الرئيسية | قضايا المجتمع | مهم جدا... هكذا يتم تشخيص الإصابات بفيروس كورونا بالمغرب

مهم جدا... هكذا يتم تشخيص الإصابات بفيروس كورونا بالمغرب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مهم جدا... هكذا يتم تشخيص الإصابات بفيروس كورونا بالمغرب
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

شكل "التشخيص البيولوجي لمرض (كوفيد 19)"، محور اللقاء التفاعلي المباشر الثاني الذي أطلقته وزارة الصحة اليوم الثلاثاء، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، وذلك في إطار برنامجها الرامي لتعزيز التواصل مع الرأي العام والإجابة عن أسئلة المواطنين بخصوص مختلف الجوانب المتعلقة بجائحة فيروس كورونا المستجد.

وأطرت هذا اللقاء التفاعلي الدكتورة أمينة الحنصالي، مسؤولة التواصل في المعهد الوطني للصحة، التي توقفت عند مختلف الأطراف المتدخلة في عملية التشخيص البيولوجي للإصابة بالفيروس، ومجمل المسار الذي تأخذه هذه العملية بدء من الاشتباه بالإصابة إلى إصدار النتيجة النهائية للتحاليل المخبرية.

وفي هذا الصدد، أوضحت الدكتورة الحنصالي، أن الأمر يتعلق بعملية تشخيص مرض (كوفيد- 19) داخل المختبرات تروم التأكد من الإصابات وتتبعها، مشيرة إلى أن الوزارة تعتمد إلى حد الآن على ثلاثة مختبرات مرجعية لإجراء التحاليل البيولوجية الخاصة بالفيروس، وتتمثل في (معهد باستور المغرب)، والمعهد الوطني للصحة، ومختبر المستشفى العسكري محمد الخامس بالرباط.

وعن المسار الذي تمر به عملية تشخيص الإصابة بالفيروس، سجلت الحنصالي أنه بعد اتصال المشتبه في إصابته بالجهات المختصة في التواصل والاستشارة على مستوى وزارة الصحة، من خلال الأرقام التي وضعتها هذه الأخيرة رهن إشارة المواطنين، يتم أخذ العينات وتوجيهها إلى أحد هذه المختبرات الثلاثة قصد تحليلها.

وفي استعراضها لطريقة استخلاص العينات، أشارت الحنصالي إلى أن فيروس (كوفيد 19) يستهدف خلايا الجهاز التنفسي للإنسان، موضحة أنه لذلك تؤخذ عينتان من الإفرازات على مستوى الأنف والحلق، ويتم الاحتفاظ بهما بطريقة آمنة داخل أوعية خاصة قبل نقلها إلى المختبرات من مختلف جهات المملكة.

وبعد أن أكدت على أن الأطقم المشتغلة في المختبرات تقدم خدماتها على مدار الساعة على غرار الجهاز الطبي، سجلت المسؤولة أنه يتم تحليل هذه العينات بواسطة تقنية "التفاعل البوليمزار للأنزيم " (PCR)، التي تقوم على استخلاص الحامض النووي للفيروس، لافتة إلى أن العملية تستغرق ما بين خمس وست ساعات للحصول على النتيجة النهائية، ليتم بعدها تجميع النتائج وإرسالها إلى مديرية الأوبئة ومحاربة الأمراض بوزارة الصحة قصد اتخاذ الإجراءات الضرورية.

وفي إطار التفاعل مع أسئلة المتابعين، وفي ردها عن سؤال حول السبب وراء "قلة" عدد التحليلات التي تقوم بها الوزارة يوميا مقارنة بالدول الأخرى، قالت الدكتورة الحنصالي إن المختبرات المخول لها إجراء التحاليل الخاصة بهذا الفيروس، قادرة لحد الآن على معالجة جميع العينات التي تصلها خلال هذه المرحلة من انتشار الوباء في إطار التفاعل مع جميع الأشخاص الذين يتواصلون مع الوزارة عندما تظهر عليهم أعراض المرض قصد إحالة عيناتهم على التحليل.

وبعدما أشارت إلى أن المستشفيات الجامعية تتوفر على التقنيات التي تمكن من تشخيص الإصابة ب(كوفيد-19)، ذكرت الحنصالي أن الوضعية الحالية لانتشار الوباء لا تستلزم اعتماد هذه الاخيرة، موضحة أنه سيتم اللجوء إلى المستشفيات الجهوية والإقليمية والجامعية إذا ما كانت الطاقة الاستيعابية للمختبرات المعتمدة غير كافية.

وفي ردها عن سؤال حول "تقنية الكشف السريع" عن الإصابة بمرض (كوفيد-19)، والتي يتم الحديث عنها في العديد من الدول التي طالتها الجائحة، قالت الدكتورة الحنصالي إن منظمة الصحة العالمية لم تصادق إلى حد الآن على هذه التقنية.

وخلصت الدكتورة الحنصالي إلى دعوة من تظهر عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورنا المستجد، إلى الإسراع بالاتصال بالمصالح المختصة قصد تلافي المضاعفات التي قد تنجم عن التأخر في الولوج إلى المستشفى، مشددة على ضرورة الالتزام بإجراءات الحجر الصحي واتباع تعليمات السلطات ونصائح وزارة الصحة.

يشار إلى أن اللقاء التفاعلي المباشر الأول الذي أطلقته وزارة الصحة على صفحتها الرسمية على موقع (فيسبوك) هم أمس الاثنين موضوع "ماذا أفعل إذا اشتبهت في إصابتي بمرض كوفيد-19"، وأطره الدكتور أحمد الركيك، رئيس مصلحة المراقبة الوبائية بمديرية علم الأوبئة ومحاربة الأمراض بالوزارة.

وحسب وزارة الصحة، فإن اللقاء التفاعلي المباشر الثالث الذي سيبث على صفحتها غدا الأربعاء ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال، سيتناول موضوع "توفير دواء الكلوروكين ومعدات الحماية الفردية الخاصة بمهنيي الصحة والكمامات الطبية"، وسيؤطره رئيس قسم التموين بالوزارة، السيد محجوب عهدي.

مجموع المشاهدات: 22302 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (8 تعليق)

1 | Maghribiyun ana
الحق ابان
اين أصحاب الحنجرات الدهبية اين أصحاب الكمنجات السحرية اين البرامج التلفزية الهدامة اين المهرجانات اين الجمعيات الابليسية المثلية اين البرلمانيين اين شياطين الأمة...الحصول ما ينفع غير المعقول: التعليم.الصحة.الامن.العدل.الفلاحة
مقبول مرفوض
1
2020/04/01 - 03:28
2 | عبد الله في ارض الله
إن منظمة الصحة العالمية لم تصادق إلى حد الآن على هذه التقنية
حلل وناقش
يوم قالت منظمة الصحة العالمية انه ليس وباء حينها تركتم الاجواء والحدود مفتوحة و رحبتم بالفيروس من الصين ومن باقي المناطق الموبوؤة وها انتم تدفعون الثمن غاليا
فحتى الدواء الذي صادقت عليه الوزارة لاتعترف به منظمة الصحة العالمية فلم تستعملوه ؟
الدول تسارع الخطى لمحاربة الوباء وانتم تستعملون لغة الخشب بدل ايجاد حلول ناجعة فتركيا كمثال طورت جهاز يكشف الاصابة في 15 دقيقة

بقاو تابعين منظمة الصحة الصينية اليكم ما قالت عن دوائكم من موقعهم الرسمي

هل توجد أي أدوية أو علاجات يمكنها الوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه؟
في حين قد تريح بعض الأدوية الغربية أو التقليدية أو المنزلية من بعض أعراض كوفيد-19 أو تخففها، فليست هناك بيّنة على وجود أدوية حالياً من شأنها الوقاية من هذا المرض أو علاجه. ولا توصي المنظمة بالتطبيب الذاتي بواسطة أي أدوية، بما في ذلك المضادات الحيوية، سواء على سبيل الوقاية من مرض كوفيد-19 أو معالجته. غير أن هناك عدة تجارب سريرية جارية تتضمن أدوية غربية وتقليدية معاً. وستواصل المنظمة إتاحة معلومات محدّثة بهذا الشأن عندما تتوفر النتائج السريرية.



هل هناك لقاح أو دواء أو علاج لمرض كوفيد-2019؟
ليس بعد. لا يوجد حتى يومنا هذا لقاح ولا دواء محدد مضاد للفيروسات للوقاية من مرض كوفيد-2019 أو علاجه. ومع ذلك، فينبغي أن يتلقى المصابون به الرعاية لتخفيف الأعراض. وينبغي إدخال الأشخاص المصابين بمرض وخيم إلى المستشفيات. ويتعافى معظم المرضى بفضل الرعاية الداعمة.

ويجري حالياً تحري بعض اللقاحات المحتملة والأدوية الخاصة بعلاج هذا المرض تحديداً. ويجري اختبارها عن طريق التجارب السريرية. وتقوم المنظمة بتنسيق الجهود المبذولة لتطوير اللقاحات والأدوية للوقاية من مرض كوفيد-19 وعلاجه.

وتتمثل السبل الأكثر فعّالية لحماية نفسك والآخرين من مرض كوفيد-19 في المواظبة على تنظيف اليدين، وتغطية الفم عند السعال بثني المرفق أو بمنديل ورقي، والابتعاد مسافة لا تقل عن متر واحد (3 أقدام) عن الأشخاص الذين يسعلون أو يعطسون. (انظر: كيف يمكنني حماية نفسي ومنع انتشار المرض؟)
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:24
3 |
وفي ردها عن سؤال حول "تقنية الكشف السريع" عن الإصابة بمرض (كوفيد-19)، والتي يتم الحديث عنها في العديد من الدول التي طالتها الجائحة، قالت الدكتورة الحنصالي إن منظمة الصحة العالمية لم تصادق إلى حد الآن على هذه التقنية.#

ردا على السيدة الوزيرة فهل صادقت منظمة الصحة العالمية على استعمال دواء كلوروكين .
انه لامر في نفس يعقوب .
مقبول مرفوض
1
2020/04/01 - 06:11
4 | amagay
bazze
المغرب لا يقوم بالكشف اي التيست ، ل کوڤيد 19، لأنه ببساطة لا يتوفر على امكانيات ومخبرات في المستوى .
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 06:23
5 | مغربية
الحل
دولة أوروبية دربت الكلاب على شم عينات الدم لكشف الفيروس في اقرب وقت ولمعرفة المصابين في مدة وجيزة حتى لايتفاقم عدد المرضى وتعمل على فحص اجباري لكل واحد حتى يتسنى لها تطويق المرض ةوتفادي انتشاره
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 09:26
6 | Ahmed
Je pense que la concentration des labos au niveau casa rabet ne facilite pas les choses pour leshabitants de tous le royaume.
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 10:18
7 | Najib
ها الخدمة
هدو هما الاطر الحقيقيين . الشكر لكم على كل ما تفعلونه . ويبقى السؤال المحير فين كيغبر الوزير والمغاربة محتاجين مسؤول حقيقي . المهم خليوه عليكم راه تابع الخبير القانوني عفوًا الخبير الإعلامي لا المستشار ديالو فالتواصل
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 11:08
8 | Tanger
Morroco
هكذا إن شاء الله وبحول الله سننتهي من تحليل جميع الناس المشتبه فيهم أواخر سنة 2035 إن شاء الله
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 12:54
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة