الرئيسية | دولية | غموض مرض "تبون" .. أعرق أحزاب المعارضة يحذر من أزمة "تحمل بعدا مثيرا للقلق" بالبلاد

غموض مرض "تبون" .. أعرق أحزاب المعارضة يحذر من أزمة "تحمل بعدا مثيرا للقلق" بالبلاد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
غموض مرض "تبون" .. أعرق أحزاب المعارضة يحذر من أزمة "تحمل بعدا مثيرا للقلق" بالبلاد
 

في ظل الغموض حول صحة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الذي يخضع للعلاج في ألمانيا منذ 28 أكتوبر الماضي بعد إصابته بوباء كورونا،  أكد حزب جبهة القوى الاشتراكية، أعرق أحزاب المعارضة الجزائرية، أن الأزمة التي تمر بها البلاد "تحمل بعدا مثيرا للقلق"، مستنكرا "الغموض الذي يكتنف منظومة صناعة القرار في أعلى هرم السلطة، والذي يخفي وراءه صراعا للأجنحة، يستهدف التحكم في السلطة".

وأشار الحزب، في بيان لقيادته الوطنية، إلى أن "البلاد توجد في مفترق الطرق، والأزمة التي تمر بها تزداد تعقيدا وتحمل بعدا مثيرا للقلق".

كما أعرب عن استنكاره "للغموض الذي يكتنف منظومة صناعة القرار في أعلى هرم السلطة، والذي يخفي وراءه صراعا للأجنحة الذي يستهدف التحكم في السلطة"، محذرا من أنه "يشل الشأن العام، ويضر بشدة بالأمن القومي، ويفتح الطريق أمام كل أنواع التهديدات، وكل أنواع التدخلات".

واعتبر حزب جبهة القوى الاشتراكية أن رفض الحكم أي حل خارج أجندته يزيد في تفاقم الوضع، مستنكرا أيضا "تدبيرا استبداديا" و"عمليات متتالية للهروب إلى الأمام من قبل نظام مناوئ للتغيير، والذي يشكل خطرا دائما على البلاد".

كما تحدثت القيادة الوطنية للحزب "عن محاولة لفرض واجهة مؤسساتية جديدة، مما ينبئ في أحسن الظروف بالعمى السياسي، وفي أسوأ الأحوال فإنه يكشف عن اللا مسؤولية".

وأطلق الحزب، إزاء حالة الانقسام المقلقة هذه، مبادرة لتنظيم مؤتمر وطني يجمع الفاعلين السياسيين وممثلي المجتمع المدني، لمناقشة الوضع الراهن للبلاد، و"التوافق على خارطة طريق مشتركة للخروج من الأزمة".

مجموع المشاهدات: 10144 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 تعليق)

1 | احمد
انقلاب في هرم السلطة بين جنرالات الجزائر
قصاصات الاخبار تفيد بأن عشرة من عائلة تبون قدتم تسميمهم وان زوجة تبون بالممستشقى العسكري ومنهم من زج بهم قي السجن فبعدما شرع تبون يميل الى نصائح بعض السياسيين من ان البوليزاريو تغرق البلاد في الازمات الاقتصادية منذ عقود شعر جنرالات العسكر بالامتعاض وارادوا التخلص منه لانهم اختاروه لتكريس النظام الدكتاتوري و العداء للمغرب وعندما زاح عن هذا النهج ارادوا التخلص منه بطريقتهم التي تخلصوا فيها من القايد صالح والعيد من منافسيهم ومن يعارضهم
مقبول مرفوض
3
2020/11/25 - 03:07
2 | التلمساني المغربي
في انتظار لقاح لا عسكري
هذا هو حال الجزائر دائما هي محكومة من خلف ستار: رئيس سابق مشلول يمشي على كرسي متحرك ، واليوم رئيس غائب أو مُغَيَّبٌ بدعوى المرض ! فهل سيَحْتَكِم الشعب مرة أخرى للشارع حتى يتزامن شفاء حال الجزائر من وباء اللاديموقراطية واللامدَنية مع ظهور لقاح كورونا؟!
مقبول مرفوض
3
2020/11/25 - 09:09
3 | Abdou
Xxx
تبون الكذاب....يتلقى العلاج بألمانيا في حين صرح ان بلاده تتوفر على احسن منظومة صحية بإفريقيا.. الاعتقاد السائد بالجزائر هو ان يكون تعرض للتسمم بمعية عائلته في حفل زفاف...و قريبا سيظهر على كرسي متحرك كسالفه... عاش المغرب و عاش الملك و عاش شعبه
مقبول مرفوض
3
2020/11/25 - 12:35
4 | Simo
هدا حال الجزائر
الجزائر مادامت تحت حكم العسكر فشعبها سيبقى تحت رحمتهم خربوا البلاد بلاد البترول أصبح شعبها يعيش الفقر و القهر
مقبول مرفوض
1
2020/11/25 - 05:48
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة