نصائح تربوية لغرس القيم النبيلة في نفوس أطفالك

ركن المرأة

05/02/2021 16:12:00

أخبارنا المغربية

نصائح تربوية لغرس القيم النبيلة في نفوس أطفالك

تربية الأطفال من المهام الصعبة والهامة في حياة كل زوجين، فالطريقة التي يربون بها أطفالهم تشكل عقولهم وفكرهم، ويؤثر بشكل مباشر على الجيل القادم، ولذلك لابد من الحرص كل الحرص عند غرس مختلف القيم والمبادئ، وكذلك السلوكيات والعادات والتقاليد، مما يتطلب ضرورة وعي الوالدين بأهم مبادئ وأسس التربية الصحيحة.

وفي هذا الصدد أشارت الخبيرة النفسية الدكتورة سهام حسن، إلى أنه يمكن للوالدين غرس القيم والمثل العليا، التي أصبحت تتلاشى من زمننا، من خلال بعض الطرق التربوية.

وتستعرض في السطور التالية، الطرق التربوية لغرس قيمة التواضع في نفوس الأطفال.

على الأم التقليل من كثرة مدح الجوانب الجمالية في ملامح وإيجابيات الشخصية وحثها على التواضع.

تشجيع الطفل على الاندماج مع من هم في سنه ومخالطتهم واللعب معهم ليرى حجم نفسه.

عدم تلبية كل الطلبات وتعويده على سماع كلمة "لا".

حاولي بث سلوكيات التعاون والتضحية وتفضيل الآخرين نظريًا وعلميًا، عن طريق قص حكايات الأبطال والأنبياء وسيرتهم الذاتية.

اجمعي بعض الأغراض التي تخص طفلك -ليس في حاجة إليها-، واشتري بعضًا من اللعب والقصص الملونة واذهبي معها إلى أحد دور الأيتام لتوزيعها ومشاركتهم بعض الوقت.

كوني أنت ووالده القدوة فلا تظهري أمامه أي اعتزاز بملمح جمالي تتمتعين به، وداومي على صفة التواضع في تعاملك مع الآخرين.

وتقدم دكتورة سهام، الخطوات التي يمكن للأم تلمسها، لغرس قيم الامتنان والشكر في نفوس أبنائها.

كوني مثالًا لهم

يجب أن يراكي أبناؤك من الشاكرين للغير أمامهم، ولا تترددي في شكر أطفالك عندما يصنعون شيئًا جيدًا، أو يفعلون شيئًا من أجلك، ولا مانع من أن تعبري عن شكرك وامتنانك لوجودهم في حياتك كهبة كبيرة من الله عز وجل.

الفتي نظرهم للأشياء البسيطة

لا يستلزم الامتنان أشياء كبيرة أو أحداث استثنائية في الحياة، فبعض الأشياء البسيطة مثل شراء جهاز جديد في المنزل أو نجاح أحد الأبناء، هي أمور تستحق الشكر، ويجب أن يدركوا ذلك وتوجيههم نحو الامتنان.

تحدثي عن العالم من حولك

دائمًا اذكري أهمية النعم في الحياة مثل الصحة والبيت والعائلة، وأخبريهم أنه ليس كل الناس لديهم مثلما لأسرتنا، مما يستحـق منا الشكر، حثيهم دائمًا على شكرك أنتِ ووالدهم على ما تقومون به من أجلهم.

الوصايا العشر لتكون أما إيجابية وتربي أبناء فاعلين وأسوياء

ترجمة الشكر

كلمة «أشكرك» لا بأس بها، لكن يجب أن يتعلم الأبناء أن شكرهم يجب أن يترجم أحيانًا في صورة أفعال، شجعيهم على تقديم هدايا بسيطة لإظهار امتنانهم للاخرين، أو كتابة رسائل شكر لمعلميهم وأجدادهم.

النقاش

أحيانًا يجب أن تسألي طفلك وتناقشي معه عن الأشياء التي هم شاكرين لها، والأشخاص الذين يشعرون بالشكر لهم، ساعديهم أن يترجموا شكرهم بأي طريقة يفضلونها.

الكروت

من الأفكار الرائعة أن تحضري لأبنائك مجموعة من الكروت الفارغة، ويمكنك صنعها بنفسك، واطلبي منهم أن يعبروا عن شكرهم لأي شخص أو لأي نعمة في هذه الكروت بطريقتهم، سيحبون الطريقة وستسعدي أنتِ بالنتائج.

 

مجموع المشاهدات: 7303 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟