الرئيسية | سياسة | "المجلس الأعلى للحسابات" يفرض على الأحزاب السياسية وضع حساباتها المالية إلكترونيا

"المجلس الأعلى للحسابات" يفرض على الأحزاب السياسية وضع حساباتها المالية إلكترونيا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
"المجلس الأعلى للحسابات" يفرض على الأحزاب السياسية وضع حساباتها المالية إلكترونيا
 

أخبارنا المغربية:الرباط

أطلق "المجلس الأعلى للحسابات" المعروف بـ"مجلس جطو"، يوم أمس الإثنين 18 ماي الجاري منصة رقمية مخصصة للإيداع الإلكتروني للوثائق المكونة للحسابات المالية السنوية برسم السنة المالية 2019.

ووفق بلاغ للهيئة المذكورة يتوفر الموقع على نسخة منه، فمجلس الحسابات يدعو جميع الهيئات السياسية للإنخراط الفعال في العملية، مضيفا أنه يبقى رهن إشارة جميع الأحزاب لمدها بجميع التوضيحات اللازمة.

وأقدم "مجلس جطو" على الخطوة، تماشيا مع اختصاصاته المتعلقة بمراقبة الحسابات المالية السنوية للأحزاب، وفق مقتضيات القانون التنظيمي رقم 29.11 المتعلق بالأحزاب السياسية.

وجاء في البلاغ، أن إطلاق منصة رقمية من طرف "المجلس الأعلى للحسابات" لتلقي وثائق الهيئات السياسية، جاء في إطار التدابير الوقائية التي دعت إليها السلطات المختصة بالبلاد لتفادي انتشار فيروس كورونا المستجد، ومن أجل التقليل من مخاطر اعتماد الوثائق الورقية.

مجموع المشاهدات: 1998 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (2 تعليق)

1 | Adam
الواقعي
اليكم بعض الاقتراحات للتغلب على ازمة السيولة المالية مع جاءحة كورونا ايها السادة
_نقترح الغاء غرفة المستشارين ودمجها مع الغرفة الاولى مع التقليص من عدد ممثليها مادام البرلمان ينعقد بأقل عدد من الممثلين في زمن كورونا
_تقليص اعضاء الحكومة مادامت كورونا قد اثبت ان البلاد تسير بلجنة تضم الداخلية والصحة والتعليم
_ الغاء الدعم المالي للاحزاب والنقابات والجمعيات مادامت كورونا قد اثبتت انهما خارج الخدمة الفعلية
_توجيه اموال المهرجانات واللقاءات والمؤتمرات الشكلية لصندوق التضامن الاجتماعي
_فرض الضراءب على المدارس الخصوصية وفرض الاقساط الشهرية على مرتفقي المستشفيات والمدارس العمومية ابما يضمن خدمة عمومية جيدة قادرة علىمنافسة القطاعات الخصوصية
_اخيرا احتواء القطاع غير المهيكل بما يجعله خاضعا للقانون الضريبي ومستفيدا من الرعاية الاجتماعية
-اعادة النظر في منظومة الاجور من خلال تقليص الاجور الكبرى والغاء امتيازات وتعويضات البرلمانيين واعضاء المجالس البلدية والحضرية
مقبول مرفوض
0
2020/05/19 - 05:52
2 |
تقليص عدد لان الوقت حان امناء صارو مثل رؤساء حكومة
ونريد تقليص احزاب لان عددها ليس حتي في دول الاوربية لمادا دولة فقيرة لها مدينة كلها احزاب ولم تحصل علي مسيو نمو متد استقلال علي ملك البلاد ان يتمعن في هدا عدد لان تنمية ونمو ومحاربة فقر هشاشة وفساد والمفسدين سببه هو عدد احزاب بدون فائدة ياخدون ولا يعملون وياكلون ولا ولا تقليص عدد هو مطلب الدي علينا تضامن عليه دولة لا تصنع اي شيء ولها 35خزب وكل حزب له دولة اين نمو
مقبول مرفوض
0
2020/05/19 - 10:36
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة