الرئيسية | قضايا المجتمع | "عائشة الشنا".. قصة حياة مُناصرة الأمهات العازبات ومَاسحة دموع النساء التائهات

"عائشة الشنا".. قصة حياة مُناصرة الأمهات العازبات ومَاسحة دموع النساء التائهات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عائشة الشنا عائشة الشنا
 

أخبارنا المغربية ـــ ياسين أوشن

حزنٌ كبيرٌ وأسى عميقٌ خلفتهما وفاة أيقونة العمل النسائي بالمغرب "عائشة الشنا"، التي ترجّلت عن صهوة الحياة أمس الأحد عن سن 81 سنة.

وكانت "الشنا"، قيد حياتها، قِبلة النساء الراغبات في البوح عن مشاكلهن المهنية والأسرية على حد سواء، فضلا عن أنها كانت تناصر قضايا الأمهات العازبات وتمسح دموع النساء التائهات وتحضن اليائسات من الحياة.

بِنكران للذات كرّست "عائشة الشنا" حياتها للدفاع عن النساء والذود عنهن في مختلف القضايا التي تمسهن، من أجل إعادة الاعتبار للمرأة المغربية وسط مجتمع يُزعم أنه ذكوري.

"ماما عائشة"، كما يحب عدد من النساء المغربيات تسميتها والمناداة عليها، عملت، خلال عقود من حياتها، ناشطة جمعوية تهدف إلى تحقيق المساواة بين الذكور والإناث داخل المجتمع المغربي.

كما شاركت "عائشة الشنا" في عدد من البرامج التلفزية والإذاعية في مناسبات ذات صبغة نسائية، ضمنها يوم 8 مارس من كل سنة الذي يحتفل فيه العالم بالنساء ويكرمهن كل بطريقته الخاصة.

وفاة "الشنا" بعد صراع طويل مع المرض دفع نساء مغربيات كثيرات، وعددا من الرجال أيضا، إلى رثائها بتأثر عميق، وذكر مناقبها، والتذكير بإنجازاتها، ونشر صورها على منصات التواصل الاجتماعي، تقديرا منهم لكل ما قدمته للمرأة المغربية بشكل عام.

استحضارًا لمسارها النضالي الغني والمتميز؛ حظيت "ماما عائشة" بعناية ملكية طيلة مرضها إلى أن وفاتها المنية أمس الأحد، ما دفع أفراد عائلتها إلى شكر الملك محمد السادس على رعايته الكريمة بالراحلة، التي لطالما كانت تهدف إلى غرس القيم والأخلاق الحميدة داخل المجتمع بذكوره وإناثه.

تجدر الإشارة إلى أنه تم دفن جثمان الفقيدة "عائشة الشنا" ووري الثرى في مقبرة الرحمة، بحضور ثلة من الشخصيات في المجال السياسي والحقوقي والجمعوي، فضلا عن عدد من أفراد أسرتها ومعارفها الذين ألقوا النظرة الأخيرة على جثمانها.

مجموع المشاهدات: 3630 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | امراة
ونعم المراة
رحمها الله خسارة كبيرة وأسكنها الله فسيح جنانه إنسانة ونعم
مقبول مرفوض
5
2022/09/26 - 02:10
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة