الرئيسية | قضايا المجتمع | بلاغ "الكنوبس" بخصوص الاجراءات الجديدة لقبول ملفات العمليات القيصرية

بلاغ "الكنوبس" بخصوص الاجراءات الجديدة لقبول ملفات العمليات القيصرية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بلاغ "الكنوبس" بخصوص الاجراءات الجديدة لقبول ملفات العمليات القيصرية
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط

قرر الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي، ابتداء من فاتح ماي المقبل، أداء مستحقات كل عملية قيصرية غير مبررة طبيا على أساس تعريفة الولادة الطبيعية، داعيا منتجي العلاج (المصحات، المستشفيات العمومية...) إلى ضم تقرير طبي لملفات الفوترة يشرح الضرورة الطبية التي تستدعي اللجوء للعملية القيصرية، ويبين الفوائد والمخاطر الممكنة للعملية وظروف إنجازها. 

وعزا الصندوق، في بلاغ له اليوم الأربعاء، هذا القرار إلى ارتفاع معدل اللجوء إلى العمليات القيصرية بشكل غير طبيعي. ففي سنة 2017 بلغ عدد حالات الولادة التي سجلها الصندوق في صفوف المستفيدات من خدماته 30 ألف و583 حالة، من بينها 18 ألف و522 تمت عبر العملية القيصرية (61 في المائة)، علما بأن هذه النسبة كانت مستقرة في 35 في المائة سنة 2006 وانتقلت سنة 2009 إلى 43 في المائة مباشرة بعد مراجعة التعريفة الوطنية المرجعية لهذا العمل الطبي من 6000 إلى 8000 درهم، لتصل إلى 61 في المائة خلال سنة 2017. 

وأشار المصدر ذاته إلى أن القطاع الخاص استحوذ على نسبة 90 في المائة من حيث عدد الولادات، وسجل معدلا مرتفعا للجوء إلى العملية القيصرية بلغ 66 في المائة، مقابل 25 في المائة فقط في القطاع العام، علما أن بعض مؤسسات الاستشفاء الخاصة بالدار البيضاء والرباط وفاس وأكادير والقنيطرة والجديدة تجاوزت فيها نسبة اللجوء إلى العملية القيصرية معدل 80 في المائة خلال سنة 2017. مبرزا أن الإحصائيات المسجلة خلال سنة 2017 تظهر صغر سن النساء اللائي يضعن عن طريق العملية القيصرية حيث تراوحت أعمار 72 في المائة منهن ما بين 20 و35 عاما. 

وذكر البلاغ أن معدل اللجوء للعمليات القيصرية المصرح بها للصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي يتجاوز المعدل الأقصى الموصى به من طرف منظمة الصحة العالمية (15 في المائة)، كما أنه يفوق المعدلات المسجلة بهذا الشأن لدى 36 بلدا متقدما (27.9 في المائة)، والتي من بينها تركيا وفرنسا واليابان وألمانيا وإسبانيا، بل إنه يفوق حتى بلدان مثل مصر (55.5 في المائة)، والأرجنتين (43.1 في المائة)، أو كولومبيا (36.9 في المائة)، حسب تقرير نشرته منظمة الصحة العالمية سنة 2018. 

وكنتيجة لذلك، فقد انتقلت نفقات العمليات القيصرية المتحملة من طرف الصندوق من 13 مليون درهم سنة 2006 إلى 130 مليون درهم سنة 2017، فيما كان من الممكن توفير 70 مليون درهم سنويا في المتوسط لو لم تتجاوز نسبة اللجوء للعملية القيصرية 25 في المائة على غرار النسبة المسجلة في القطاع العمومي للصحة. 

ومن أجل كبح المنحى التصاعدي المقلق في نفقات ومعدلات إنجاز هذا العمل الطبي، أكد البلاغ أن الصندوق اشترط إدلاء منتجي العلاجات بتقرير طبي يعلل أسباب اللجوء إلى هذا التدخل الجراحي قبل أداء نفقات أي عملية قيصرية. 

وخلص البلاغ إلى أنه حسب منظمة الصحة العالمية، فإنه غالبا ما يتم القيام بالولادة القيصرية دون أي ضرورة طبية، مما قد يعرض الأم ووليدها إلى مشاكل صحية على المدى القصير والمتوسط والطويل"، وفي نفس السياق اعتبرت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، في تقرير صدر لها سنة 2017، أن الأعمال الطبية غير الضرورية والتبذير يشكلان 20 في المائة من نفقات العلاجات. 

مجموع المشاهدات: 10193 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | أستاذ (أبو إسلام وعمران)
نعم الرأي
نعم الفكرة ونعم الصواب كما أنها فكرة جد مقبولة ومحترمة للقضاء على جميع انواع النصب والإحتيال ونهب الأموال
مقبول مرفوض
1
2019/04/17 - 07:04
2 | منخرط
على سلامتكم منين عاد فقتو...
المصحات هي التي تجبر الحوامل للجوء للعملية القيصرية...اطوماتيكيا لهدفين:
- مادي: 8000 درهم ليست هي 2000 درهم...زائد ظاهرة النوار التي قد تصل الى اكثر من 5000 درهم...ارتباطا بصمعة الطبيب و المصحة.
- وقت: عملية قيصرية تستغرق ساعة واحدة اما الولادة الطبيعية قد تصل 12 ساعة او 24 ساعة من الانتظار...ناهيك على الصراخ الذي يزعج الممرضات.
الحل: على الكنوبس انشاء مراكز للولادة بمواصفات حديثة في جميع المدن الكبرى للمنخرطين كما هو الشأن للعيادات الطبية.
و انا متؤكد انها ستقلص من تكلفت التعويض و كذا استغلال المصحات للمنخرطين و الكنوبس نفسه.
مقبول مرفوض
0
2019/04/17 - 07:15
3 | منخرط
على سلامتكم منين عاد فقتو...
المصحات هي التي تجبر الحوامل للجوء للعملية القيصرية...اطوماتيكيا لهدفين:
- مادي: 8000 درهم ليست هي 2000 درهم...زائد ظاهرة النوار التي قد تصل الى اكثر من 5000 درهم...ارتباطا بصمعة الطبيب و المصحة.
- وقت: عملية قيصرية تستغرق ساعة واحدة اما الولادة الطبيعية قد تصل 12 ساعة او 24 ساعة من الانتظار...ناهيك على الصراخ الذي يزعج الممرضات.
الحل: على الكنوبس انشاء مراكز للولادة بمواصفات حديثة في جميع المدن الكبرى للمنخرطين كما هو الشأن للعيادات الطبية.
و انا متؤكد انها ستقلص من تكلفت التعويض و كذا استغلال المصحات للمنخرطين و الكنوبس نفسه.
مقبول مرفوض
0
2019/04/17 - 07:17
4 | ام دينا
ليس المبلغ بين 6000 و8000درهم
انا ولدت ب 10000درهم في مرتين .اثمنة ضخمة
مقبول مرفوض
0
2019/04/17 - 09:37
5 | صلاح
أب يحيى
الحل هو خاص الدولة تبني مراكز فالمستوى أو بخدمات جيدة، باش الناس تبعد من المصحات الربحية.
مقبول مرفوض
0
2019/04/23 - 03:03
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع