الرئيسية | اقتصاد | ضربة قاضية لأعداء الوحدة الترابية .. صواريخ جد متطورة تعزز السيادة البحرية للمملكة

ضربة قاضية لأعداء الوحدة الترابية .. صواريخ جد متطورة تعزز السيادة البحرية للمملكة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ضربة قاضية لأعداء الوحدة الترابية .. صواريخ جد متطورة تعزز السيادة البحرية للمملكة
 

أخبارنا المغربية - عبد المومن حاج علي 

أورد موقع "USAspending" الحكومي التابع لوزارة التجارة الأمريكية أن القوات المسلحة الملكية أبرمت صفقة مع نظيرتها الأمريكية للحصول على صواريخ جد متطورة لفائدة سلاح الجو.

ووفقًا للمصدر ذاته، فإن الصفقة ستمكن المملكة المغربية من الخصول على صواريخ “هاربون بلوك 2” الحديثة والمتطورة المضادة للسفن والتي تنتجها شركة “بوينغ” للدفاع والفضاء والأمن للقوات المسلحة الأمريكية.

وبالإضافة إلى هاربون بلوك 2، يضيف المصدر أن المغرب تعاقد أيضا على صواريخ كروز AGM-84H/K SLAM-ER، المتطورة والتي يتم إطلاقها من الجو وتوجيهها بدقة متناهية لمهاجمة أهداف برية وبحرية متوسطة إلى طويلة المدى، وهي من إنتاج نفس الشركة التي عملت على تطويرها من النسخة السابقة AGM-84E SLAM.

وتعتبر صواريخ هاربون بلوك، من أحدث نسخ هذا الصاروخ الفتاك المتاحة للتصدير لدى الصناعة العسكرية الأمريكية، بكتلة متفجرة تبلغ 525 كيلوغرلم ومدى قد يصل إلى 280 كيلومتر، ويمكنه تدمير الأهداف العائمة وإحداث أضرار مهمة لحاملات الطائرات وسفن الإنزال المعادية.

يذكر أن الموقع نفسه أعلن في وقت سابق عن إبرام المملكة لصفقة صواريخ سلاح المواجهة المشتركة "JSOW" قبل أشهر من إعلان وكالة التعاون الأمني الدفاعي (DSCA) عنها.

مجموع المشاهدات: 18144 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 تعليق)

1 | خليف
المغرب
قرار صاءب لحماية الحدود البرية و البحرية و كذا الجوية من الاعداء سواء قريبين او يأتون من مكان بعيد ،هو نهج ممتاز لتعزيز قدرات الجيش المغربي البري و البحري و التصدي لأي اختراق محتمل
مقبول مرفوض
0
2024/06/12 - 09:53
2 | زكرياء
قوة فعلية ضاربة
المغرب يعزز ترسانته العسكرية والكابراتات غارقون في أوهام القوة الضاربة في المنطقة. ديما مغرب
مقبول مرفوض
0
2024/06/12 - 10:13
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة