كيتعاند مع الوالي "اليعقوبي".. انتقادات واسعة لرئيس جماعة تمارة بعد اقتنائه سيارة فارهة

قضايا المجتمع

17/11/2023 14:02:00

أخبارنا المغربية

كيتعاند مع الوالي "اليعقوبي".. انتقادات واسعة لرئيس جماعة تمارة بعد اقتنائه سيارة فارهة

أخبارنا المغربية - عبدالاله بوسحابة

وجه عدد كبير من النشطاء بمدينة تمارة، انتقادات واسعة لرئيس الجماعة، التجمعي "زهير الزمزامي"، عقب إقدامه على اقتناء سيارة فارهة (بيجو 508)، لا يقل ثمنها عن 43 مليون سنتيم، وهي نفس السيارة التي يستعملها والي الرباط "محمد اليعقوبي" في تنقلاته الرسمية.

وارتباطا بالموضوع، استغرب ذات النشطاء كيف سمح "الزمزامي" لنفسه باقتناء سيارة باهظة الثمن، في وقت تغرق فيه مدينة تمارة التي يترأس مجلسها الجماعي في سيل من المشاكل المتراكمة، مشيرين إلى أن المصالح المركزية لوزارة الداخلية مطالبة اليوم بتفعيل مبدأ الحكامة وكثير من الصرامة فيما يتعلق بالتأشير على مثل هذه المقتنيات.

كما يرى ذات النشطاء أن سيارة الرئيس القديمة من نوع "طويوطا" التي يستغلها حاليا أحد أعوانه العرضيين، ما تزال حالتها الميكانيكية جيدة، وبالتالي لا مبرر لرصد اعتمادات مالية كبيرة من أجل اقتناء سيارة فارهة كتلك التي اقتناها "الزمزامي" قبل أيام.

في مقابل ذلك، يشدد ذات النشطاء على أن رئيس جماعة تمارة (لي كيتعاند مع الوالي اليعقوبي) في إشارة إلى نوع السيارة التي يستعملها، لا يسير بنفس السرعة (التنموية) التي يدبر بها الوالي اليعقوبي (عامل تمارة بالنيابة) أمور المواطنين، وبالتالي فإن المنافسة بحسب ذات المهتمين ينبغي أن تصب في خانة خدمة الصالح العام، وليس المصالح الشخصية، مؤكدين أن ما قام به الوالي اليعقوبي في أشهر قليلة، عجز عدد كبير من رؤساء جماعة تمارة وباقي الجماعات المجاورة عن تنزيله في سنوات طوال.

يذكر أن جل دورات مجلس جماعة تمارة، شهدت حالات من الغضب والاحتقان، بسبب رفض المعارضة للطريقة التي يدبر بها الزمزامي شؤون المدينة، وكذا فشله في إيجاد حلول فعالة وواقعية لمشاكلها المتراكمة منذ سنوات، الأمر الذي جر عليه غضبا واسعا، وساهم ما مرة في حالات من التوتر الشديد مع الساكنة.

مجموع المشاهدات: 14746 |  مشاركة في: