الرئيسية | دولية | إيران ترد على اغتيال أبرز علمائها النوويين بقرار قد يشعل حربا مدمرة بالمنطقة

إيران ترد على اغتيال أبرز علمائها النوويين بقرار قد يشعل حربا مدمرة بالمنطقة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
إيران ترد على اغتيال أبرز علمائها النوويين بقرار قد يشعل حربا مدمرة بالمنطقة
 

صادق البرلمان الإيراني، الثلاثاء، على مشروع قانون خاص بتسريع الأنشطة النووية ورفع تخصيب اليورانيوم إلى 20 في المئة.

وبحسب التلفزيون الحكومي، تم قبول الخطوط العريضة للمشروع المسمى “خطة العمل الإستراتيجية لرفع العقوبات وحماية مصالح الأمة الإيرانية” بموافقة 251 صوتا من أصل 290.

وعقب المصادقة على المشروع، هتف النواب الإيرانيون بشعارات مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل.

وفي حال حصل مشروع القانون على الموافقة النهائية من قبل المجلس الدستوري وأصبح قانونا، فإن هيئة الطاقة الذرية الإيرانية ستبدأ في تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المئة على الأقل وزيادة مخزوناتها من اليورانيوم منخفض التخصيب.

ولم يكن الاتفاق النووي المبرم مع الدول الكبرى في العام 2015 يسمح لطهران بتخصيب اليورانيوم بنسبة أكثر من 3,67 في المئة.

ويأتي هذا التطور عقب إعلان إيران اغتيال عالمها البارز محسن فخري زاده، المعروف بـ”عراب الاتفاق النووي”، إثر استهداف سيارة كانت تقله قرب طهران.

 

وتوعد الحرس الثوري، بـ”انتقام قاس” من قتلة فخري زاده، متهما إسرائيل بالوقوف وراء عملية اغتياله.

مجموع المشاهدات: 31703 |  مشاركة في:

مقالات ساخنة