الرئيسية | قضايا المجتمع | مواطنون يعانون الأمرين بحثا عن الجرعة الثانية من لقاح "أسترازينيكا"

مواطنون يعانون الأمرين بحثا عن الجرعة الثانية من لقاح "أسترازينيكا"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مواطنون يعانون الأمرين بحثا عن الجرعة الثانية من لقاح "أسترازينيكا"
 

أخبارنا المغربية ـ عبد الرحيم مرزوقي

يعاني مجموعة من المواطنين الراغبين في تلقي الجرعة الثانية من لقاح استرازينيكا بسطات، من مكوثهم لوقت طويل بمركز التلقيح المتواجد بالمركز الثقافي دون نتيجة، حيث يصطدمون دائما بنفس الإجابة :" يجب حضور عشرة أشخاص من أجل فتح قارورة اللقاح"، وبالتالي يعودون إلى دياريهم خاليي الوفاض، استعدادا للعودة في اليوم الموالي.

مصدر من المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة في تصريحه لـ"أخبارنا" أكد أن وزارة الصحة ليست مسؤولة عن عملية تجميع المعطيات واستقبال الراغبين في تلقي جرعة اللقاح، وهي عملية موكولة لأعوان ورجال السلطة، مشددا على أنه في حالة ما إذا قام الإطار الطبي بفتح قارورة اللقاح ذات 10 جرعات دون توفر ذاك العدد من المواطنين، فإن المعني بالأمر يتعرض للمساءلة القانونية، محملا السلطات المحلية مسؤولية التنسيق وتوفير النصاب.

هذا وكما عاينت أخبارنا بالمركز المذكور، فإن عبارة "سير حتى تجي" هي السائدة، ليبقى السؤال مفتوحا: متى تنتهي معاناة المواطنين؟ .

للإشارة فقد دعت وزارة الصحة، في بلاغ سابق لها المواطنين المستفيدين من لقاح أسترازينكا إلى المسارعة لتلقي الجرعة الثانية، مخافة نفاذ مخزوناتها من هذا اللقاح، مع عدم وجود إمكانية لاستيراد شحنات جديدة منه في قادم الأيام.

مجموع المشاهدات: 15806 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة