الرئيسية | اقتصاد | هل رفعت الحكومة الراية البيضاء أمام لوبي الصناعة الدوائية؟

هل رفعت الحكومة الراية البيضاء أمام لوبي الصناعة الدوائية؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
صورة من الأرشيف صورة من الأرشيف
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

ازدادت تداعيات الرفع من أسعار 14 دواء يوما بعد يوم،  حيث تنعكس هذه الزيادة بالأساس على المهنيين، الصيادلة على الخصوص والمواطنين على العموم،  وهمت هذه الزيادة بقرار من وزارة الصحة أسعار أدوية تتراوح أثمنتها ما بين 10 و 150 درهم. 

ووفق مصادر صحيفة "العلم"، فإن الحكومة رفعت الراية البيضاء أمام لوبي الصناعة الدوائية، كما علق كريم آيت أحمد، رئيس رابطة الصيادلة الاستقلاليين، على هذا الموضوع بالقول، إن الحكومة تحالفت مع المختبرات ضد مصلحة المواطنين. 

وأفاد المصدر ذاته بأن المختبرات رفضت تسويق أدوية الأمراض الخطيرة باهظة الأثمان تتراوح بين 3000 و15000 درهم، وهو ما فرض على الحكومة الدخول مع لوبيي الصناعة الدوائية في اتفاق لرفع أثمان 14 دواء، مشيرا إلى أن الأمن الدوائي بالمغرب غير متحكم فيه من طرف الدولة، نتيجة عدم تطبيق القوانين وعجز وزارة الصحة عن القيام بمهامها.

مجموع المشاهدات: 523 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع