الرئيسية | قضايا المجتمع | الأمطارُ الرعديّة تُعرّي حقيقة البنية التحتيّة في المناطق الجبليّة

الأمطارُ الرعديّة تُعرّي حقيقة البنية التحتيّة في المناطق الجبليّة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأمطارُ الرعديّة تُعرّي حقيقة البنية التحتيّة في المناطق الجبليّة
 

أخبارنا المغربية- ياسين أوشن

 عرّت السيول والفيضانات الناتجة عن الأمطار الرعدية، التي شهدتها المناطق الجبلية بحر هذا الأسبوع، حقيقة البنية التحتية بالمغرب العميق. 

 وعرفت عدد من المناطق والمداشر التابعة ترابيا لإقليم ميدلت على وجه التحديد عزلة لساعات بسبب ارتفاع منسوب الأودية، فضلا عن معاناة تتكرر كلما تساقطت الأمطار أو الثلوج بغزارة في المناطق الجبلية.

 هذا وأظهر شريط فيديو منتشر على منصات التواصل الاجتماعي سيارة نفعية عالقة في إحدى الأودية بدوار ماسو جماعة أكديم بالإقليم عينه وكادت السيول أن تجرفها، وإلى جانبها أشخاص يحاولون تغيير مسار المياه لإنقاذ العربة.

 كما بيّن شريط آخر على "فيسبوك" أشخاصا يعملون بالوسائل التقليدية المتاحة بغية إزالة الأتربة والأوحال والحجارة من الوادي، من أجل تسهيل عملية مرور العربات، حتى يتأتى للمواطنين قضاء أغراضهم الإدارية والشخصية دون أية عرقلة تحول دون ذلك.

 وفي هذا الصدد، كتب محمد أوسرغين، مستشار جماعي عن الجماعة الترابية أكديم، تدوينة في الموضوع جاء فيها: "لم يعد مقبولا أن تبقى الأمور هكذا كأننا في تخوم جبال كابول أو كوانتانامو".

 وزاد أوسرغين، في الإطار نفسه، أنه "يلزم أن تتدخل السلطة لحلحلة كل مشاكل المنطقة، بعدما تقاعست الجماعة في القيام بالمهام المنوطة بها؛ ساكنة تجني ثمار اختيارات مرشحيها الفاشلين".

 وفي غياب دور الجماعة؛ يردف المستشار الجماعي عينه، فإن "سواعد شباب المنطقة تتحرك لإنقاذ ما يمكن إنقاذه"، داعيا في الإطار نفسه إلى إحداث الطريق بين أكديم وتاعرعارت بجماعة أكديم".

 هذا ولم تسلم جماعة تونفيت هي الأخرى من السيول؛ إذ عاينت "أخبارنا" انقطاع الطريق لساعات على مستوى "واد تاغشت"، ما استدعى تدخل السلطات واستقدام آليات إزالة الأوحال والأتربة، قصد تمكين المواطنين من المرور إلى وجهاتهم.

مجموع المشاهدات: 8859 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة