الرئيسية | سياسة | جدري لـ"أخبارنا": قرارُ البرلمان المغربي حازمٌ.. وأوروبا تحتاج اليوم للمغرب في 5 ملفات على الأقل

جدري لـ"أخبارنا": قرارُ البرلمان المغربي حازمٌ.. وأوروبا تحتاج اليوم للمغرب في 5 ملفات على الأقل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
جدري لـ"أخبارنا": قرارُ البرلمان المغربي حازمٌ.. وأوروبا تحتاج اليوم للمغرب في 5 ملفات على الأقل
 

أخبارنا المغربية ـــ ياسين أوشن

إجماع وطني على رفض موقف البرلمان الأوروبي من حرية الصحافة وحقوق الإنسان في المغرب، التفّ حوله الشارع المغربي بمختلف أطيافه.

محمد جدري، خبير ومحلل اقتصادي، يرى أن "إعادة النظر في علاقة البرلمان المغربي بنظيره الأوروبي وإخضاعها لتقييم شامل، يبقى قرارا مهما وحازما للرد على المزاعم الأوروبية".

وشدد جدري، وفق تصريح له خص به موقع "أخبارنا"، أن "مغرب اليوم ليس هو مغرب نهاية القرن الماضي"، مشيرا إلى أن "المملكة المغربية عملت بجهد طيلة أكثر من عشرين سنة من أجل تحسين بنيتها التحتية وتأهيل رأسمالها البشري وعددت من شركاءها الاقتصاديين ونوعت من اقتصادها بشكل كبير".

وزاد المحلل الاقتصادي أن "أوروبا تحتاج، اليوم أكثر من أي وقت مضى، إلى المغرب وليس العكس بتاتا"، لافتا إلى أن "أوروبا تحتاج إلى المغرب على الأقل في خمسة ملفات أساسية".

الخبير نفسه عدّد هذه القضايا في: أولا؛ "محاربة الإرهاب الذي يشكل بعبعا بالنسبة إلى القارة العجوز"؛ ثانيا "مكافحة كل أشكال الهجرة غير الشرعية"؛ ثالثا "دور أسمدة المجمع الشريف للفوسفاط في تحقيق الأمن الغذائي لأوروبا".

الملف الرابع يكمن، حسب جدري، في" صادرات المنتجات الفلاحية من خضر وفواكه ومنتوجات بحرية"؛ خامسا الدور المحوري والهام والاستراتيجي للمغرب في تطوير الطاقات المتجددة خلال الثلاثين سنة القادمة".

تجدر الإشارة إلى أن البرلمان المغربي (مجلس النواب ومجلس المستشارين) عقد، أمس الاثنين، اجتماعا مشتركا للرد على موقف البرلمان الأوروبي في موضوع حرية الصحافة وحقوق الإنسان في المغرب.

مجموع المشاهدات: 9921 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | بستاني
الى الأمام
تقوية الجبهة الداخلية كفيل بصد الهجومات المتتالية من الأعداء والمبتزين .كما صرح بذلك جلالة الملك في خطابه
مقبول مرفوض
1
2023/01/24 - 01:18
2 | hicham
نفس المسرحية تتكرر
نفس النهج الذي تبناه الإتحاد الأوروبي مع تركيا عندما بدأ إقتصادها ينمو و تسحب البساط من أقدام دول أوروبية. موضوع حقوق الإنسان و العالم لا ينسى قصة عبد الله اوجلان. نفس الأسطوانة المشروخة يعيدها الاتحاد الأوروبي للدفاع عن مصالح فرنسا في إفريقيا. عوض أن تجلس فرنسا مع المغرب على طاولة المفاوضات و يشكلان حلفا متعاونا في إفريقيا لازالت فرنسا تنظر للمغرب كمستعمرة. فإذا رضيت دول من الجزائر أن تبقى تحت أقدام فرنسا و تنفد مخططاتها. فالمغرب لن يرضى. في النهاية الخاسر الأكبر سيكون الاتحاد الأوروبي.
مقبول مرفوض
-1
2023/01/24 - 01:24
3 | Salah
لا لا لا
لو كانو يحتاجون المغرب لجاؤو يحبون على بطونهم احفاذ القردة... لكن الذي يحتاجون هو البوليساريو و الجزاءر و لتعطيل المغرب ومعه اغبياء شمال افريقيا
مقبول مرفوض
1
2023/01/24 - 01:30
4 | نهار سعد
وهل لبرلماننا ثقل ووزن داخليا حتى يكون له وقع خارجيا
غريب امر برلماننا لا يتحرك إلا في الوقت الميت فلو كان برلمانيونا في المستوى لجنبوا البلاد الكثير من المواقف ولكن ماذا نقول عن مؤسسة مغيبة تستنزف الملايين من ميزانية الدولة وبدون جدوى ولا مردودية
مقبول مرفوض
1
2023/01/24 - 02:05
5 | Simo
[email protected]
يجب على المغرب ان يوقف دعمه المادي لبرامج التنمية من تعليم وفلاحة وقضاء للاتحاد الاوروبي .
مقبول مرفوض
0
2023/01/24 - 03:53
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة