الرئيسية | طب وصحة | بحث جديد يكشف أسباب البلوغ المبكر

بحث جديد يكشف أسباب البلوغ المبكر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بحث جديد يكشف أسباب البلوغ المبكر
 

كشف بحث جديد أجراه علماء في جامعة نورث إيسترن أن الإجهاد المبكر في الحياة يؤثر على جزء من الدماغ، خاصة البروتين الموجود في غشاء الخلية المسؤول عن منع بداية البلوغ المبكرة.

وأفادت هيذر برينهاوس، أستاذة علم النفس في الجامعة، بأن البلوغ المبكر مرتبط بأمراض نفسية في الحياة اللاحقة مثل الاضطرابات المرتبطة بالقلق.

أشارت الدراسات السابقة إلى أن الأطفال الذين يعانون من البلوغ المبكر معرضون لخطر الإصابة بسرطانات الجهاز التناسلي، ومتلازمات التمثيل الغذائي مثل مرض السكري، وأمراض القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى المشاكل العاطفية والاجتماعية في وقت لاحق من مرحلة البلوغ. ووفقًا لنتائج البحث الجديد الذي نشرته "مديكال إكسبريس"، فإن الشدائد في الحياة المبكرة يمكن أن تؤدي إلى البلوغ المبكر وزيادة القلق في أواخر العمر.

كما توصل الباحثون من خلال تجارب مختبرية إلى أن هرمونات التوتر تعمل عادة بمثابة "مكابح" عند البلوغ، وأن الإجهاد المزمن هو الذي يضعف هذه المكابح أو يقلل من استجابة المستقبل لهرمونات التوتر. تفتح هذه النتائج الطريق لتدخلات طبية محتملة لمعالجة تأثيرات الإجهاد المبكر والوقاية من البلوغ المبكر والأمراض النفسية المرتبطة به.

مجموع المشاهدات: 2198 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة