الرئيسية | سياسة | بالوثائق:فضيحة من العيار الثقيل تفجرها البرلمانية "مراس" في وجه "بلخياط" وشبهات حول الملايير

بالوثائق:فضيحة من العيار الثقيل تفجرها البرلمانية "مراس" في وجه "بلخياط" وشبهات حول الملايير

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بالوثائق:فضيحة من العيار الثقيل تفجرها البرلمانية "مراس" في وجه "بلخياط" وشبهات حول الملايير
 

أخبارنا المغربية:أبو فراس

فجرت البرلمانية "ابتسام مراس" عن الفريق الإشتراكي بمجلس النواب، فضيحة وُصفت بالمدوية في وجه "منصف بلخياط" وزير الشباب والرياضة السابق والقيادي بحزب "التجمع الوطني للأحرار".

وطالبت البرلمانية المذكورة، بفتح تحقيق في ما نُسب إلى الوزير السابق(وثائق)، فيما يتعلق بفضيحة "ش.م.أ "، التي أسس شركة خاصة به(بلخياط) إبان استوزاره وأبرم معها صفقة تحوم حولها العديد من الشبهات والتساؤلات.

ووفق الوثائق التي تحصل موقع "أخبارنا المغربية" بشكل حصري عليها، فقد فوت "منصف بلخياط" عندما كان وزيرا للشباب والرياضة تدبير "ش.م.أ " لمدة 10 سنوات  إلى شركة بعينها متخصصة في تدبير هكذا أنشطة عبر ربوع العالم.

وما يثير الشبهات حسب الوثائق المتوفرة، ففي نفس السنة التي فوت الوزير السابق تدبير الشركة المذكورة إلى الشركة العالمية أي سنة ،2010 أقدم فيها(بلخياط) على تأسيس شركة خاصة به تحت إسم "HASOFA HOLDING"، حيث يمتلك كل أسهمها (حسب ما يظهر من الوثائق).

والخطير في الأمر أن شركة "INTRALOT MAROC"، التي حصلت على تدبير الشركة المذكورة من طرف الوزير السابق، أبرمت عقدا بقيمة 3 ملايين درهما و416 ألف و940 درهما سنويا(ما يناهز 350 مليون سنتيم سنويا) مع شركة "حاسوفا" التي يملكها نفس الوزير في حينها، حيث يشير العقد/الشراكة التي يتوفر الموقع على النسخة الكاملة منه، إلى أن شركة "منصف بلخياط" ستتكلف بدعم  شركة "أنترالوت"  في استراتيجية تطوير الأنشطة بالمغرب بموازاة وضع خطة استراتيجية...؟؟؟(شركة أنترالوت شركة عالمية تدبر مثل هذا النوع من الشركات على مستوى أزيد من 40 دولة).

وفي سياق متصل، أقدم "منصف بلخياط" وزير الشباب والرياضة على ترأس "مؤسسة محمد السادس للأبطال الرياضيين"، بصفته الشخصية وليس بصفته الوزارية خلافا للقوانين والأعراف الجاري بها العمل، لضمان بقائه على رأسها وهو الأمر الذي تم بالفعل حيث تم التمديد/التصويت له لولاية ثالثة على رأس المؤسسة في ماي سنة 2019.

والأدهى من كل هذا، أن الوزير السابق المشار إليه، أبرم شراكة مرة أخرى مع ذات الشركة، تقضي بحصول المؤسسة التي يرأسها(بلخياط) على نسبة 1 بالمائة من أرباحها السنوية.

الشراكة أذرت ما بين سنتي 2011 و 2016 ما يناهز المليار على مؤسسة بلخياط، والمليار و500 مليون ما بين سنتي 2016 و2020، على المؤسسة التي لا يتجاوز عدد منخرطيها الـ 800، ولا تتجاوز أنشطتها عدد أصابع اليد الواحدة، بما في ذلك الإفطار السنوي الذي تنظمه خلال شهر رمضان...؟؟؟

والمثير للضحك، أن "منصف بلخياط" عين عمه "سعيد بلخياط" كمدير لـ"مؤسسة محمد السادس للأبطال الرياضيين" براتب قدره 35 ألف درهما(3ملايين ونصف سنتيم) شهريا، مع تعويضات تفوق راتبه بكثير حسب مصادر "أخبارنا المغربية".

 
مجموع المشاهدات: 19582 |  مشاركة في:

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة