الرئيسية | حوادث وقضايا | استنفار أمني بمدينة القنيطرة بعد العثور على مسدس داخل منزل كانت تقطنه والدة مسؤول

استنفار أمني بمدينة القنيطرة بعد العثور على مسدس داخل منزل كانت تقطنه والدة مسؤول

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
استنفار أمني بمدينة القنيطرة بعد العثور على مسدس داخل منزل كانت تقطنه والدة مسؤول
 

أخبارنا المغربية:الرباط

خلف العثور على مسدس داخل منزل بالقنيطرة،بحر هذا الأسبوع، استنفارا أمنيا وصف بالكبير في مدينة القنيطرة، على مستوى أحد الأزقة المحاذية لولاية أمن القنيطرة 

وأوضح مصدر مطلع لـ”أخبارنا المغربية”، أن المسدس الذي يبدو من شكله الخارجي أنه قديم طاله الصدأ، عُثر عليه ضمن بعض النفايات أثناء عملية تنظيف المنزل بعد إفراغه مؤخرا من المكترين، وهو المنزل نفسه الذي كانت تقطنه  عائلة عامل عمالة الحوز قبل وفاة والده، حيث قام بنقل والدته إلى شقة أخرى يمتلكها بالقنيطرة .

وأفاد المصدر ذاته، أنه فور اكتشاف السلاح الناري تم إخبار السلطات المختصة، التي حضرت على وجه السرعة في مقدمتهم  نائب والي أمن القنيطرة بالنيابة ورئيس منطقة أمن القنيطرة، مصحوبا برئيس الإستعلامات العامة بولاية الأمن ونائب رئيس منطقة أمن القنيطرة، ورئيسة الدائرة الأمنية الأولى التابعة لمنطقة أمن القنيطرة لعين المكان مصحوبة بالشرطة العلمية والتقنية، حيث تم حجز المسدس لإخضاعه للخبرة التقنية الضرورية.

وقد تم فتح بحث في الموضوع من طرف المصلحة الولائية للشرطة القضائية، التي عملت على حجز السلاح المذكور بتعليمات من والي أمن القنيطرة ونائبه بالنيابة، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد حيثيات وملابسات العثور على هذا السلاح الناري  لمعرفة ظروف وملابسات العثور على هذا السلاح الناري .

مجموع المشاهدات: 15122 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | Mohamed france
العثور على سلاح ناري
هذا دليل على هشاشة الدولة ونظامها،مسدس طاله الصدا يحدث كل هذه الضجة! لو أخذنا مثلا الولايات المتحدة الأمريكية،لوجدنا ان كل عاىلة تملك عشرات القطع من الأسلحة،بجميع أنواعها،من بنادق القنص الى الأسلحة الأوتوماتيكية الحربية،وتعتبر اكبر سوق عالمي لبيع الأسلحة للمواطنين٠وهذا ان دل على شيء إنما يدل على ثقة الدولة بنفسها وثقة المواطن في دولته،لان الدولة في إطار الحريات العامة تنمنحك هذا الترخيص من اجل الحصول على ما تريده من ترسانة الأسلحة،لكن في المقابل هناك قوانين زجرية صارمة تردع كل من سولت له نفسه ان يستعملها خارج القانون٠والدليل هو وجود وتطبيق عقوبة الإعدام على المجرمين الذين لا يلتزمون بحرمة القانون٠ في المغرب يكاد يكون شبه المستحيل الحصول على رخصة اقتناء بندقية صيد،لان الإجراءات الإدارية المطلوبة من السلطة المختصة تجعل الطالب ينفر ولا يفكر في الأمر بتا،لان المواطن يستعمل القنص كهواية وكنوع من الرياضة،يتنقل عشرات الكلمترات عبر سهول وجبال ومرتفعات منطقته السكنية،ومعلوم ان الدولة تستفيد ماديا على شكل ضرائب سنوية تتعلق بضريبة حمل السلاح والأخرى بضريبة القنص،وهي تتعدى في مجملها الضريبة على السيارات الفارهة
مقبول مرفوض
0
2020/09/18 - 05:15
2 | عزوز
السويد
السي العثماني حدار ولا مازال غادي اجي منبعد
مقبول مرفوض
0
2020/09/18 - 10:57
3 | مغربي
تعليق1
تعليق1 هاد شي علاش مغربنا الحبيب الله يحفظو حسن من أي دولة فالعالم حتى من دولة رعاة البقر ديالك لفيها عنصرية ومعناة السود من طرف الشرطة او حرب عصبات او طايح كتر من نايض .فمغربنا الحبيب مكايناس سيبة قرطاسة وحدة او ديال صيد الى تلقات تنوض عليها قيامة حتى يعرفوها منين جات او شكون مولاها او لاش تلاحت
مقبول مرفوض
0
2020/09/18 - 12:09
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة