الرئيسية | قضايا المجتمع | في غياب مراقبي "جماعة المشور القصبة"... باركينغ يرفع شعار ًالفوضى والابتزاز"

في غياب مراقبي "جماعة المشور القصبة"... باركينغ يرفع شعار ًالفوضى والابتزاز"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
في غياب مراقبي "جماعة المشور القصبة"... باركينغ يرفع شعار  ًالفوضى والابتزاز"
 

أخبارنا المغربية - مراكش

تعيش مراكش هذه الأيام ارتفاعا في منسوب واد "السياحة الداخلية"، والذي يتزامن مع العطلة البينية، ما يجعل محيط ساحة جامع الفنا والشوارع والأزقة المؤدية إليها تعرف ارتجاجا في أسعار "مواقف السيارات" بعد فترة قصيرة وجد فيها أصحاب "السترات" أو "الجيليات" أنفسهم مجبرين على تطبيق التسعيرة التي سنتها المجالس المنتخبة وعملت على إشهارها عبر لوحات حددت تسعيرة الوقوف للسيارات الخفيفة في درهمين خلال النهار وثلاثة بالليل... تسعيرة لم ترق كثيرين أو بالأحرى لم تغط الجشع اللامتناهي لهم، ما جعلهم يعلنون حربا على السياحة الوطنية وعلى السياح لا "تبقي ولا تذر"، رافعين الأسعار من جديد بنسب متفاوتة شعارهم في ذلك "وعادت حليمة لعادتها القديمة".

أخر المشاهد المقززة لهذا النوع من الابتزاز ما كانت أخبارنا شاهدا حيا عليه بموقف للسيارات بـ"باب الرب"، التابع لمجلس جماعة المشور القصبة، حيث عمد المشرفون على هذا الموقف إلى صباغة اللوحة الإشهارية المثبتة من طرف الجماعة والخاصة بأسعار الوقوف والموضوعة بمدخل الموقف المذكور، ليتسنى لهم فرض تسعيرتهم التي تنطلق من 5 دراهم أى.بزيادة مهولة تناهز 150 بالمائة عن السعر القانوني، لاجئين لأسلوب البلطجة والتهديد في مواجهة مواطن مسكين تجرأ و تحدث عن التسعيرة القانونية، قبل أن يعمد المشرف على الموقف والذي يضم مئات السيارات من مختلف الأحجام، إلى المغالطة بحديثه عن "كون الموقف موقفا خاصا وليس في ملكية المجلس" وعن كلفة كرائه التي تتجاوز 170 مليون سنتيم سنويا... قبل أن يختم بأسلوب بلطجي محض امتزج فيه التهديد بالوعيد، محددا سعر ركن السيارة لزمن قصير جدا في 5 دراهم والا فمغادرة الموقف...

وضع صراحة مسيء لمراكش ولجماعة المشور القصبة التي يحاول القائمون عليها محاربة وضعيات "الفوضى" التي تمس بمصالح المواطنين ومصالح المدينة، وتضر بصورتها كعاصمة للسياحة بالمملكة.. فهل سيعمد مسؤولو الجماعة المذكورة لتصحيح وضعية هذا الموقف وتفعيل قرارات المجلس بدل تركها مجرد حبر على لوحة بمدخل "الباركينغ" تمت تغطية تسعيرته بصباغة كما لو أن سلطات مستغلي هذا الموقف تتجاوز سلطات المجلس بأعضائه الأربعة عشر؟

مجموع المشاهدات: 4477 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة