الرئيسية | قضايا المجتمع | تعديل "مدونة الأسرة" يتسبب في نقاش ساخن تحول إلى صراع بين الرجل والمرأة أخرج مؤسسة "الزواج" عن مكانتها الحقيقية

تعديل "مدونة الأسرة" يتسبب في نقاش ساخن تحول إلى صراع بين الرجل والمرأة أخرج مؤسسة "الزواج" عن مكانتها الحقيقية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تعديل "مدونة الأسرة" يتسبب في نقاش ساخن تحول إلى صراع بين الرجل والمرأة أخرج مؤسسة "الزواج" عن مكانتها الحقيقية
 

أخبارنا المغربية - عبدالاله بوسحابة
لا حديث في وسائط التواصل الاجتماعي بالمغرب خلال الأيام القليلة الماضية، إلا عن التعديلات المرتقبة التي ستعرفها "مدونة الأسرة"، وما رافق هذا الموضوع من جدل كبير، تطور إلى نسج سيناريوهات مبنية على اجتهادات وتصورات سابقة لأوانها، كون المشروع لا يزال في بدايات الأولى.
وارتباطا بالموضوع، تعالت أصوات مستنكرة الجدل الكبير الذي رافق موضوع تعديل "مدونة الأسرة"، حيث أشارت إلى أن هذا الوغى أخرج مؤسسة الزواج عن قدسيتها ومكانتها الحقيقية، بوصفها "سكنا فيه مودة ورحمة"، وحوله إلى أشبه ما يكون بساحة حرب بين الرجل والمرأة، لابد له من منتصر ومنهزم، وهو أمر مرفوض وفق آراء عدد من المتابعين.
ذات المتابعين، شددوا على أن الغرض من الزواج أولا هو تحقيق الاستقرار وبناء مجتمع سليم، وفق ما أسسه دين الإسلام منذ مئات القرون، مشيرين إلى أن التفكير المسبق في الاستفادة من مزايا "مدونة الأسرة" مهما كانت مخرجاتها لصالح طرف على حساب الآخر، لا يمكن إلى أن يساهم في تنامي مؤشر الطلاق.
كما أكد ذات المتابعين أن النقاش الدائر حاليا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يبقى سابقا لأوانه، سيما أن مشروع "مدونة الأسرة" في صيغته المحينة، لم يخرج بعد إلى حيز الوجود، وبالتالي فكل التوقعات المطروحة حاليا، تبقى مجرد اجتهادات "افتراضية" لا يمكن إلا أن تفرز مزيدا من الاحتقان بين الجنسين.
ومعلوم أن الملك محمد السادس، أمهل حكومة "أخنوش"، أجلا أقصاه ستة أشهر، من أجل رفع مقترحاتها بشأن تعديل مدونة الأسرة، حيث سطر جلالته الخطوط العريضة لمنهجية العمل التي يجب الالتزام بها، أبرزها، الحاجة إلى تكييف مدونة الأسرة مع تطور المجتمع المغربي واحتياجات التنمية المستدامة.
كما شدد الملك على ضرورة الالتزام بمقاصد الشريعة الإسلامية وخصوصيات المجتمع المغربي في تطوير مدونة الأسرة، والاعتماد على فضائل الاعتدال والاجتهاد المنفتح والتشاور والحوار في هذا السياق، قبل أن يؤكد على أن التحسين المنشود، يجب أن يركز على إصلاح الاختلالات وتعديل المقتضيات التي أصبحت غير مناسبة بسبب تطور المجتمع والقوانين.
ودعا الملك إلى المحافظة على المرجعيات والمبادئ الأساسية مثل العدل والمساواة والتضامن والانسجام المستمدة من الإسلام والاتفاقيات الدولية، وكذا ضرورة استخدام الاجتهاد البنّاء لضمان التوافق بين المرجعية الإسلامية والمستجدات الحقوقية العالمية.

مجموع المشاهدات: 21776 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (14 تعليق)

1 | حسم حسم
حسن المأب
كل تعديل فيه تغليب طرف على طرف ماله فشل الاسرة . والاهتداء بتشريعات مستوردة وفق هوى حركات تحررية او نسائية او علمانية نتائجه تدمير الأسر والمجتمع
مقبول مرفوض
3
2023/09/29 - 08:26
2 | عدلوني
اي أسرة تريدون
عندما تشترط المرأة على خطيبها انها لن تغادر عملها بعد الزفاف لانها تخاف اذا وقع الطلاق فسوف تفقد بيتها و عملها. اذن النية هنا نية ناقصة. عقد الزواج اصبح يشكل وثيقة حجة عند الطلاق. كيف تريدون ان يستمر الزواج حتى موت احد الزوجين. سير غير بالنية. هناك نساء وصلنا الى 50 و 60 و ما فوق لم يتزوجن بعد و هناك مطلقات لم يجدن ازواج. هولاء النساء هن المحركات. بقلم ان التعدد إساءة للمرأة كيف ؟ هل الزوجة الثانية غير راضية ؟ بالعكس فهي المعنية بالأمر و ترى في هذا الزواج مستقبلها. ... الموضوع كبير و كبير جدا. لا تحللوا العلاقة الرضائية فإنها مصدر اكبر المشاكل. الله غالب
مقبول مرفوض
8
2023/09/29 - 08:35
3 | أكادير
الطلاق
مع الأسف الشديد و في كل مناسبة يتم فيها فتح نقاش المدونة ، الكل يركز على الطلاق و لا احد يتحدت عن سبل إنجاح الزواج، و لا التعريف بالزواج و لا التعريف بالاسرة،
مقبول مرفوض
4
2023/09/29 - 08:40
4 | الحداد
الدستور يقول المساوات بين المواطنين
نعم لازم اعادة النظر في مفهوم المساوات متل الميراث وكدلك مرات البنت الوحيدة من اموال ابويها والغاء نظام العصابة في مرات البنات والمساواة بين المراة وزوجها في التكفل بالابناء في حالة الطلاق وهنا نكون قد طبقنا المساوات
مقبول مرفوض
-5
2023/09/29 - 09:17
5 | Moi meme
غباء
باش يعرفوا اصحاب الاجتهادات السلبية بان من خالف وصايا الدين فمصيره الخراب والانحلال الخلقي وهذا مايسعى اليه الغرب بطبيعة الحال بمساعدة عملاء الداخل
مقبول مرفوض
4
2023/09/29 - 09:22
6 | خليف
مدونة الأسرة
الشعب المغربي يعرف جيدا عزوف الشباب عن الزواج و تنامي الطلاق و ارتفاعه الى اعلى المراتب كثر معه الفساد و الخيانة الزوجية ،و السبب هو المكتسبات التي فازت المرأة على حساب الرجل ،لكن هذه المدونة اذا تمادت في اعطاء حقوق اخرى للمرأة على حساب الزوج فسيكون ردة الفعل اشد ألما و سيغلق باب الزواج و يفتح باب الفساد على مصراعيه و الايام بيننا
مقبول مرفوض
9
2023/09/29 - 09:28
7 | سفيان الفاظيل
الحكومة غير راشدة ووزير عدل مستهتر لايستأمن
الحقيقة ان هذه الحكومة غير جديرة بالاشراف على هذا الورش الحساس بل قد يدفع الى احتقان تكون فيه امارة المؤمتين الخاسر الاكبر شعبيا وتعرض الشرعية والمشروعية للتكآؤل
مقبول مرفوض
2
2023/09/29 - 10:20
8 | عكار قبل لخنونة
شغل اولا
باش تهدروا على مدوانة الاسرة شفونا شغل في المغربةعاظ صلخوا مدونة الاسرة
مقبول مرفوض
6
2023/09/29 - 10:22
9 | سعيد
الزواج
الرجل هو الذي يحتاج الآن الى الإنصاف لان الرجل اذا ضعفت رجولته لم يعد قواما على المرأة بل خاضعا للمرأة فلن يصبح هناك تفضيل بينهم كما اراد الله تعالى في قوله بما فضل الله بعضهم على بعض وإلا ستشهد العلاقات الزوجية دمارا وخرابا لم يسبق له مثيل على مر العصور واكيد ان لا مدونة الاسرة الحالية ولا القادمة ستنجح في ثني الشباب عن العزوف عن الزواج او الطلاق لان الملموس في التشريع هو التهديد وانتزاع حق الغير لإرضاء الطرف الآخر حتى ولو كان مظلوما..وليس الحكم بما انزل الله تعالى الذي هو القانون المنظم للعلاقة الزوجيةِِ
مقبول مرفوض
7
2023/09/29 - 10:51
10 | محمد
الحق
ان حرف القانون الجديد وسيس تبعا لبعض الاحزاب العلمانية و للشيوعية .فانتظرو الكارثة .منها عزوف عن الزواج.انتشار العلاقات الزنى والتي يسميها العلمانيين الالخارجين عن الدين بالعلاقات الرضاءية.ابناء الزنى وووووووثم الكارثة.عندما يصبح معرفة نسب الأبناء dni
مقبول مرفوض
2
2023/09/29 - 10:59
11 | Badrchacha
التشغيل هو المهم
أصبحوا النساء يبحثون عن زواج في مواقع اكثر من 130 الف وصلت لسن 40 50 لم تتزوج تبحث في موقع عن رجل
مقبول مرفوض
3
2023/09/30 - 01:15
12 | Lhoubenali
بدون لغة خشب
إذا كانت مدونة 2005 قد أسفرت عن كل هذه النتائج السلبية من غياب المودة وكثرة الطلاق وحصر التعدد.. فماذا سيأتي؟ هل ستحمل المدونة تعديلات لصالح الرجل في رؤية أبنائه في حالة الطلاق بشكل ميسر. ام ستسمح له بالتعدد بدون قيود مجحفة. أم ستخصص تعويضات أقل للأبناء تماشيا مع التعويضات التي يحصل عليها الرجل في وظيفته.... طبعا مستحيل سيتم تهميش الرجل أكثر وابتزازه أكثر واحتقاره أكثر... الله ادير الخير اوصافي كلشي غادي فالخسران احمادي
مقبول مرفوض
2
2023/09/30 - 01:47
13 | El
الاسر الوطنية
الفقر اكبر الأسباب ، هل هذا كله في مصلحة الرجال و النساء لنرجعوا الى ماضنا الجميل
مقبول مرفوض
1
2023/09/30 - 06:12
14 | اختكم في الله
الرجوع الى كتاب الله
بسم الله الرحمن الرحيم..:" ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون" الروم- 21
مقبول مرفوض
-1
2023/10/03 - 04:14
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة