الرئيسية | دولية | بلجيكا تعلن حالة الإنذار وتتأهب أمام خطر الفيضانات

بلجيكا تعلن حالة الإنذار وتتأهب أمام خطر الفيضانات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
صورة من الأرشيف صورة من الأرشيف
 

تم وضع جزء كبير من الأراضي البلجيكية تحت يقظة متزايدة في الأيام الأخيرة في مواجهة خطر الفيضانات، في حين تجتاح البلاد أمطار غزيرة.

وتم وضع منطقة والونيا (جنوب البلاد) في حالة الإنذار الأصفر منذ مساء الاثنين، بينما عرفت بعض أحواض والونيا إعلان حالة إنذار أحمر، مع توقعات بهطول أمطار حتى صباح الخميس.

وأكد المعهد الملكي البلجيكي للأرصاد الجوية أنه "نظرا لطبيعة هطول الأمطار على شكل زخات، قد يتم تسجيل تباينات كبيرة في الهطول التراكمي من منطقة إلى أخرى".

وصباح الأربعاء، ظلت المقاطعات الوالونية للوكسمبورغ ونامور ولييج في حالة إنذار أصفر، ولم تعد بقية الأراضي البلجيكية في حالة تأهب.

ووفقا لخدمة القياس المائي في منطقة والونيا، لا تزال حوالي عشرة أنهار في حالة تأهب للفيضانات. والسبب هو استمرار هطول الأمطار مما يمنع التربة من امتصاص التدفق المستمر للمياه.

علاوة على ذلك، تم تسجيل فيضانات في الإقليم الفلامندي (شمال بلجيكا)، لكن لا توجد خطط لعمليات إجلاء واسعة النطاق في الوقت الحالي، حسبما أشارت حاكمة الإقليم، كارينا فان كوتر.

مجموع المشاهدات: 1582 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة