الرئيسية | اقتصاد | الجزائر تَتراجع عن قرار حظر استيراد المنتجات والسلع الخاضعة لإعادة الشحن من الموانئ المغربية

الجزائر تَتراجع عن قرار حظر استيراد المنتجات والسلع الخاضعة لإعادة الشحن من الموانئ المغربية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجزائر تَتراجع عن قرار حظر استيراد المنتجات والسلع الخاضعة لإعادة الشحن من الموانئ المغربية
 

أخبارنا المغربية ـــ الرباط

تراجعت الجزائر عن قرار 10 يناير الجاري، القاضي بحظر استيراد المنتجات والسلع الخاضعة لإعادة الشحن من ميناء طنجة المتوسطي، لاسيما المرتبطة باللحوم والمنتجات الأخرى القابلة للتلف.

ووفق وثيقة للرابطة المهنية للبنوك والمؤسسات المالية الجزائرية، فإن مدراء البنوك ملزمون بالمضي قدما في توطين جميع عمليات استيراد المنتجات، خاصة القابلة للتلف، لاسيما اللحوم التي يكون تاريخ صعودها على متن السفن قبل 10 يناير 2024.

الوثيقة نفسها، الموجهة إلى جميع مدراء البنوك، جاء فيها أن الرابطة تلقت تعليمات من وزارة النقل، حول مذكرتها بشأن حظر استيراد المنتجات والسلع التي تمت إعادة شحنها بالموانئ المغربية، تقضي، تروم التراجع عن القرار.

تجدر الإشارة إلى أن الجزائر رفضت، في وقت سابق، عبر مراسلة للجمعية المهنية للأبناك والمؤسسات المالية، الموجهة إلى المدراء العامين للموانئ الجزائرية، (رفضت) "أي عملية توطين لعقود النقل التي تنص على إعادة الشحن أو العبور عبر الموانئ المغربية"، مضيفة أنه "قبل أي توطين، من الضروري دعوة المصالح ذات الصلة للتأكد مع الفاعلين الاقتصاديين من عدم إجراء عمليات الشحن أو العبور عبر الموانئ المغربية".

مجموع المشاهدات: 19975 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 تعليق)

1 | salah-21
صهاينة فرنسا
غبباء االكااببراانناتت لا حددود له و ااعتتققدد انها ليست مسااللة لححوم ببل هيي ملايير الدولاررات التي ستخسسرها ففرنساا الافريقيةة جراء هذا القرار الذذي استحيا منهه اللغباءء
مقبول مرفوض
-1
2024/01/30 - 04:38
2 | سمير
القوة الضاربة
لماذا هذا التراجع أيتها القوة الضاربة في البطيخ . اليس انتم لديكم المال لكي تشتروا اي شئ في العالم أم ان المال استعمل في غير مكانه حيث عصابة البوليزيرو والعسكر نهبوا كل شئ .
مقبول مرفوض
0
2024/01/30 - 05:46
3 | امير
امير
من رأى يوما افلاس وهبل مثل هذا عليه ان يبينه. ان الكابرانات مسألة صراع ثيران بينهما لاغير،هم بمثابة مجموعة متقاتلة فرجليها ورؤوسها بضربات تحت الحزام بل كل شيء مسموح به في القتال ،لكن كلهم يحملون بايديهم سقف العدو الخارجي الوهمي مخافة أن يسقط عليهم جميعا،هكذا ارادت فرنسا لهم واستحلوه
مقبول مرفوض
0
2024/01/30 - 08:12
4 | المهدي
النحس
لا زال بو صبع لزرق المنحوس يتعقب خطوات المملكة الشريفة فبعد إصدار قرار المنع واشتد الخناق على أبناء ام حسن تراجع بوصبع لزرق عن قراره لأن لم يخطط جيدا يعتقد الغبي انه سطضرب اقتصاد المملكة الشريفة لكن الضربة نزلت على نفوخه.مسكين زوج الزهرة. حفر حفرة فسقط فيها.
مقبول مرفوض
-1
2024/01/31 - 03:00
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة