الرئيسية | سياسة | الساسي: قرار انسحاب نبيلة منيب من الفيدرالية غير قانوني... وانا ادعوها لمناظرة أمام المواطنين

الساسي: قرار انسحاب نبيلة منيب من الفيدرالية غير قانوني... وانا ادعوها لمناظرة أمام المواطنين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الساسي: قرار انسحاب نبيلة منيب من الفيدرالية غير قانوني... وانا ادعوها لمناظرة أمام المواطنين
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم

اعتبر محمد الساسي أنه لم يكن يتصور نفسه خارج الحزب الإشتراكي الموحد الذي قضى فيه 15 سنة اثنتين منها في مكتبه السياسي الا في إطار اندماجي، وقال الساسي الذي كان يتحدث للزملاء في "فبراير.كوم": "ركبنا القطار المفضي للإندماج، فجأة أنت ومكتبك السياسي قررتما أن تنزلا من القطار..."

الساسي أكد أنه بذل مجهودا لحل المشاكل التي تفاقمت داخل الحزب، ومع ذلك كان حريصا الا يتوجه للرأي العام، وتحمل في صمت لسنوات حسب تعبيره، قبل أن يضيف: "أتيحت الفرصة للرفيقة نبيلة للحديث في الإعلام، ومع ذلك لم نكن نرد عليها... " وأضاف "أنا أدعو رفيقتي نبيلة بكل الإحترام إذا قبلت لمناظرة أمام المناضلين، أمام الناخبين، أمام الشعب المغربي لنحكي كل ما يجري داخل الإشتراكي الموحد."

الساسي وهو بالمناسبة استاذ باحث بكلية الحقوق بالرباط، اعتبر ان الخطأ القاتل الذي ارتكبته نبيلة منيب هو سحبها توقيعها  من الترشيح المشترك برمز الرسالة، وبارك مكتبها السياسي ما أقدمت عليه، معتمدة المادة 65 من النظام الداخلي للحزب ومؤكدة أن لها الحق في الانسحاب من التحالف الإنتخابي دون اللجوء للمجلس الوطني، في حين - يؤكد الساسي - أن المادة 120 من النظام الداخلي ذاته، تنص أنه يتخذ قرار الانسحاب من تحالف انتخابي في دورة عادية أو استثنائية للمجلس الوطني.

للإشارة فما يشهده الحزب الإشتراكي الموحد انفجر منذ الثلاثاء 29 يونيو، بعد توجه أمينته العامة نبيل منيب، إلى مقر وزارة الداخلية بالرباط، وسحبها توقيع حزبها من الاتفاق المشترك لخوض غمار الانتخابات في اطار التحالف الذي يجمع ثلاثة أحزاب، وهي: الاشتراكي الموحد وحزبي الطليعة الديمقراطي الاشتراكي والمؤتمر الوطني الاتحادي.

مصادر مطلعة أكدت حينها أن منيب اتخذت القرار، دون اخبار رفاقها به في اجتماع مكتبهم السياسي في 26 يونيو، واكتفت بإخبار قيادات الحزين الآخرين في الفيدرالية، لكن على أساس تجميد التحالف فقط إلى حين حل الخلافات الانتخابية.

ذات المصادر أرجعت الانسحاب المفاجئ لمنيب، أساسا لخلاف التزكيات الإنتخابية، بعدطرحها اسمها للترشح على رأس اللائحة الجهوية لجهة الدار البيضاء - سطات، علما أن اتفاقا مسبقا منح التزكية لحزب المؤتمر الوطني الاتحادي، ما رفضته منيب وبشدة علما أن لجنة الترشيح على مستوى الجهة، تضم خمسة أعضاء من الحزب الاشتراكي الموحد محسوبون على تيار الاندماج، والذين رفضوا بدورهم مقترح ترشح أمينتهم العامة على مستوى الجهة ما سرع بانفجار الحزب والفيدرالية معا تؤكد ذات المصادر.

مجموع المشاهدات: 5237 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | عبد الرحيم
اللهم الهداية
واش أشحال عندكم من منيب وابحال منيب ؟ السيدة عندها رمزية وعندها شعبية وقيادية وماتعطيوهاش الإمكانية ديال الترشح في المكان اللي موالمها بدعوى أن هاذ الدائرة خرجات في حصيص حزب آخر ! هاذ الشي راه العصا في الرويضة وبززاف على الديمقراطية الداخلية المزعومة. اللي شافكم هاكذا، يقول عندكم من الشعبية والمقومات باش تربحو وباش تسيروا جهة الدار البيضاء. شوية ديال التواضع وديال الموضوعية. راه ماشي المناظرات اللي غاديا تجيب المقاعد.
مقبول مرفوض
0
2021/08/03 - 02:48
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة