن يفرط في صحرائه
مقبول مرفوض
6
2020/10/20 - 01:58
8 | ريم
المغرب
اش مازال كيدير السفير المغربي في الجزاير علاش مطردوش سفيرهم من الرباط علاش متقطعوش العلاقات واش كتسناو حتى يعلنو الحرب يمكن
مقبول مرفوض
1
2020/10/20 - 02:06
9 | عمر
بوليزاريو جزائري 100%
اعتقد ان مخطط العسكر الجزائري هو القضاء على الصحراويين المنحدرين من الصحراء المغربية الغربية بمافيهم القياديين في البوليزاريو وتعويضهم ب صحراويين من اصول جزائري حتى يصبح البوليزاريو عرقيا 100% جزائري. وهذا المخطط بدأ تنفيده منذ مدة.
مقبول مرفوض
1
2020/10/20 - 03:21
10 | ايت سيدي موما الصحراوي العلوي الشريف
حرق عنصرين من الصحراويين
هده الافعال فكرتني في داعش عندما قاموا لاحراق الاردني داخل قفص حديدي. و مجرم الحرب هتلر و محرقة اليهود. لايمكن السكوت على هده الافعال
مقبول مرفوض
2
2020/10/20 - 03:30
11 | مصطفى فارس
الجيش الجزائري وعصابة البوليساريو
بين الفينة والأخرى يقوم الجيش وعصابته باعتقال أشخاص صحراويين وتعذيبهم حتى الموت لأسباب تافهة انهم لا يعرفون الرحمة قلوبهم ميتة
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 03:31
12 | النوري عبد اللطيف
الروافض
الشيعة الروافض هم من يحرقون ويعدبون بالنار وحكام الجزائر شيعة تابعين لولاية الفقيه والحمد لله على نعمة المملكة العربية السعودية العظيمة.
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 03:43
13 | عزوز
السويد
الشعب المغربي والجزءيري خاو خاو ، شفارا هما الحكومة ديلنا وديلهم سيرو بلا بلبلة
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 04:41
14 | حمزاوي
لكل حدث حديث
عههههه لو كان الخبر صحيح لرأيت بوريطا يهرول لنيورك بالشورط لطنها تبعبيصة للمغاربة يحكمو بيها يهم لرفع ابمعنويات حتى بالفونطاسما كل شيء يهون من أجل شحن الأميين المداويخ لماذا لم يتدخل المروك بحكم أنهم مغاربة محتجزين كما تقولون
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 05:23
15 | علي ابناصر
الحرق حتى الموت حكم العسكر
هم البوليزاريو الدين أرادوا العيش تحت ضل حكم العسكر إنها جهنم على وجه الأرض الله يهديهم إن الوطن غفور رحيم.
مقبول مرفوض
1
2020/10/20 - 06:49
16 | الحاج
عن إحراق الصحراوين
ان لله وان اليه راجعون. ان من امر بي دالك قتل البشر ولو يكون من اي ديانة تباقا عنه قتل انسان بي غير ديب أن الله يمهل ولا يهمل
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 08:28
17 | Sara
القرطاس
الإسلام بريئ من هالعصابات العسكريةالجزائرية أخبث جيش والعياذبالله كله إجرام وذبح وقتل بس عصابةالبوليزاريو الانفصاليين هم للي جابوه لأنفسهم مالنادخل فيهم إن شاءالله يأكلون بعض طز فيهم
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 08:46
18 | مار من هنا
[email protected]
ما أحرق هؤلاء المدنيين الا بأوامر عليا من هرم الجيش الجزائري و أو أن من أحرق فهو متعود على هذا الفعل يعني أنه من نيته أنه لا يحاسب. هذه من محرقة النازية ظهرت في الجيش الجزائري... و حتى إن حوسب الجناة سيكونون مثل العصابة، قد يحاكمون الا لتهدئة الرأي العام العالمي و إظهار ان هذه الحادثة معزولة....
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 09:07
19 | موحا
العرب الجرب الانجاس
متى سيسقط النيزك على الارض الذي سيوبخ العراب الوحوش الحيوانات المسعورة
مقبول مرفوض
0
2020/10/20 - 11:33
20 | مسلم على عقيدة التوحيد
ان جاكم فاسق بنباء فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على مافعلتم نادمين
ياعباد الله الا تتقون الله في انفسكم ان كان في قلوبكم مثقال ذرة من ايمان وتمسكوا عليكم السنتكم قال النبي صلى الله عليه وسلم في وصيته لمعاذ رضي الله عنه « امسك عليك هذا واشار الى لسانه قال معاذ اومواخذون بمانقول بالسنتنا قال النبي ويحك اويكب الناس في جهنم على مناخرهم الا حصائد ألسنتهم»
مقبول مرفوض
0
2020/10/21 - 12:50
21 | صحراوي حر
النصر للجيش المغربي
الجزائر تستغل جهل هؤلاء الرعاة ويتم غسل ادمغتهم بالوعود الكادبة والإستفادة من ثروات الجمهورية الوهمية ،لو كان المستعمر الفرنسي يستعمل الواقي الذكري مغاديش يكون شعب سميتو الجزائر بلد مليون لقيط
مقبول مرفوض
0
2020/10/21 - 01:39
22 | مواطن غيور على مغربيته
الاعتداء على الغير
يقول الله تعالى واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ان التفرقة هي اعظم سبيل للإهانة والعزيمة وكل من يدعوا الى تمزق الأمة وشتاتها فهو يؤسس لدمارها واضعافهاالصحراء مغربية بكل معايير التاريخ والقانون فلم هذا الاعتداء على كرامة المغرب
مقبول مرفوض
0
2020/10/21 - 01:27
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة