الرئيسية | متفرقات | مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يطلق برنامج التميز " VET by EHL"

مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يطلق برنامج التميز " VET by EHL"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يطلق برنامج التميز " VET by EHL"
 

أعطيت اليوم الثلاثاء بتمارة، انطلاقة برنامج التميز "VET by EHL" بمبادرة من مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل بشراكة مع مدرسة لوزان الفندقية.

ويندرج هذا البرنامج ، في إطار مشروع إعادة هيكلة العرض التكويني لمهن السياحة والفندقة والمطعمة وتماشيا مع خارطة الطريق الجديدة لتطوير التكوين المهني التي تم عرضها بين يدي صاحب الجلالة الملك محمد السادس في 4 أبريل 2019 .

وأوضحت المديرة العامة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل لبنى طريشة ان برنامج التميز ينفتح على التقنيين المتخصصين والتقنيين في شعب السياحة والفندقة والمطعمة ، وسيرتكز على 4 تكوينات تأهيلية من قبيل فن الطبخ والإيواء وخدمات الأكل والشرب، بالإضافة إلى التسيير الفندقي.

وأضافت أن البرنامج يتضمن حصصا تكوينية تطبيقية داخل مقاولة بمعدل 50 في المائة من الحيز الزمني ، مما سيمكن الخريجين الشباب من الاندماج في الحياة المهنية بشكل أكبر وتطبيق معارفهم وكفاءاتهم المكتسبة أثناء التكوين.

وسجلت أن البرنامج، الذي يستفيد من نسخته الأولى 140 متدربا على مدى 18 شهر ، سيتوج بتقديم شهادات مصادق عليها بشكل مشترك بين المكتب والبرنامج في المستويات المتدرج والشريك والمتخصص. وأضافت أنه سيتم اعتماد هذا التكوين بداية في مؤسستين تكوينيتين بكل من الدار البيضاء والرباط على أن يتم تعميم هذه التجربة على مستوى باقي المؤسسات التكوينية ، خاصة في مدن المهن والكفاءات.

وذكرت أن هذا البرنامج تم إعداده وفق أفضل الممارسات والمعايير الدولية في مجال السياحة من أجل إعطاء قيمة مضافة ملموسة وارتقاء بخدمة الزبناء ودعما لموقع المغرب كوجهة سياحية مفضلة على الصعيد العالمي.

ولدى تطرقها لدينامية اعادة هيكلة العرض التكويني للمكتب قي مهن السياحة والفندقة والمطعمة، أفادت السيدة طريشة بأن الهندسة الجديدة التي تم إعدادها ترمي إلى ضمان تكوين محين من شأنه تلبية الحاجيات من الكفاءات.

ويتعلق الأمر ، على الخصوص ، بإنشاء جذع مشترك لمستويي التقني المتخصص والتقني، مع التخصصات الملائمة في السنة الثانية للتكوين، والتخطيط لاسدس إضافي لتنمية الكفاءات الذاتية و اللغات الأجنبية أو تمديد مدة التكوين لسنتين بالنسبة لمستوى "التأهيل".

وأشاد المسؤول عن التعليم والتكوين المهني ببرنامج التميز جينس هينينغ بيتر بالشراكة المثمرة بين المغرب وسويسرا منذ مائة سنة، لاسيما في مجال التربية والتكوين، مشددا على أهمية التعليم المستمر مدى الحياة، مسجلا انه تم اعداد نموذجا يمكن المتدربين من مواصلة دراساتهم بالموازاة مع تطوير مسارهم المهني.

وأضاف أت مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل سيستفيذ من خبرة برنامج التميز عبر نموذج سويسري مبتكر وتفاعلي وفريد من نوعه والذي يجعل المتدرب في صلب مقاربة التكوين.

وتم على هامش هذا الحفل توقيع اتفاقية-إطار للشراكة بين المكتب وكل من الكنفدرالية الوطنية للسياحة والجامعة الوطنية للصناعة الفندقية، وذلك بهدف إشراك مهنيي قطاع السياحة والفندقة في تفعيل برنامج التميز.

كما تم توقيع خمس اتفاقيات خاصة بين المديريتين الجهويتين للدار البيضاء-سطات والرباط-سلا-القنيطرة، اللتين ستحتضنان هذا البرنامج وبين المؤسسات الفنذقية المساهمة في توفير التكوين.

مجموع المشاهدات: 3256 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة