الرئيسية | قضايا المجتمع | محاربو "بوصفير" أو "بارد الكتاف" يستعدون لمغادرة العالم الافتراضي والخروج للعلن

محاربو "بوصفير" أو "بارد الكتاف" يستعدون لمغادرة العالم الافتراضي والخروج للعلن

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
محاربو "بوصفير" أو "بارد الكتاف" يستعدون لمغادرة العالم الافتراضي والخروج للعلن
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم 

يبدو أن نشطاء الصفحة المناوئة للكارديانات أو حراس السيارات بالمدن المغربية اقتربوا من تحقيق أحد أهدافهم والمتمثل في الخروج للعالم الإفتراضي، وتأسيسهم لجمعية مدنية تؤطرهم وتدافع عن حق "السطاسيون" المجاني بشوارعنا وأزقتنا. 

أمين كتب بمجموعة "ضد مول الجيلي الأصفر": خبر سعيد إلى كل أعضاء المجموعة، وأخيرا، جمعيتنا أصبحت أكثر من أي يوم مضى أقرب لترى النور و تصبح حقيقة و يبدأ الإشتغال الميداني و الفعال..." وكشف أمين أن الجمع العام التأسيسي للجمعية قد تمت برمجته نهاية الأسبوع الجاري، موضحا أن الجمعية ستفتح باب الإنخراط في وجه جميع أعضاء المجموعة الراغبين في ذلك. (يعني غانوليو أعضاء في جمعية قانونية و غانزلو للميدان و نساهموا في كل الحملات التحسيسية و أنشطة الجمعية)، كما سيتم إنشاء فروع بمختلف مدن المملكة و إلتحاق المنخرطين بهذه الفروع، بعد هيكلتها كذلك (مكتب مسير، برنامج، إلخ..)، التنسيق بين جميع فروع المملكة للقيام بأنشطة ميدانية متزامنة على الصعيد الوطني، القيام بشراكات مع هيئات أخرى تشترك معها الجمعية في نفس الاهداف و التصورات... أمين ختم مداخلته بالقول: لنا هدف واحد و معا سنبلغه إن شاء الله، جميعا لمدن بدون ابتزاز، بدون سرقة، خالية من "محتلي و مستغلي الملك العام" !!

 

فهل سيصل محاربو اصحاب الجيليات الصفراء لتحقيق أهدافهم وتأسيس جمعيات لهذا الغرض أم أن "الكارديانات" أقوى مما قد نظن؟ 

 
مجموع المشاهدات: 10960 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (9 تعليق)

1 | رضوان
بارك الله فيكم
إنشاء الله ستجدونني و مجموعات كثيرة من المواطنين المضطهدين من المنخرطين في جميتكم التي نأمل ان ترفع عنا جور وضلم هؤلاء البلطجية رواد السجون و دوو السوابق ....اللهم هادا منكر. لرب جمعية منخرطين خير من جهاز أمني وقضائي وسلطة وقائد وباشا وعامل..و.و.وووو.....عجزوا و وقفوا مكتوفي الأيدي أمام شردمة من المشرملين
مقبول مرفوض
30
2021/09/29 - 11:57
2 | سارة
الحكرة
الاولى محاربة الصابو والشركات الاجنبية الخاصة التي احتلت الملك العمومي وكيطلع النهار ب 18 درهم او اكثر ماشي الكارديان اللي المخير فيكم كيلوح ليه 3 دراهم والنص الاخر كيهرب ليه
مقبول مرفوض
-45
2021/09/29 - 12:10
3 | عابر سبيل
مجرد رأي
جيد أن تكونوا قد توصلتم أن الحمله ضد بوصفير عبر منصات التواصل الاجتماعي لم ولن تفيد في شيء وغير ذات جدوى ما دام بارد الكتاف لا زال يحتل كل شبر من أزقة وشوارع البلاد.فلا تكاد تطل بسيارتك في أي شارع أو زقاق حتى تجده لك بالمرصاد أينما حللت وارتحلت.لذلك وجب القطع مع هذه الظاهره المشينه التي تسيء الى صورة البلاد والعباد.والتفكير بالموازاة مع ذلك في خلق بدائل حقيقيه وتقنين هذا الميدان قصد عدم ابتزاز وترهيب المواطن بالاضافه الى ضمان استفادة الدوله من مداخيل قارة يؤديها مستغلو المواقف القانونيه.
مقبول مرفوض
4
2021/09/29 - 12:56
4 | لؤي
البديل
من حيث المبدأ يجب تنظيم هذه الفئة الهشة اقتصاديا . نسبة المبتزين منها قليلة جدا . الاولى قبل محاربة هذه الفئة التنسيق مع السلطات المعنية مركزيا ومحبيها لإيجاد بداءل تحقق لهم الرزق .
مقبول مرفوض
-5
2021/09/29 - 01:42
5 | عزيز
ماضاع حق وراءه طالب
اتمنى لكم التوفيق وانا اتمنى المشاركة معكم لما نعانيه من تطاول هؤلاء المجرمين اصبحنا نحاف منهم اكثر مما نخاف من سرقة سيارتنا... البعض منهم يكون ضمن عصابات ويرشد اللصوص لسرقة السيارات ويؤمن لهم الطريق.
مقبول مرفوض
3
2021/09/29 - 01:51
6 | K
ممنوع التسول كذلك
يجب منع التسول بجميع المدن المغربية.على جنبات الطرقات والأماكن العامة . "مغرب بدون تسول"
مقبول مرفوض
6
2021/09/29 - 02:15
7 | جسار
ملاعين
بالتوفيق وكل الدعم ان شاء الله يجب على الجميع التوقف عن اعطاء باردي الكتاف ولو درهم واحد
مقبول مرفوض
4
2021/09/29 - 02:20
8 | محمد
معا ضد الجيلي الاصفر
جميعا من اجل محاربة احتلال الملك العمومي بجميع اشكاله والذي يعتبر الجيلي الاصفر من اهم تجلياته بالتوفيق
مقبول مرفوض
4
2021/09/29 - 04:49
9 | زهير
لهريف
السيدة سارة . الشركة ديال الصابو كتشغل الناس بالقانون و الجماعة كتستافد و كتأدي الضرائب و خا انا ضد . اما لهرايفي السعاي لي كيوقف على راسنا قليل العفة و بارد لكتاف و يمشي يقلب على خدمة . كيخلعنا بالحبس زعما.
مقبول مرفوض
3
2021/09/29 - 04:58
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة